إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | مقالات | حكومة عسكرية للتحديات الأمنية.. خيار ممكن؟
المصنفة ايضاً في: مقالات

حكومة عسكرية للتحديات الأمنية.. خيار ممكن؟

آخر تحديث:
المصدر: صحيفة السفير اللبنانية
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 954
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق

إعلانات Zone 6B

حكومة عسكرية للتحديات الأمنية.. خيار ممكن؟

فرض تفجيرا طرابلس جدول أعمال سياسيا جديدا، ومن هنا جاءت دعوة رئيس الجمهورية ميشال سليمان الى تشكيل حكومة جامعة واعادة التئام طاولة الحوار من دون أي شروط مسبقة. «أسهل الأمور أن يستسلم اللبنانيون لنظرية المؤامرة سواء أكانت من الداخل أم من الخارج، وأن يتركوا للآخرين أن يقرروا مصائرهم، لكن ثمة سؤالا تشي به وجوه الأطفال والأمهات والآباء عند كل صبح ومساء: هل يمكن القيام بأمر ما حتى نحمي أنفسنا وبلدنا، أم أن قدرنا أن نرتمي في الهاوية بملء إرادتنا»؟

في مواجهة هذه المرحلة الشديدة الخطورة، «صار لزاما على كل الافرقاء اللبنانيين إعادة النظر أولا في خطابهم السياسي وصولا إلى تقديم مقاربات مختلفة وصولا إلى محاولة تجميع القدرات لمواجهة المؤامرة الخارجية التي تستهدف النيل من اللبنانيين بأبشع الوسائل والطرق الإجرامية، والمدخل لهذا السلوك الإجرامي استيراد نموذج الحقد المذهبي الذي يدمر عددا من الدول العربية والإتيان به إلى لبنان»، على حد تعبير أوساط سياسية متابعة.

وتشير الأوساط إلى أن استمرار دوران الوضع الحكومي في حلقة مفرغة من الفراغ القاتل، «يشكل خطرا مضافا، وثمة مبررات لبنانية صرف لتشكيل حكومة سياسية جامعة، الأمر الذي يستدعي مباشرة الرئيس المكلف تمام سلام بدءا من اليوم، بجولة اتصالات ومشاورات مع كل الافرقاء، فإذا تعذرت الحكومة السياسية، لا بد من التفكير بخيارات أخرى شرط ألا تؤذي البلد».

ولدى سؤال الأوساط نفسها، عما هو المقصود من عبارة «خيارات أخرى»، أجابت بطرح السؤال الآتي: «هل فكر أحد من المعنيين مثلا بحكومة عسكرية من 14 وزيرا تحظى بتغطية سياسية شاملة أو بحكومة مصغرة من العسكريين السابقين تضع على عاتقها أولوية الأمن التي لا تتقدمها أولوية اليوم».

ووفق الأوساط نفسها، فان سلام اعلن موقفا اساسيا منذ اليوم الأول لتكليفه «بانه لا يريد احزابا في الحكومة ولم يقل انه لا يريد حزب الله، ومرد ذلك ادراكه المسبق بوجود «فيتو»

خليجي على وجود حزب الله في اي حكومة جديدة، علما بان رئيس الجمهورية مع ادخال الحزب في الحكومة، وتحدث مع نظيره الفرنسي فرنسوا هولاند الذي وافقه الرأي وتبقى عقبة السعودية الرافضة دخول الحزب الى الحكومة».

وتتابع الأوساط «انه بعد التفجيرات الأخيرة، وخاصة في طرابلس، وانكشاف عدد من شبكات الإرهاب وأهدافها، اصبح المطلوب حكومة تضم الجميع، فاذا ذهبنا الى هذه الحكومة هناك عقبتان: الأولى، هل تقبل قوى 14 اذار دخول حزب الله الحكومة وهل يستطيع سلام السير من دون موافقتها على هذا الخيار. أما العقبة الثانية، فهل يتراجع حزب الله عن شرط الثلث المعطل»؟

باتت الامور تحتاج الى تكثيف الجهود «خصوصا في ظل التقاطع القائم بين رئيس الجمهورية والنائب وليد جنبلاط على وجوب اشراك حزب الله في الحكومة، لا بل وصل جنبلاط الى حد القول ان لا حكومة من دون حزب الله، وفي المقابل، صار مطلوبا القبول بصيغة الثمانات الثلاث، ويمكن أن تضم حصة الوسطيين شخصيات لا تستفز احدا وتحديدا حزب الله والمستقبل» على حد تعبير الأوساط نفسها.

اعتبارا من اليوم، يمكن الانتقال الى المرحلة الثانية، عبر طرح صيغ وزارية، و«على كل الافرقاء المبادرة الى وضع اسماء وزرائهم بلا تردد، على قاعدة ان الحكومة الحيادية لم تعد صالحة للبلد، واصبحنا بحاجة الى هيئة الحوار الوطني كي تكون في الحكومة، وهذه الفكرة طرحت غير ان تيار المستقبل ربط الموافقة عليها بانسحاب حزب الله من سوريا، مثلما اشترط لتشكيل حكومة اقطاب من دون شروط مسبقة أن تتخذ قرارا بسحب «حزب الله» قواته من سوريا» تقول الأوساط نفسها.

وتختم بالتعويل على دور رئيس مجلس النواب نبيه بري الاساسي والمفصلي «وتحديدا في الانتقال الى مرحلة وضع الاسماء المرشحة لدخول الحكومة، علما بأن العقدة الأبرز حاليا تتمثل في موقف دول مجلس التعاون الخليجي الرافض مشاركة حزب الله في اية حكومة جديدة الا اذا انسحب من سوريا، وفي المقابل، فان حزب الله لن يشارك بلا ثلث معطل، واذا تم تجاوز العقدة الاولى يمكن تجاوز الثانية بوزراء وسطيين لا يعترض على مشاركتهم اي من الافرقاء، لا سيما حزب الله، لا بل يمكن أن يشكلوا عنصر اطمئنان له».

المصدر: صحيفة السفير اللبنانية

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)