إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | مقالات | أسئلة أوروبية عن ردة الفعل بعد القرار:هل يستقبل «حزب الله» سفراءنا؟
المصنفة ايضاً في: مقالات

أسئلة أوروبية عن ردة الفعل بعد القرار:هل يستقبل «حزب الله» سفراءنا؟

آخر تحديث:
المصدر: صحيفة السفير اللبنانية
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 533
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق
أسئلة أوروبية عن ردة الفعل بعد القرار:هل يستقبل «حزب الله» سفراءنا؟

ينقل مصدر رسمي عن احد سفراء الدول الأوروبية لدى لبنان، ممن كانت بلاده شديدة التحفظ على ادراج «حزب الله» على اللائحة الأوروبية للإرهاب، لا جناحا عسكريا ولا بنية متكاملة، انه ابلغ مسبقا عن الموقف المستجد قائلا «نحن عاجزون، وسنصمت ولن نعارض القرار، لأن الضغوط كبيرة، وأي موقف مغاير سيؤثر على الوضع الاقتصادي والمالي لبلدي».

ينطلق المصدر من هذه الواقعة ليقول «ان الزعم بأن القرار الاوروبي ناجم ايضا عن مشاركة حزب الله في سوريا، وتحديدا في القصير، فهذا القول يرد عليه بأمرين:

الأول: ان حزب الله حارب في القصير وغيرها ضد الإرهاب فكيف يستقيم وضع من حارب الإرهاب على لائحة الإرهاب؟

الثاني: أكثر من دبلوماسي غربي اسرّ إلينا بعد معركة القصير إننا سنغض الطرف على تدخل حزب الله طالما كان في هذا الحد ولم يستمر في مناطق اخرى مثل حلب.

اما القول انه نتيجة تفجير بورغاس، فالتحقيقات لم تنته بعد، وليس هناك اتهام مباشر مبني على وقائع وإثباتات وقرائن دامغة تدين الحزب، وبالتالي استباق النتائج بقرار كهذا يعني انه مفروض بتوقيته ومراميه».

ويرى المصدر «ان القرار الاوروبي غير مريح وغير بنّاء، خصوصا ان جهدا تراكميا بذل لبناء علاقة جيدة بين الأوروبيين وحزب الله طوت صفحة ثمانينيات القرن الماضي بكل توتراتها، والخشية كل الخشية هو دخول طرف ثالث على الخط عبر عمليات ارهابية مستندا الى القرار الاوروبي، بما يوحي ان هذه العمليات رد فعل على القرار، لذلك كان على الأوروبيين دراسة كل المحاذير التي من شأنها ان تثقلهم، وتثقل معهم حزب الله الذي اثبت بالتجربة والبرهان حرصه على علاقاته الخارجية بعيدا من اي تعكير، وله في توفير كل ظروف واسباب حماية قوات الطوارئ الدولية العاملة في جنوب لبنان (اليونيفيل)، الشهادة الحيّة والمستمرة على محاربته للإرهاب وتركيزه على مقاومة العدو الإسرائيلي».

ويكشف المصدر عن ان «عددا من سفراء الدول الاوروبية سألوا مراجع رسمية عما اذا كان حزب الله سيحدد لهم مواعيد اذا طلبوا ذلك، وكان الجواب تشجيعهم على طلب المواعيد». ومازح احدهم من قبل من سأله «ألستم تطلبون مواعيد للجلوس إلى الإرهابيين؟ لماذا يرفض حزب الله فهذا لصالحه ويؤشر الى مدى الارباك داخل الاتحاد الاوروبي جراء القرار؟».

واستنادا الى هذا الواقع يوضح المصدر «ان لبنان الذي تربطه علاقات تاريخية وعميقة ومميزة مع الدول الاوروبية وفي مقدمها فرنسا، سيعمل لمواجهة هذا القرار المسيء على ثلاث مراحل:

ــ الحد من مفاعيله، ان على مستوى العلاقات الثنائية او في العلاقة مع مكون اساسي لبناني له تمثيله النيابي والوزاري والشعبي الوازن.

ــ العمل على إلغاء المفاعيل الناجمة عن هذا القرار، لا سيما لجهة الاجراءات التي ستعقبه.

ــ الاستفادة من المراجعة الدورية لهذا القرار، وهي كل ستة اشهر، في سبيل دفع الاوروبيين من خلال استغلال صداقات لبنان لاعادة النظر في القرار برمته.

وكل هذه المراحل تحتاج الى رباطة جأش لبنانية والنظر الى مصلحة لبنان، بحيث من المعيب والمرفوض ان يعمد اي من الافرقاء اللبنانيين الى تسعير حدة الخطاب السياسي منطلقا من هذا القرار».

ويدعو المصدر الى «انتظار ما ستحمله الايام المقبلة من معطيات، فاذا كان القرار هو استجابة لضغوط اميركية ومن بعض العرب، يعني انهم لن يذهبوا باتجاه التصعيد لانهم يعرفون ان جمهور حزب الله سيزداد تماسكا وتشددا في الدفاع عن خيارات الحزب، والمهم ان لا يتحول القرار الى عنوان اشتباك لبناني ـ لبناني اضافي، خصوصا ان حزب الله استبق القرار بموقف لأمينه العام السيد حسن نصرالله بان هذا القرار لن يقدم او يؤخر ويعني من اصدره ولا يعني حزب الله (بلوه واشربوا مياهه)».

والسؤال الذي يطرح، هل «اليونيفيل» شيء والاتحاد الاوروبي شيء آخر؟ يشير المصدر الى ان «قائد هذه القوات الجنرال باولو سييرا قام قبل اسبوع من صدور القرار بجولة على المسؤولين وتناول الحديث هذه المسألة، وهو أكد «أن لا دخل لليونيفيل بقرار الاتحاد الاوروبي لان قواته تتبع للامم المتحدة، والوحدات الاوروبية العاملة في عداد اليونيفيل تعمل تحت علم وقبّعة الامم المتحدة»، ناهيك عن ان حزب الله يتعاطى بحرص كبير على هذه القوات.

المصدر: صحيفة السفير اللبنانية

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)