إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | عربية ودولية | العالم | اميركا وروسيا تتبادلان جواسيس للمرة الاولى منذ نهاية الحرب الباردة والاضواء تتركز مجدداً على الحسناء انا تشابمان

اميركا وروسيا تتبادلان جواسيس للمرة الاولى منذ نهاية الحرب الباردة والاضواء تتركز مجدداً على الحسناء انا تشابمان

آخر تحديث:
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 2937
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق

نيويورك، لندن - ، وكالات - تمت اليوم الجمعة اول عملية تبادل للجواسيس بين الولايات المتحدة وروسيا منذ انتهاء الحرب الباردة بين الاتحاد السوفييتي السابق والغرب. وكان تبادل الجوسيس وطردهم ابان الحرب الباردة امراً مألوفاً. وقد ابعدت الولايات المتحدة صباح اليوم عن اراضيها الجاسوسة الروسية الحسناء المعروفة باسم انا تشابمان (انا كوتشنكو) و9 عملاء آخرين كانوا يعملون منذ سنوات لحساب جهاز الاستخبارات الروسية مقابل موافقة روسيا على تسليم اربعة من مواطنيها عملوا لسنوات جواسيس لسنوات لحساب الاميركيين.

وتأتي عملية التبادل هذه بعد اقل من اسبوعين على القاء مكتب التحقيقات الفيديرالي الاميركي (اف بي آي) القبض على العملاء الروس العشرة الذين اندمجوا في الحياة الاميركية كما لو انهم كانوا اميركيين، وانجب بعضهم اطفالاً هناك. وتم اكتشاف هؤلاء العملاء بعد تحقيقات استمرت عقداً من الزمن.

وتصدرت صور الروسية الحسناء انا تشابمان (كوتشنكو) الحميمية وتفاصيل حياتها الجنسية وسائل الاعلام. وصرحت امها لموقع لايفنيوز دوت رو، انها في انتظار ابنتها.

وقالت ايرينا كوتشنكو: "امل ان اتمكن قريبا من لقاء ابنتي وتقبيلها" مضيفة ان "آنا لم تفعل شرا ورغم ما جرى وكل ما قيل ستكون قريبا الى جانبنا".

وقال روبرت بوم محامي تشابمان انها "سعيدة بالخروج من السجن" وقد تنتقل الى لندن من موسكو. واوضح: "كانت لها حياة هناك" مشيراً الى انها كانت متزوجة من البريطاني اليكس تشابمان والى انها عملت في شركة "نتجيتس" لتأجير الطائرات.

وبصفقة التبادل هذه تنتهي قصة تجسس تشبه احد فصول الحرب الباردة. وتمهيداً لتنفيذ التبادل نقل عالم الفيزياء الروسي المتهم بالتجسس للاميركيين ايغور سوتياغن من السجن في روسيا الى فيينا لتسليمه لاحقاً للاميركيين اضافة الى الجواسيس الثلاثة الآخرين. وفي نيويورك نقل العملاء العشرة بحافلة الى مطار لاغارديا حيث كانت تنتظرهم طائرة اقلعت متجهة بهم الى العاصمة الروسية.

وكان احد محامي العملاء ريتشارد بوم اعلن سابقا للصحافيين ان "كل الذين اقروا بذنبهم سيستقلون حافلة تقلهم الى احد مطارات نيويورك للتوجه الى موسكو".


واعطت موسكو موافقتها على الافراج عن اربعة اشخاص معتقلين "للاشتباه بقيامهم بالاتصال باجهزة استخبارات غربية" مقابل الافراج عن الجواسيس العشرة المعتقلين في الولايات المتحدة منذ 27 حزيران(يونيو) كما اعلنت وزارة العدل الاميركية الخميس.


