إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | عربية ودولية | العالم | الصحف الأمريكية: مسئولو المخابرات الأمريكية حذروا من داعش برغم تصريحات أوباما الأخيرة..التنظيم أصبح دولة بلا حدود.. نحو 3100 مهاجر غير شرعى لقوا حتفهم فى البحر المتوسط منذ بداية 2014
المصنفة ايضاً في: العالم

الصحف الأمريكية: مسئولو المخابرات الأمريكية حذروا من داعش برغم تصريحات أوباما الأخيرة..التنظيم أصبح دولة بلا حدود.. نحو 3100 مهاجر غير شرعى لقوا حتفهم فى البحر المتوسط منذ بداية 2014

آخر تحديث:
المصدر: صحيفة اليوم السابع المصرية
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 749
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق


محاولات عباس لن تؤدى إلا إلى تأجيل المفاوضات الجادة مع الإسرائيليين


هاجمت صحيفة "واشنطن بوست" فى افتتاحيتها الرئيس الفلسطينى محمود عباس، بسبب انتقاداته الأخيرة لرئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، وقالت إن الأنباء السعيدة القادمة من الشرق الأوسط هى أن الهدنة بين حماس وإسرائيل فى قطاع غزة قد عقدت لمدة شهر، ويبدو أن حماس مستعدة لتقديم تنازلات لتجنب استئناف القتال. وفى الأسبوع الماضى، جددت الحركة الإسلامية اتفاقها مع فتح لتسليم حكومة غزة والسيطرة الأمنية على الحدود للسلطة الفلسطينية. ورغم أنه من غير الواضح مدى استمرارها الاتفاق، إلا أنه يبدو أن حماس هى الخاسرة من حرب الصيف الماضى. فحسيما تقول إسرائيل، فإن 80% من الترسانة العسكرية لحماس تم تدميرها، وتراجعت معدلات شعبيتها بين الفلسطينيين مع فشلها فى تحقيق المكاسب التى وعدت بها من الصراع.

ورأت الصحيفة أن هذا التراجع الذى تشهده حماس ربما يخلق احتمالات جديدة لاتفاق بين السلطة الفلسطينية برئاسة محمود عباس ورئيس الوزراء الإسرائيلى بنيامين نتنياهو، فعباس، نبذ أسلوب حماس فى العنف، إلا أن الصحيفة اعتبرت أن الخطاب الذى أدلى به أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة الأسبوع الماضى يحرق الجسور، لاتهامه لإسرائيل بشن حرب إبادة جديدة وإعلان أن العودة إلى المفاوضات أصبحت مستحيلة.



وانتقدت واشنطن بوست فى افتتاحيتها عباس، وقالت إنه على مدار سنوات عديدة تراوح بين المشاركة فى محادثات السلام ومحاولات دفع القضية الفلسطينية من خلال العمل الأحادى فى الأمم المتحدة، والمبادرات الأخيرة لم يكن لها أى فرصة فى النجاح، وتحمل مخاطر بالهزيمة الذاتية. واعتبرت الصحيفة أن محاولات عباس فى الأمم المتحدة ستؤدى إلى عقوبات انتقامية من حكومة نتنياهو وربما من الكونجرس الذى يقدم للسلطة الفلسطينية الكثير من تمويلها.

واتهمت الصحيفة عباس بالسعى للتأثير على الفلسطينيين من خلال مبادرات يعرف أنها لن تؤدى إلا إلى تأجيل المفاوضات الجادة لإنشاء الدولة الفلسطينية، وستؤدى على تقويض من يدعمون التفاوض فى إسرائيل. وقالت إنه ظل لسنوات يتحدث عن التقاعد، إلا أنه فى عمر التاسعة والسبعين يتشبث بمنصبه لأربع سنوات بعد انتهاء فترته.

وختمت الصحيفة افتتاحيتها بالقول إنه صحيح أن حماس قد ألحقت الضرر الأكبر بالقضية الفلسطينية وبقضيتهم فى السنوات الأخيرة، إلا أن عباس لم يقم بالكثير أيضا من أجل القضية.


