إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | مقالات | التهديد بالفراغ يقود إلى الستين حكماً والقانون الجديد بات مسألة وقت
المصنفة ايضاً في: مقالات, لبنان

التهديد بالفراغ يقود إلى الستين حكماً والقانون الجديد بات مسألة وقت

آخر تحديث:
المصدر: صحيفة النهار اللبنانية
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 440
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق

إعلانات Zone 6B

التهديد بالفراغ يقود إلى الستين حكماً والقانون الجديد بات مسألة وقت

يشي التكتم الذي يحوط الاتصالات الجارية في شأن الإعداد لقانون انتخابي جديد، بأن هذه الاتصالات دخلت مرحلة متقدمة على طريق صياغة مشروع جديد، لا يستبعد أن يبصر النور في وقت قريب جداً، ولا سيما أن تاريخ الحادي والعشرين من الشهر الجاري بات يشكل عاملا ضاغطا لا يمكن تجاوزه من دون لجوء الحكومة اضطراريا الى دعوة الهيئات الناخبة، باعتبار ان الحكومة لا يمكنها ان تكون رهينة تهديد رئيس الجمهورية بالفراغ أو بعدم توقيعه المراسيم المطلوبة لإنجاز الانتخابات على أساس القانون النافذ. والواقع أن عدم مبادرة الحكومة الى اتخاذ الإجراءات وإصدار المراسيم لإجراء الانتخابات يدخل في سياق التخاذل والتلكؤ عن تحمل المسؤولية، على قاعدة أن ليس ما يبرر إجراء الانتخابات بعد اكتمال عقد المؤسسات الدستورية بانتخاب رئيس للجمهورية وتشكيل حكومة، وبعد نجاح الحكومة السابقة في إجراء الانتخابات البلدية.

 

وفي حين بدا وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل واثقا من إنجاز قانون جديد تجرى على أساسه الانتخابات، أكد لـ"النهار" من جوهانسبورغ حيث ترأس مؤتمر الطاقة الاغترابية أن العمل جدي جداً على قانون جديد، وليس ما يبرر عدم إنجاز صيغة توافقية في وقت قريب تمهيدا لإجراء الانتخابات في موعدها او ضمن تأجيل تقني محدود لفترة قصيرة جداً.

وبحسب مصادر سياسية مواكبة، فإن القاعدة التي سيرتكز عليها المشروع حكما ستنطلق من المختلط، على أساس النسبية، أيا تكن آلياتها، او "قانون ميقاتي"، لكن التفاصيل لم تنضج بعد، علما أن المصادر ترى أن ولادة القانون ستكون مماثلة للطريقة التي ولدت فيها الحكومة وبيانها الوزاري وقبلهما الرئاسة، باعتبار أن قانون الانتخاب لا يخرج بدوره عن إطار التسوية السياسية التي أخرجت البلاد من الشغور الرئاسي. أما ما هو حاصل راهنا، فلا يخرج عن إطار الكباش السياسي الغارق في حسابات انتخابية صغيرة جداً على قياس الحي والشارع.

ولا تخشى المصادر تهديد رئيس الجمهورية ميشال عون بالفراغ رفضا للتمديد أو لقانون الستين، مشيرة الى ان عون سيضطر الى اعادة النظر في موقفه إذا كان فعلا لا يريد حصول الانتخابات على أساس القانون النافذ، وإلا، أي إصرار على التهديد من دون إنجاز قانون جديد سيعني أن ثمة أجندة غير معلنة يشكل الفراغ هدفها الأساسي، وترمي الى إعادة تكوين السلطة على اساس نظام سياسي جديد لا يكون إلا عبر المؤتمر التأسيسي.

وتفسر المصادر معطياتها بالقول إن تهديد الرئيس بالفراغ رفضا للستين سيقود حكما الى اعتماد هذا القانون، باعتبار أنه القانون النافذ الذي يمكن الحكومة أن تجري الانتخابات على أساسه، إذا وصلت البلاد الى نهاية ولاية المجلس الحالي من دون التمديد له، لأنه في مثل هذه الحال، لا يمكن الحكومة أن تترك البلاد تصل الى الفراغ على مستوى السلطة التشريعية.

وهذا يعني، في حال وصول الامور الى هذه المرحلة، ان رئيس الحكومة سيكون امام مواجهة عسيرة مع رئيس الجمهورية لاضطراره الى ممارسة صلاحياته، التي لا يزال حتى الآن يبدي مرونة حيال ممارستها.

المصدر: صحيفة النهار اللبنانية

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)