إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | مقالات | 24 - قد تبقى دُوَل وتزول دُوَل وتتغيَّر حدود!
المصنفة ايضاً في: مقالات

24 - قد تبقى دُوَل وتزول دُوَل وتتغيَّر حدود!

آخر تحديث:
المصدر: صحيفة النهار اللبنانية
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 950
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق

إعلانات Zone 6B

24 - قد تبقى دُوَل وتزول دُوَل وتتغيَّر حدود!

علّق المسؤول المهم في مركز ابحاث آخر جدي جداً في واشنطن على "انتقاداتي لتصرف اميركا حيال الثورة السورية على الأقل في الأشهر الأولى بعد نشوبها"، قال متسائلاً: "ألم يفت أوان ذلك أي ازالة الانقسامات بين العرب المؤيدين للثورة وتوحيد المعارضة ومن ثم بناء "جيش سوري حر" حقيقي يوحي الثقة للشعب السوري"؟ اجبته: لا. ليس بعد. علماً ان تحقيق ذلك صار أكثر صعوبة الآن. في أي حال، عند النظام السوري مخطط آخر هو الانكفاء الى منطقته الموسعة. والمنطقة "المحررة" قد تعيش حالاً من الفوضى والاقتتال. ولا تنسَ احتمال استمرار الحرب بين الغالبية والمربع الجغرافي للنظام. بعد ذلك عاد الى مصر فقال: "هناك محاولات جارية لاختراق "الاخوان المسلمين" والجيش المصري. لكن نجاحها يحتاج الى سنوات طويلة. اذا طالت الأزمة في مصر ولم يتحرك الجيش قد تنشأ أزمة داخلية كبيرة. المضحك المبكي في آن واحد هو ان ديموقراطيين كثيرين صاروا يطالبون بعودة العسكر الى الحكم للتخلص من حكم "الاخوان". على كل حال لا يزال حكم "الاخوان" لمصر يحظى بدعم عربي ما. فقطر اعطته اليوم او امس ثلاثة مليارات دولار اميركي اضافة الى الأربعة مليارات التي حولتها اليه قبل أشهر. وليبيا أعطته مليارين".

ماذا في جعبة أعرق مركز بحثي في اميركا مركزه خارج واشنطن؟

في بداية اللقاء مع المسؤول الأول فيه قلت له: اريد أن أتحدث معك في موضوعين الأول سوريا ومعها لبنان والعراق، والثاني ايران. قال: "سوريا ملتهبة، احتمال تراجع الاسد ونظامه الى مربعهما الجغرافي (Enclave) ممكن وكبير في رأيي. ارى ان المناطق السورية التي سيحررها الثوار ستشهد اقتتالاً بين أبنائها. قرأت كتاباً قديماً يتحدث عن ثورة معينة على ملك. عندما انتصر الثوار عليه وقتلوه بدأ التقاتل في ما بينهم. وكانوا متفقين على قتل الملك وليس على مرحلة ما بعد قتله، وليس على أي برنامج موحد للحكم. هذه هي حال الثوار السوريين. واحتمال "الوصلة الجغرافية" بين البقاع الشمالي في لبنان (الهرمل) والمربع المذكور جدي جداً. وكذلك احتمال "وصلة" مماثلة بين المربع نفسه وايران عبر العراق. سايكس - بيكو انتهى ومعه النظام الاقليمي الذي أسسه. وقد تحصل اعادة رسم خرائط في المنطقة. وقد تبقى دول وتزول دول وتتغير حدود". علّقت: ما تقوله يعني ان النظام الاقليمي سيتغير، وقيام نظام آخر جديد يحتاج الى سنوات من القتال على الأرجح. النظام الدولي انتهى عام 1989 بانهيار الاتحاد السوفياتي. لكن الزعامة الاحادية لأميركا لم تنشئ نظاماً بديلاً ثانياً ونهائياً. لا تزال هناك ممانعة. وفي ظل ذلك ينفجر الوضع في المنطقة، تونس – ليبيا – مصر – سوريا - لبنان وغيرها. يقول البعض أو يتمنى ان يشمل مستقبلاً المربّع الجغرافي الأسدي لبنان أو بعضه بحيث يصبح كياناً للأقيات (مسيحية ودرزية وعلوية). ردّ: "ذلك محتمل. الم أقل لك ان هناك رسم خرائط جديدة. العراق سيصبح العراق الأكبر. الأردن عليه خوف". سألتُ: من يأخذ الأردن، العراق أم العربية السعودية؟ أجاب: "اذا شعرت السعودية بان العراق يريده أو يتحرك في هذا الاتجاه فهي ستتحرك لمنعه من تحقيق غايته. لو كنا عارفين ذلك لما كان قام احد ضد صدام حسين (الراحل) وحركته في الكويت. السعودية قد لا تسلم مستقبلاً من التطورات. وماذا عن مصر وايران؟ اخبرني". قلتُ: ايران تواجه أمة عربية ومسلمة تقودها في هذه المرحلة السعودية. مصر كانت دائماً زعيمة العالم العربي. وايران لا تزال متمسكة بمشروعها الاقليمي الواسع. وهي تريد تشجيع مصر بقيادة "الاخوان المسلمين" على استعادة الزعامة العربية. وهدفها ضرب السعودية وضم مصر الى المحور الذي تقوده منذ عقود. مصر "الاخوان" ورئيسها مرسي يرفضان ذلك عملياً والمرجعية الاسلامية السنية الاولى في العالم أي الازهر. والأسباب كثيرة بعضها مذهبي. لكن "الاخوان" منزعجون من السعودية لاعتقادهم انها تقف ضدهم وتحاربهم داخل مصر وخارجها. لذلك فإنهم قد لا يمانعون في "اللعب" مع ايران ضدها. لكنهم لا يؤيدون مشروع ايران ولن يسيروا به الى الآخر. هل توجه اميركا ضربة عسكرية الى ايران؟ سألتُ. أجاب: "ايران لم تقدر اوباما حق قدره واستخفت به. وأخطأت في حساباتها حول دوافعه وشخصيته ولاتزال تخطئ. تعتقد انه لن يضربها عسكرياً وخصوصاً بعدما اقنع اسرائيل بعدم ضربها العام الماضي. وهي قد تكون مخطئة".

تابعنا الحوار حول ايران. ماذا دار فيه؟

المصدر: صحيفة النهار اللبنانية

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)