مسئولو المخابرات الأمريكية حذروا من داعش برغم تصريحات أوباما الأخيرة

شن أحد مسئولى الأمريكيين السابقين هجوما شرسا على الرئيس باراك أوباما لتصريحاته الأخيرة خلال مقابلة تليفزيونية، والتى قال فيها إن المخابرات استهانت بقدرات تنظيم داعش الإرهابى المتطرف فى العراق والشام.

ونقل الموقع عن أحد كبار المسئولين السابقين بالبنتاجون والذى عمل عن كثب على التهديد الذى يمثله الجهاديون السنة فى سوريا والعراق قوله، "إما أن الرئيس لا يقرأ تقارير الاستخبارات التى يحصل عليها، أو أنه يقول أى هراء".



وكان أوباما قد قال إن صعود داعش لم يحظ باهتمام كاف من الاستخبارات الأمريكية، وألقى أوباما باللوم تحديدا على جيمس كلابر، المدير الحالى للاستخبارات الوطنية، وقال إنه اعترف على حد اعتقاده بـأنه استهان بما كان يحدث فى سوريا.

وكان كلابر قد قال للكاتب الأمريكى ديفيد اجناتيوس بصحيفة واشنطن بوست هذا الشهر، إنه استهان بقدرة مقاتلى داعش فى العراق وبالغ فى قدرة القوات العراقية فى شمال العراق على مواجهته، وقال أيضا إن محلليه حذروا من تفوق وكفاءة هذه الجماعة.

إلا أن هناك مسئولين كبار بالاستخبارات حذروا أيضا من داعش منذ أشهر. ففى شهادة تم إعدادها أمام الجلسة السنوية للجنة الاستخبارات بمجلسى الشيوخ والنواب فى يناير وفبراير الماضيين، قال الجنرال ميشيل فلاين، الذى كان يشغل حتى وقت قريب منصب مدير استخبارات الدفاع، إن داعش ستحقق سيطرة على الأرض قبل نهاية العام، وقال نصا إن داعش سيحاول أن يأخذ أراضى فى العراق وسوريا لاستعراض قوته فى عام 2014. وبالطبع لم يكن هذا التنبؤ صعبا، وقال فلاين وقتها إن داعش قد سيطر على مدن الرمادى والفلوجة وأظهرا قدرة على الحفاظ على عدة ملاذات آمنة فى سوريا.

كما أن كلابر نفسه فى هذه الجلسة، حذر من أن الجماعات الجهادية الثلاثة الأكثر فعالية فى سوريا، وكان داعش من بينها، تمثل تهديدا بجذبها مقاتلين أجانب. وقال جون برينير، مدير السى أى إيه، إنه اعتقد أن داعش وجبهة النصرة يمثلان تهديدا بشن عمليات خارجية ضد الغرب.

وكذلك، فإن السناتور ديان فينشتاين، رئيس لجنة المخابرات بمجلس الشيوخ، قالت إنه بسب المناطق الواقعة خارج سيطرة النظام أو المعارضة المعتدلة، فى سوريا. فإن هناك قلقا بالغا من تأسيس ملاذ آمن، والاحتمال الحقيقى بأن تصبح سوريا نقطة انطلاق أو محطة للإرهابيين الساعين لمهاجمة الولايات المتحدة أو دول أخرى.


المنظمة الدولية للهجرة: نحو 3100 مهاجر غير شرعى لقوا حتفهم فى البحر المتوسط منذ بداية 2014


قالت المنظمة الدولية للهجرة إن أكثر من 4 آلاف شخص لقوا حتفهم حول العالم، منذ بداية العام الجارى، خلال محاولات الهجرة غير الشرعية، مشيرة إلى أن الأغلبية واجهت الموت بينما كانوا يحاولون عبور البحر المتوسط.

وبحسب صحيفة وول ستريت جورنال، الثلاثاء، فإن تقريرا صادر عن المنظمة، التى توجد فى جينيف، يقول إن 4077 شخصا لقوا حتفهم هذا العام خلال محاولة الهجرة، بينهم 3100 حالة وقعت على الطرق الخطرة عبر البحر المتوسط، وهو ما يعادل أربعة أضعاف العدد فى 2013.

