إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | مقالات | ثوابت الرئيس المكلّف حكومة ترضي ولا تمثّل.. تجاوز عقدة البيان الوزاري بالطابع الانتخابي للتركيبة
المصنفة ايضاً في: مقالات

ثوابت الرئيس المكلّف حكومة ترضي ولا تمثّل.. تجاوز عقدة البيان الوزاري بالطابع الانتخابي للتركيبة

آخر تحديث:
المصدر: صحيفة النهار اللبنانية
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 473
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق

إعلانات Zone 6B

ثوابت الرئيس المكلّف حكومة ترضي ولا تمثّل.. تجاوز عقدة البيان الوزاري بالطابع الانتخابي للتركيبة

أطفأ رئيس الحكومة المكلف تمام سلام " محركاته" بعد انتهاء فترة الكلام المباح، لينصرف وبعد عودته من قصر بعبدا حيث أطلع رئيس الجمهورية على نتائج استشارات التأليف، الى اعداد العدة لتشكيلة حكومته.

يعتزم سلام الاعتصام بالصمت افساحا في المجال أمام التفرغ لعملية التأليف انطلاقا من رغبته، كما أسر لـ"النهار"، في أن ينجز حركة مشاوراته واتصالاته مع الافرقاء بسرعة تمهيدا لاصدار التشكيلة في أسرع وقت ممكن. فالبلاد لا تحتمل في رأيه الفراغ واذا كان هدف الحكومة المركزي اجراء الانتخابات، فهذا لا يعني في الوقت عينه أن ليست هناك، ملفات عديدة شائكة في المجالات الاقتصادية والمعيشية والامنية تحتاج الى معالجات فورية يمكن القيام بها اذا أتيح الوصول الى فريق حكومي متجانس ومنسجم.

اصبح شبه واضح شكل الحكومة وتركيبتها بقطع النظر عن الاسماء المرشحة لدخولها والتي يندرج طرحها حاليا في اطار التداول الاعلامي، باعتبار أنه لا يزال من المبكر الحديث عن ثوابت، وان كان يحلو لبعض الاوساط والصالونات تداولها، كما تقول اوساط المصيطبة.

ابرز الثوابت المتعلقة بالحكومة يمكن تلخيصها بالنقاط الآتية:

- حكومة مصغرة غير فضفاضة لا يتجاوز عدد أعضائها الـ 24.

- حكومة ترضي جميع القوى ولا تمثلهم، مما يعني أن الاسماء المرشحة غير نافرة وغير استفزازية لأي فريق، تتمتع بمواصفات سياسيين او رجال أعمال وانما من خارج الاصطفاف السياسي او الالتزام الحزبي الفاقع.

- حكومة من غير المرشحين للانتخابات تضم كل الافرقاء من دون استثناء.

- لا محاصصات مباشرة ولا تمسك بحقائب محددة، مع ترك المجال مفتوحا أمام تبادل الطوائف للحقائب السيادية.

- لن تكون الحكومة مع فريق ضد آخر. وهذا ينطلق من اقتناع الرئيس المكلف بأن الصراع السياسي القائم في البلاد لا يزال قائما، والاجماع الذي حظي به الرئيس المكلف لم ينتج من توافق أو مؤتمر توفيقي على غرار الطائف او الدوحة، بل هو آت من الخلفية الخلافية والانشقاقات التي لا تزال قائمة.

- اذا كان اجماع التكليف من فريقي الصراع وجد في سلام قواسم مشتركة التقت على سمعة الشخصية المكلفة واعتدالها، فان سلام لن يتوانى عن صبغ حكومته بهذه الصبغة، بحيث تأتي على صورته كما تقول اوساطه.

ما يقلق الرئيس المكلف لا يتوقف على تركيبة الحكومة انطلاقا من اقتناعه بأنه يتمتع بهامش من الاستقلالية التي تتيح له اختيار اعضاء حكومته من دون أن يشكل ذلك استفزازا لأي فريق، ما دام يحترم التوصيات والافكار التي سمعها خلال الاستشارات، ومن بعدها خلال المشاورات الجانبية. لكن ما يقلقه في الواقع هو هاجس الوقت لتأمين تأليف سريع يتيح للحكومة الانتقال الى مواجهة التحديات والاستحقاقات التي تواجهها.

يأتي في سلم أولويات هذه التحديات امران: الاستحقاق الانتخابي والبيان الوزاري.

بالنسبة الى التحدي الاول، تنقل أوساط الرئيس المكلف عنه ارتياحه الى التقدم في اتجاه التوافق على القانون المختلط، والذي من شأنه اذا تبلور قريبا وأقر في البرلمان أن يسمح بالسير بتأجيل تقني لبضعة أشهر ، باعتبار أنه بات يتعذر اجراء الانتخابات بقطع النظر عن القانون الذي ستجرى على أساسه.

أما التحدي الثاني والذي تصوره اوساط سياسية بأنه بمثابة قنبلة موقوتة في وجه سلام فهو البيان الوزاري لحكومته وامكان تجاوزه لاشكالية ثالوث الشعب والجيش والمقاومة.

ولأوساط سياسية غير بعيدة من الرئيس المكلف قراءة للمخارج المتاحة امامه لتفادي التصادم الذي سينشأ بين فريقي 8 و14 آذار ويطيح قيام الحكومة. وتنطلق هذه القراءة من مبدأ أن حكومة انتخابات يجب أن يقتصر دورها ومهمتها على اجراء الاستحقاق الدستوري، على أن تترك القرارات الاستراتيجية والتوجهات الكبرى للحكومة التي ستنبثق من نتائج صناديق الاقتراع والتي ستشكل الاستفتاء الحقيقي للناخب اللبناني. من هنا ترى هذه الاوساط أن حصر مهمة الحكومة بالانتخابات يعفيها من الخوض في العناوين الخلافية الضاغطة الكبرى.

المصدر: صحيفة النهار اللبنانية

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)