وبعد الاعلان الاميركي قالت ناطقة باسم الرئيس الروسي ديميتري مدفيديف، كما نقلت عنها وكالات الانباء الروسية، ان الرئيس الروسي اصدر عفوا عن المعتقلين الاربعة الروس بينهم خبير الاسلحة ايغور سوتياغين والكسندر زابوروجسكي وغينادي فاسيلينكو وسيرغي سكريبال.

وكان هؤلاء الاشخاص وجهوا طلب عفو للرئيس اقروا فيه بذنبهم، كما اضاف المصدر نفسه. واكد مسؤول اميركي كبير من جهته، رافضا الكشف عن اسمه، ان الاشخاص الاربعة "لم يكن لديهم خيارات اخرى" غير توقيع اعترافات من اجل ان يتم الافراج عنهم.

واعلنت واشنطن ان صفقة التبادل تقررت لاسباب "تتعلق بالامن القومي" ولاسباب انسانية، مؤكدةً ان احتجاز العملاء العشرة الذين يعملون لحساب روسيا لم يعد ينطوي على مصلحة استراتيجية.

ولفتت الخارجية الاميركية الى ان بين الجواسيس الاربعة الذين ستفرج عنهم موسكو من هم "في وضع صحي سيء".

ويتيح انفراج هذه الازمة تسوية قضية كانت تعرقل استئناف العلاقات الاميركية الروسية التي تشكل اولوية بالنسبة الى الرئيسين الروسي مدفيديف والاميركي باراك اوباما.


وقال مصدر مطلع في الكرملين ان هذه العملية اصبحت ممكنة بفضل "مستوى الثقة العالي" بين الرجلين.

وبالنسبة الى المسؤول الاميركي الكبير فان الطريقة التي تمت بها ادارة هذه القضية تعكس "التقدم الذي احرزناه في العلاقات الاميركية-الروسية".

وكان الجواسيس العشرة الذين يعملون لحساب روسيا مثلوا الخميس امام محكمة فدرالية في نيويورك اقروا امامها بذنبهم بعضهم بلكنة روسية لكن جميعهم تحدثوا بدون مساعدة مترجم باستثناء الصحافية الاميركية-البيروفية فيكي بيلايز التي رفضت التكلم بالانكليزية.

واعلنت القاضية كيمبا وود اثر ذلك انها قررت "ابعادهم فورا من الولايات المتحدة وانهم قبلوا بعدم محاولة العودة اليها ابدا".

وقال مدعي في الجلسة ان مسؤولين روس التقوهم في السجن "لبحث ظروف الحياة التي سيعيشونها عند عودتهم الى روسيا".

والعملاء العشرة المشتبه بهم وجهت اليهم التهم "بالتواطوء كعملاء سريين في الولايات المتحدة لحساب اتحاد روسيا" فيما وجهت الى تسعة منهم ايضا تهمة "تبييض الاموال". والشخص الحادي عشر المشتبه بضلوعه في هذه القضية لا يزال فارا.

ولم توجه الى اي منهم تهمة التجسس لانهم لم يتمكنوا من الحصول على معلومات مصنفة اسرار دولة.

وخلال جلسة المحكمة كشفوا عن اسمائهم الحقيقية.

اما الروس الاربعة الذين تجسسوا لحساب الولايات المتحد وسلموا اليوم فهم الى عالم الفيزياء سوتياغن الذي عمل محللا عسكرياً الى ان حكم عليه بالسجن لـ 15 سنة في 2004 بتهمة افشاء اسرار لوكالة الاستخبارات المركزية الاميركية، وسيرغي سكريبال الذي دين في 2006 بالتجسس لحساب الاستخبارات البريطانية، واليكساندر سيباتشيف الذي قبض عليه بتهمة التجسس للولايات المتحدة في 2002 واليكساندر زابوروزسكيالذ كان ضابطا برتبة كولونيل في الاستخبارات الروسية الخارجية واستقر في الولايات المتحدة الى ان استدرج الى روسيا واعتقل في 2001.

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)