وتقول المنظمة إن الرقم الحقيقى ربما يكون أعلى كثيرا بالنظر إلى عدم وجود نظام لمراقبة قتلى الهجرة عبر البحر. وعلى سبيل المثال فإنه فى حالة تحطم القوارب والسفن لا يتم العثور على العديد من الجثث. ويشير تقرير المنظمة الدولية للهجرة إلى أن انهيار القانون والنظام فى ليبيا فتح بوابة واسعة للمهربين لنقل آلاف الأشخاص عبر قوارب متهالكة إلى سواحل إيطاليا ومنها إلى أوروبا.



وتضيف أن زيادة عمليات تهريب المهاجرين دفعت السلطات الإيطالية للدفع بدوريات فى البحر لالتقاط أولئك المهاجرين غير الشرعيين. وفى الأشهر الثمان الأولى من العام الجارى، دخل أكثر من 112 ألف مهاجر إلى السواحل الإيطالية، وهو ما يزيد ثلاثة أضعاف عن العام الماضى كله. فيما كان أغلب أولئك المهاجرين قادمين من مصر وأفغانستان وسوريا وإثيوبيا وإرتريا.

وبحسب الإحصائيات الأوروبية فإن أكثر من 22 ألف مهاجر لقوا حتفهم خلال عبور البحر المتوسط إلى أوروبا، منذ عام 2000. العدد الذى يمثل نصف إجمالى عدد وفيات المهاجرين غير الشرعيين حول العالم. وتخلص الصحيفة، مشيرة إلى أن التدفق الهائل للمهاجرين خلق شعورا معاديا للهجرة داخل إيطاليا وغيرها من البلدان الأوروبية، خاصة مع مواجهة مشكلات اقتصادية ومستويات عالية من البطالة.



"داعش" أصبح دولة بلا حدود

قالت صحيفة واشنطن تايمز إن تنظيم الدولة الإسلامية أصبح دولة بلا حدود، بالأمر الواقع، قادرة على توجيه الناس فى الدول الأجنبية لاتباع تعليماتها، رغم التحالف الدولى الذى تقوده الولايات المتحدة ضد التنظيم فى العراق وسوريا.

ويقول محللون إن جرائم قطع رأس ضحايا على يد مسلمين متشددين، التى وقعت مؤخرا فى الجزائر وأوكلاهوما، تشير إلى أن أتباع التنظيم يلبون دعواته لشن هجمات على الغرب أينما كانوا وأينما استطاعوا.



وأرجع المحللون هذه الاستجابة، إلى حد كبير، إلى قدرة الإرهابيين على التواصل عبر وسائل الإعلام الاجتماعى. وقال تود هيلميوس، عالم السلوكيات فى مؤسسة راند للأبحاث، إن قدرة التنظيم على إحداث الفوضى فى سوريا ونجاحهم فى السيطرة على مناطق عدة فى العراق، خلق تصور بأنهم ناجحون".

وتحقق السلطات الأمريكية فى حادث قطع رأس سيدة، تبلغ 54 عاما، على يد زميلها المفصول من عمله فى مصنع للأغذية فى أوكلاهوما بكاليفورنيا، وقيام المتهم بإلقاء أخرى عدة طعنات. ووفقا للتحقيقات الأولية فإن ألتون نيلون اعتنق الإسلام فى أبريل 2013 وعلى صلة بالشيخ صهيب ويب، الإمام الذى كان على صلة بالقاعدة.

وفى 21 من الشهر الجارى، قامت جماعة إسلامية متطرفة فى الجزائر، بخطف المرشد الفرنسى هيرف جورديل، 55 عاما، وهددت بقتله ما لم تتراجع فرنسا عن هجماتها الجوية ضد تنظيم الدولة الإسلامية فى العراق. لكن بعد ثلاث أيام من التهديدات، قامت جماعة تدعى "جند الخليفة" بقطع رأس جورديل ونشر فيديو للجريمة على الإنترنت.

ويشير كلافورد ماى، رئيس منظمة الدفاع عن الديمقراطية، إلى قدرة التنظيم على جذب الشباب المسلم من خلال الدعايا التى تقدمها على الإنترنت ومحاولة إظهار قوة ومجد مشروعهم الجديد. ويضيف أن الخطر الذى يرتبط بهذا هو أن الشباب المسلم الذى ينحدر من الدول الغربية قادر على السفر عبر البحار للقتال جنبا إلى جنب مع التنظيم، ثم العودة لشن هجمات فى الدول الغربية.

المصدر: صحيفة اليوم السابع المصرية

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)