إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | مقالات | «البيك» الاشتراكي القلِق.. وتيمور «مشروع الزعيم»
المصنفة ايضاً في: مقالات

«البيك» الاشتراكي القلِق.. وتيمور «مشروع الزعيم»

آخر تحديث:
المصدر: صحيفة السفير اللبنانية
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 672
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق

إعلانات Zone 6B

«البيك» الاشتراكي القلِق.. وتيمور «مشروع الزعيم»

لا يُحسد وليد جنبلاط هذه الأيام. الرياح تجري عكس ما تشتهي سفن «البيك». رجل التقلّبات، لن يرتاح على الارجح، الا بعد ان تنقشع الغيوم السوداء فوق سوريا.

لم تعد المسألة تأديب بشار الاسد. جنبلاط يخشى فعلا من حرب في المنطقة، قد تكوي شظاياها الداخل اللبناني الهشّ، بهمّة النظام السوري نفسه!

«يعصر» جنبلاط لقاءاته السياسية والاعلامية الى حدّها الادنى، ما دام التنظير حول الضربة يثير «لعيان» البيك. ديفيد هيل سيكون من الضيوف المرحّب بهم الى المائدة الجنبلاطية، وان في الزيارة الاولى للديبلوماسي الاميركي بعد تعيينه سفيرا للولايات المتحدة في لبنان.

منه قد يتلمّس «البيك» حدود المغامرة الاميركية في الذهاب بعيدا في معاقبة بشار الاسد ونظامه. والضيف الذي يجدّد لتوّه اقامته في بلد خبِر نزاعاته في التسعينيات حين كان موظفا في سفارة عوكر، لن يجد افضل من رئيس «جبهة النضال الوطني» ليستعين به «مرشدا» في رحلة استكشاف خريطة الزواريب اللبنانية.

الادارة المالية لـ«امبراطورية البيك» شكّلت في الآونة الاخيرة مصدر توتر للزعيم الدرزي دفعته، لأول مرة، الى نشر غسيل «البيزنس»، عبر اصدار بيان مقتضب، غير مألوف في ادبيات المختارة، يشير فيه الى «سلسلة ترتيبات تتصل بإعادة تنظيم وتوزيع المسؤوليات والمهمات المتعلقة بإدارة الأملاك الخاصة والمؤسسات التابعة له بعد ان تولى بعض هذه المهمات الشيخ بهيج أبوحمزة الذي رافق هذه المسيرة على مدى ثلاثين عاما متواصلة».

ابو حمزة الذي كان واحدا من رجالات المختارة، ومن اقرب المقرّبين من زعيمها، بات اليوم خارج المنظومة الحديدية، في شقها المالي، وتفصل بينه وبين جنبلاط دعوى قضائية.

لكن معلومات تفيد بان ابو حمزة يستمر في مهماته كمسؤول ومدير لحصة جنبلاط في شركة «كوجكو» النفطية ومصنع سبلين للاسمنت، بينما عهد بادارة املاكه الخاصة والمؤسسات التابعة له الى احد المقربين جدا منه.

«مشروع زعامة» تيمور هاجس آخر يقلق جنبلاط. صحيح ان نجل الزعيم الدرزي ينفلش بنفوذه تدريجا، وان ببطء، في عروق الحزب الاشتراكي والماكينة الزعاماتية، الا ان النجل الاكبر لوليد بيك عاص حتى الساعة على «طقوس» زعامة لا يبدو جاهزا لها، ولا يعلم جنبلاط نفسه حتى اليوم، اذا كانت ستقدّم لتيمور على طبق من ذهب او نزاعات!

بالانتظار، يحوك جنبلاط عباءة المختارة ويفصّلها على قياس تيمور على طريقته. بعد تعريفه الاخير على السيد حسن نصر الله العام 2009، عيّنه اليوم موفدا دائما الى السعودية الى جانب الوزير وائل ابو فاعور.

في 30 تشرين الاول 2011 رسم وليد جنبلاط خطا فاصلا لحدود زعامة نجله. اعلن «البيك» يومها انه سيتقدّم بآخر ترشيح لرئاسة الحزب، على ان يكون مجلس القيادة الجديد مجلسا انتقاليا حتى اجراء انتخابات لا مكان فيها للتوريث.

