إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | مقالات | هل يلاقي لبنان التحولات في المنطقة؟
المصنفة ايضاً في: مقالات

هل يلاقي لبنان التحولات في المنطقة؟

آخر تحديث:
المصدر: صحيفة السفير اللبنانية
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 822
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق

إعلانات Zone 6B

هل يلاقي لبنان التحولات في المنطقة؟

الهدوء النسبي في المواقف السياسية اللبنانية تجاه سوريا، لا سيما مواقف الافرقاء السياسيين الذين درجوا منذ بدء الازمة السورية على اطلاق مواقف تستجدي النظام القادم الذي لمّا يأتِ بعد، تماما كما فعلوا ابان «الوجود الاخوي السوري الموقت والشرعي (الذي تحول بعد الانسحاب الى وصفه وصاية او احتلال)، هذا الهدوء ليس وليد قناعات راسخة، انما فرضته التحولات الاقليمية والدولية.

وبعد فشل رئيس جبهة النضال الوطني وليد جنبلاط في اقناع «صقور المملكة العربية السعودية» الذين أمسكوا بالورقة اللبنانية، بإبقاء لبنان في منأى عن لعبة امتلاك الاوراق، لكي يجري التفاوض عليه عندما يحين اوان التسوية الاقليمية، الامر الذي لا يزال يعطل ولادة «الحكومة السلامية» الجديدة، فإذا بجنبلاط يهدئ من خطابه الداخلي والخارجي، حيث كان لجهود الامير طلال ارسلان دور في تبريد الاجواء واعادة فتح قنوات التواصل بين جنبلاط وحلفاء «المسار والمصير» سابقا.

فهل هي مصادفة آنية الاتصال الذي جرى بين الزعيم الدرزي الشوفي وليد جنبلاط والزعيم الماروني الشمالي سليمان فرنجية؟ ام ان الامر يتعدى تسهيل وزير الدفاع الوطني فايز غصن عملية تأجيل تسريح القيادة العسكرية لسنتين، ومن ضمنها رئيس الاركان؟

حقيقة الامر ان هذا التواصل يتعدى الشكل، حسب مصدر مواكب، «فالشكليات المرتبطة بهذه الواقعة الايجابية، تتصل بمناخ اقليمي جديد يقرأه جنبلاط جيدا وبتأنٍّ اكثر من المعنيين به، يشي بأن المواقف التي تريد تغيير انظمة وربما دول وهي لا تكاد تغير خطوة واحدة في أدائها الداخلي، في حين ان الزمن الراهن هو للحكمة والعقل والتعقل، لأن ما يجري على المسرح الدولي كبير لا مكان في اجندته ليوميات السياسة اللبنانية الممجوجة، ان لم نقل التافهة».

ويقول المصدر: «إن رئيس الاستخبارات العامة السعودية بندر بن سلطان هو الذي كان وراء حثّ رئيس الائتلاف الوطني السوري احمد الجربا على الاعلان عن قبوله المشاركة في مؤتمر جنيف 2 والاستعداد للجلوس الى طاولة واحدة مع ممثلي النظام السوري، لكي يظهر انه هو الممسك بورقة المعارضة السورية بعد إقصاء قطر، وبوساطة اميركية مباشرة فتحت لبندر ابواب الكرملين الروسي لكي يستقبله الرئيس فلاديمير بوتين، لأن التوجه الاميركي هو دعم بندر في تركيبة الحكم الجديدة التي يعمل على انضاجها في السعودية، باعتباره الرجل الموثوق والاذكى لديهم».

اما لماذا طلب بندر مقابلة بوتين شخصيا في حين ان بإمكانه لقاء نظيره الروسي؟

يوضح المصدر «ان التوجه الاميركي هو الطلب من الروسي ان يتوسط لدى القيادة السورية الممثلة بالرئيس بشار الاسد للقبول بأن يكون بندر شريكا في التسوية السياسية لحل الازمة السورية، باعتبار انه يمسك بملف الجماعات المسلحة، ومن ضمنها التكفيريون، يحركها كيفما يشاء، ولا مانع لدى بندر حتى من زيارة دمشق ولقاء الاسد نفسه. وكون هناك صعوبة في جعل بندر ملكا لعدم استيفائه الشروط، وابرزها انه من ام غير سديرية، لذلك يحظى بدعم اميركي قوي لتحقيق انجاز سياسي كبير كي يحجز له موقعا متقدما في تركيبة الحكم في السعودية، وليس افضل واقرب من سوريا ساحة لتحقيق هذا الانجاز».

ويلفت المصدر الى ان «خطوة بندر بطلب وساطة الروس تزامنت مع استئناف قنوات التواصل الايرانية ـ السعودية بعد انتخاب الشيخ حسن روحاني رئيسا للجمهورية الاسلامية الايرانية، والتي كانت قد توقفت منذ نحو سنتين نتيجة التوتر الشديد على خلفية الموقف من التحولات العربية وتحديدا الازمة السورية، والترجمة العملية لعودة التواصل العلني والمباشر هو مشاركة ممثل للسعودية في حفل تنصيب روحاني الذي يشارك فيه اكبر مروحة دولية».

ويختم المصدر بالقول: «ان هذا الانعطاف النسبي السعودي نحو الحل السياسي في سوريا وعودة التواصل مع ايران، فرض وسيفرض على الافرقاء اللبنانيين تعديلا في ادبيات خطابهم السياسي التي يؤمل ان تؤدي الى فتح قنوات حوار ثنائية داخلية تؤسس للحوار الاشمل للتفاهم على مستقبل الاستحقاقات الداخلية الرئيسية حكوميا ورئاسيا، وجنبلاط الذي يعتبر دوره كما الرئيس نبيه بري أساسيا في امتصاص الازمات وصنع التسويات، كان اول من التقط الاشارات وبدأ مسارا توافقيا على الصعيد الوطني ترجمه في استحقاقات عدة، ان على مستوى العلاقة مع الثنائي الشيعي ام على مستوى الانفتاح على كل المكونات الاخرى، وصولا الى الهدوء في الخطاب السوري».

المصدر: صحيفة السفير اللبنانية

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)