إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | مقالات | «رائد» الاقتصاد أصغر الوزراء سناً
المصنفة ايضاً في: مقالات, لبنان

«رائد» الاقتصاد أصغر الوزراء سناً

آخر تحديث:
المصدر: صحيفة السفير اللبنانية
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 843
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق

إعلانات Zone 6B

«رائد» الاقتصاد أصغر الوزراء سناً

من ضمن الأسماء «المجهولة» في التشكيلة الحكومية الحريرية الثانية: رائد خوري. ابن الشويفات - عاليه ينتقل فجأة من عالم المصارف «المجهول» الى جنة الحكم حيث يتحول الوزراء سريعا الى «نجوم». ربما هو الوزير الأصغر سنا في الحكومة (مولود عام 1975). صورته التي انتشرت على مواقع التواصل والوكالات، بوجهه الطفولي وعينيه الزرقاوين، أنعشت أحلام الشباب وربما انتظارات «الجنس اللطيف». لكن وزير الاقتصاد العتيد سعيد بزواجه وأبوته لولدين. تلقى خبر توزيره قبل يوم واحد من إعلان مراسيم تشكيل الحكومة. زف رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل الخبر إليه بتوجيه من الرئيس العماد ميشال عون. وبخلاف ما أشيع في بعض وسائل الإعلام، لم يكن خوري عندها في القصر الجمهوري بل الى طاولة عشاء في منزل أصدقاء له في الأشرفية.

لاسم ميشال عون دور أساسي في حياة «العوني» الملتزم. فوعيه السياسي يعود الى مقاعد الدراسة النهائية والسنوات ما بين 88 و90. نمت مبادئ «القائد الساحر» فيه طوال سنوات عمله ما بين لبنان والخارج. زرع فيه «الجنرال» بذور «القضية» الى أن تأطرت في بطاقة حزبية يعود تاريخها إلى عام 2006. في علاقته مع «فخامة الرئيس» خليط من مشاعر الود والاحترام والعلاقات العائلية والعاطفية التي تراكمت جميعها فوق المبادئ الوطنية. بكل واقعية يتحدث لـ «السفير» عن مسؤوليته الجديدة: «أنا أتسلم وزارة من اختصاصي وسأضع كل جهودي لإنجاح هذه الوزارة والحكومة والعهد». خطته للاقتصاد في لبنان ليست جاهزة بعد لكنها حاضرة برؤوس أقلامها في ذهن المصرفي البرتقالي. ينكب في هذه الأيام على تأليف فريق عمل ويأمل أن ينتهي من وضع التصور النهائي لخطته قريبا جدا. لكنه يحرص على التنويه بأهمية التعاون بين مختلف الوزارات «فحقيبة الاقتصاد مرتبطة عضويا بالمالية والصناعة والسياحة وغيرها ولا يمكن العمل بطريقة مستقلة بل قائمة على التعاون». ويضيف: «نحن أصحاب خطط نهضوية للبنان ولم نأت لتوقيع معاملات والسلام».

«حراك» الوزير الأرثوذكسي في دنيا المصارف يوحي بأنه تجاوز السبعين من العمر. فهو حائز شهادة البكالوريوس في الاقتصاد وماجستير في النقود والبنوك في الجامعة الاميركية في بيروت. كما درس التحليل المالي «سي أف إي»، ما أهّله ليصبح محللا ماليا معتمداً. أمضى 8 سنوات في بنك عودة لتتوسع تجربته المصرفية أكثر في إدارة الثروات والوساطة للعملاء. ثم عين مديرا لـ «باركليز ويلث» ومسؤولا عن فريق من المصرفيين يشمل منطقة الشرق الأوسط والخليج. ففرضت عليه مسؤولياته المصرفية المتزايدة التنقل بين بيروت ودبي وسويسرا والسعودية. وهو اليوم رئيس مجلس ادارة بنك «ستاندرد تشارترد» الذي بات منذ عام 2015 مملوكا من البنك الاستثماري في لبنان «سيدروس انفست بنك». وهو حدث وصف في عالم المصارف بـ «التحول الاستثماري» لأنها كانت المرة الاولى التي يشتري فيها مصرف استثماري مصرفاً تجارياً.

دائماً كان الاسم المصرفي نفسه يقف وراء هذه الظاهرة كرئيس مجلس ادارة وأحد مؤسسي البنك الاستثماري: رائد خوري. اسم مصرفي شاب لمع في عالم المصارف، أحد أعمدة الاقتصاد في لبنان. فهل يلمع في حقيبة من صلب اختصاصه ويكون رائدها؟

المصدر: صحيفة السفير اللبنانية

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)