إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | مقالات | طرابلس من دون "حماة الديار"
المصنفة ايضاً في: مقالات, لبنان, شمال لبنان

طرابلس من دون "حماة الديار"

آخر تحديث:
المصدر: صحيفة السفير اللبنانية
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 513
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق
طرابلس بلا "حماة الديار"

لم تكد حركة "حماة الديار" تبصر النور وتنتشر في بعض مناطق طرابلس وجوارها، حتى توقفت عن العمل، وأقفلت مكاتبها، بعدما قدم مسؤولوها وأكثرية عناصرها استقالاتهم وعاد كل منهم الى ممارسة حياته بشكل طبيعي.

وكانت طرابلس قد شهدت سلسلة اعتراضات سياسية ودينية وشعبية على وجود هذه الحركة التي تمددت بشكل سريع بين مناطقها ورفعت شعارات حماية الجيش والمؤسسات الأمنية، والوقوف في وجه الإرهاب، وترجم ذلك بانتقادات وتهديدات متبادلة ودعوات إلى مواجهة هذه الحركة في الشارع وإقتحام مكاتبها وإقفالها بالقوة. ما أثار مخاوف من إمكانية أن تكون طرابلس على حافة إنفجار أمني، لكن هذه المرة ليس على المحاور التقليدية، وإنما بين أبنائها المنضوين تحت لواء هذه الحركة، وبين المعترضين عليها.

وبدا واضحا أن مسؤولي وعناصر هذه الحركة، لم يكونوا على علم أن انتسابهم إليها، سيجعلهم في دائرة الشبهات، وأنهم سيتعرضون لضغوطات سياسية وأمنية وشعبية، حيث أن مسؤولي المكاتب طلبوا أكثر من مرة من المنتسبين البقاء في منازلهم أو في مكاتبهم لا سيما خلال فترات الليل، تحسبا من إعتداءات قد يتعرضون لها.

وبدا واضحا أيضا، أن أكثرية مسؤولي وعناصر "حماة الديار" في طرابلس وجوارها قد غرّتهم شعارات الحركة لا سيما لجهة دعم الجيش والمؤسسات الأمنية، فاعتقد بعضهم أن إنتسابهم الى حركة تدعم الجيش قد يوفر لهم غطاء أمنيا، أو قد يخفف عنهم أو عن بعض أقاربهم بعض الملاحقات لا سيما تلك الناتجة عن وسائل الاتصال، قبل أن يتكشف لهم عكس ذلك.

تضم "هيئة طرابلس" في حركة "حماة الديار" خمس مكاتب أساسية هي: طرابلس، باب الرمل، الميناء، جبل محسن، والمنية، ولكل من هذه المكاتب مسؤول على رأس هيئة إدارية، وتضم بمجلمها نحو 400 شخصا، علما أن مكتب باب الرمل كان أقفل قبل نحو إسبوع، تحسبا من فتنة بدأت تطل برأسها في تلك المنطقة الشعبية.

وبحسب المعلومات فإن "هيئة طرابلس" لم تعد تحتمل مزيدا من الضغط، لا سيما بعد تنامي التهديدات، وإعلان وزير الداخلية عن إعداد ملف أمني وقانوني لعرضه على مجلس الوزراء لسحب الترخيص من الحركة، إضافة الى قيام وزير العدل المستقيل أشرف ريفي بارسال كتاب الى النائب العام لدى محكمة التمييز لاجراء المقتضى القانوني بحق الحركة لجهة تشكيلها تنظيما مسلحا.

كل ذلك إعتبره مسؤولو الحركة وعناصرها في طرابلس بمثابة رفع غطاء سياسي وأمني، لا سيما أنهم فشلوا في أن يكونوا جزءا من النسيج الاجتماعي الطرابلسي.

ويرفض المسؤولون والعناصر المستقيلون ذكر أسمائهم، كونهم لم يعد لديهم أية صلة بالحركة، وبالتالي فهم لا يريدون الحديث عنها بشكل علني، لكن بعضهم أكد لـ"السفير" أن الاستقالة الجماعية هي لمصلحة المدينة التي تتمسك بعيشها المشترك ووحدتها الوطنية، مؤكدين أن انتسابهم إلى حماة الديار كان من منطلق وطني بحت".

ويشدد هؤلاء على أن كل مكاتب الحركة في طرابلس وجوارها قد أقفلت، وأن مكتب جبل محسن إتخذ قرارا بالاقفال وسينفذه خلال أيام قليلة.

المصدر: صحيفة السفير اللبنانية

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)