إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | مقالات | «المال» تنتظر توضيحات الصفدي.. وكنعان لأولوية مناقشة موازنة ٢٠١٣
المصنفة ايضاً في: مقالات

«المال» تنتظر توضيحات الصفدي.. وكنعان لأولوية مناقشة موازنة ٢٠١٣

آخر تحديث:
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 705
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق

إعلانات Zone 6B

«المال» تنتظر توضيحات الصفدي.. وكنعان لأولوية مناقشة موازنة ٢٠١٣

ثلاثة عناوين أساسية طغت على مناقشات لجنة المال والموازنة النيابية، أمس: المؤشّرات المالية التي سبق للجنة أن طلبتها من وزير المال محمد الصفدي، سلسلة الرتب والرواتب لناحية تأمين موارد مالية لتغطيتها ودفع بدل غلاء المعيشة، والإصلاحات المالية. في البند الأول، شكّل اجتماع الأمس استكمالاً للنقاش الذي شهدته اللجنة في جلسة الأسبــوع الماضي، بعدما طالبت وزارة المال بتأمين جداول الأرقام الفعـــلية أو ما يعرف بـ«المؤشّرات المالية للإيرادات والنفقات وما هنالك من أبواب مالية، بهدف إجراء مقارنة واضحة بين الأرقام الفعلية للعام 2011، والأرقام المرتقبة للعام 2012، وتحليلها قبل البناء عليها».وكانت أثيرت هذه المسألة بعدما تبيّن أن الجداول التي تقدّمت بها وزارة المال لبدء مناقشة فذلكة الموازنة، غير كافية. وبالفعل فقد حمل الصفدي بعض الأرقام إلى جلسة الأمس ووضعها على مشرحة اللجنة، التي يبدو أّنها لم تروِ غليلها وطالبته بمزيد من الوثائق والمستندات التوضيحية، قبل اتخاذ الموقف منها، وأكّد وزير المال أنّه سيؤمّن هذه الجداول، إلى جانب الحسابات المالية، المتوفّرة في إدارته، واعداً بتسليمها في الأسبوع المقبل.في البند الثاني (السلسلة)، أصرّت اللجنة على مطلبها بإدخال النفقات التي ترتّبها سلسلة الرتب والرواتب ضمن مشروع الموازنة العامة، من باب الحفاظ على شموليتها، وتأمين مصادر تمويل واضحة للسلسلة لا سيما أنّ القلق يجتاح المراجع المالية بسبب الكلفة الباهظة لهذه الزيادات والتي لا تزال غير مؤمّنة. وقد لمست اللجنة أنّ النقاش الذي أشعلته على طاولتها انعكس على طاولة مجلس الوزراء بفعل الرسالة التي حملها وزير المال الأسبوع الماضي. وقد بدأ مجلس الوزراء نقاشه، لكنه لا يبدو أنّه حقق خطوات كبيرة وسريعة كما أن طاولة الحوار تطرقت الى موضوع السلسلة لا بل استحوذ الموضوع معظم نقاشات جلسة يوم الخميس الماضي. لكّن المفاجأة، تجلّت بإعلان وزارة المال بدء دفع فروقات غلاء المعيشة مع الزيادة المقررة نهاية هذا الشهر، والتي تصل قيمتها إلى 950 مليار ليرة، ويفترض أنّها مرتقبة في مشروع الموازنة العامة.أما البند الثالث فيتصّل بالإصلاحات المالية، حيث تحاول لجنة المال تكريس ثقافة إصلاحية - رقابية تسير السلطة التنفيذية على طريقتها، ولهذه الغاية، طالبت وزارة المال باحترام المبادئ الآتية: وضع سقف للاقتراض، إخضاع الهبات والقروض للرقابة بعد إجراء التعديل الدستوري اللازم، تفادياً للوقوع رمّة جديدة في أزمة المليارات التي لا تزال اللجنة تلاحق آثارها، تنظيف مشروع الموازنة العامة من كل البنود الدخيلة والتي تسمى «فرسان الموازنة» والتي يتمّ عادة إقرارها مع الموازنة، ولا علاقة لها بهذا المشروع.وقد أصرّت اللجنة على تضمين موازنة العام 2013 هذه الإصلاحات، علماً بأنّه من المرتــقب أن تكثّف لجنة المال من وتيرة عملها بدءاً من الأسبـــوع المقبل لمواكبة المشروع الحكومي.وكانت اللجنة عقدت اجتماعها أمس برئاسة النائب ابراهيم كنعان وحضور وزير المال محمد الصفدي ومقرر اللجنة النائب فادي الهبر، والنواب: روبير فاضل، أحمد فتفت، غازي يوسف، هنري حلو، عباس هاشم، علي عمار، عاطف مجدلاني، نبيل دو فريج، غازي زعيتر، علي فياض، جمال الجراح وحكمت ديب. كما حضر رئيس جمعية المصارف جوزف طربيه، نائب حاكم مصرف لبنان سعد عنداري، المدير العام لوزارة المال ألان بيفاني ومديرة الموازنة بالتكليف كارول ابي خليل ومستشار الوزير لشؤون الموازنة الياس شربل.وقال كنعان إنّ اللجنة «طلبت من وزارة المال أرقاماً حول المؤشرات الاقتصادية ونسب العجز والنمو والدين العام والايرادات والنفقات، كما طلبت جدول مقارنة ما بين المصروف والإنفاق الفعلي في العام 2011 والمرتقب في العام 2012 كي نتمكن من إجراء تحليل واضح وسلــيم، فمثلاً اذا كان هناك زيادة في التحويلات والمساهمات لجمعــيات ومؤسسات لا تتوخى الربح وكانت بحدود الخمســمئة مليار ليرة واصحبت اذا افترضنا تسعمئة مليار ليرة، نريـــد ان تعرف الى اين ذهب هذا الفرق ولمن ولأي جمعية. ثانــياً نريد أن نعرف العجز بشكل دقيق وأسبابه، وما هي الإجراءات التي يتم اتخاذها والنفقات الاستثمارية لزيادة مدخول وإيرادات الدولة».أضاف: أما في ما يتعلّق بموازنة العام 2013 فقد طرحت الاسئلة الافتراضية انه في حال وصل مشروع موازنة العام 2013 الى المجلس النيابي والى لجــنة المــال والمـــوازنة وكنا لا نزال نناقش موازنة العام 2012 فماذا سيـكون عليه الوضع؟ أنا شخصياً مع مناقشة موازنة لم تصرف وتطلب السلطة التنفــيذية ووزارة المال منا موافـــقة للصرف، وليست موازنة أنفقت وتأتــي الحكـــومة الآن لأخذ الموافـــقة على ما صرفته. هذا رأيي الشخصي، ولم نأخذ قراراً نهائياً بذلك لأن القرار سنأخذه بالتشاور مع جميع الزملاء، ولكني أتوجه شخصياً لإعطاء الاولوية لدرس موازنة العام 2013».

المصدر: صحيفة السفير اللبنانية

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)