الانتخابات التي تمنّى جنبلاط ان تتمّ خلال عام لم تحصل، وان ربط قراره آنذاك باطلاق رزمة اصلاحات داخلية توّجت بالتصديق على دستور «الحزب التقدمي الاشتراكي» العام الماضي.

إذاً، «تحرير» الحزب من قبضة المختارة بقي مجرد فكرة في ذهن «البيك». لا ظروف الداخل سمحت، ولا البركان السوري اتاح ترفا تنظيميا من هذا النوع.

تأجيل يُنجب تأجيلا. وليد جنبلاط لم يسلّم بطاقته الحزبية حتى الآن، ما دامت الانتخابات لم تحصل اصلا (كان من المفترض انتخاب رئيس جديد للحزب هذا العام).

على الارجح، ينتظر العارفون في شؤون المختارة تعديلا متوقعا، تبرّره الظروف السياسية الداخلية والخارجية، على مترتبات «انتفاضة 2011».

حتى اكثر المنظّرين عن «ربيع الاشتراكي» لا يتخيّلون انسحابا ديموقراطيا للبيك، ولنجله، من اللعبة الحزبية في هذا التوقيت المصيري الذي تمرّ فيه المنطقة برمتها.

لكن الوراثة الحزبية التي طلب جنبلاط من «الرفاق» «ان يشيلوها من اذهانهم» قبل نحو عامين، لا يفعل «البيك» الا ما يوحي عكسها، مع تزايد الحديث في الاروقة الحزبية عن تقديم رئيس الحزب كل التسهيلات لتثبيت نفوذ تيمور، من خلال تعيينات لمسؤولين في المناطق محسوبين على الاخير ومدّهم بالمال، والتحرّر التدريجي من عبء رجالات يشكّلون حساسية لنجل الزعيم، وحصر التوقيع على كافة المساعدات الاجتماعية بتيمور فقط.

اما آخر بصمات التوريث المقنّع فترجمت في اعاقة انتخاب امين عام جديد لـ«منظمة الشباب التقدمي» بعد شغور المركز منذ نحو شهر، وكفّ يدّ مفوّض الشباب والطلاب ريان الاشقر الذي سبق لوليد جنبلاط العام 2005، ان قال عنه في مقابلة تلفزيونية انه، اضافة الى بعض الشباب، يمثلون «مستقبل» الحزب الاشتراكي.

اليوم، الشاب نفسه، وجد من ينسج حوله رواية تصوّره كأنه «متمرّد» لا يأتمر بالقرارات العليا. وليد جنبلاط المدرك للحساسية المزمنة التي يشكّلها الاشقر، الآتي من بيئة قومية، للثنائي تيمور ــ وائل، اختصر الطريق، وطلب ازاحته عن الساحة الحزبية.

هكذا، بأمر من «البيك» لا انتخابات للامين العام قد توصل مرشح الاشقر رائد ابو حمدان، مع العلم بأنه سبق لجنبلاط ان اعطى الضوء الاخضر لحصول هذه الانتخابات بعد شغور المركز.

اكثر من ذلك، سيتمّ تعيين مفوّض الخارجية في الحزب زاهر رعد، المحسوب على تيمور ووائل ابو فاعور، مكان الاشقر المعروف بمواجهته سياسة الاقطاع في الحزب، وتمسّكه بالاداء المؤسساتي في ادارة شؤون الحزب.

الاشقر، الذي مثّل بالنسبة للعديد من الحزبيين «حالة» متحرّرة من التبعية العمياء لـ «البيك»، تُرجمت في السابق بانتقاد وليد جنبلاط مباشرة بسبب خروجه من «14 آذار» والعودة الى الحضن السوري، خسر البطاقة الحزبية، بقرار من زعيم المختارة. قرار شفهي بلّغ به بالواسطة، من دون اسباب موجبة!

اتهامات تنفيها جماعة تيمور جملة وتفصيلا ما دام الاخير، بتأكيدهم، لا يتعاطى اصلا بشؤون الحزب، ويحصر تحركاته بروزنامة المهمات التي يضعها «وليد بيك».

وبتأكيد مطلعين، فان جنبلاط كان فرمل خطة «ترييح» تيمور، بعد حادث اطلاق الصاروخين من منطقة بجوار بلدة عيتات على الشياح في ايار الفائت، فاستعان مجددا بقضبة الكوادر العسكرية من المقاتلين السابقين في حرب الجبل الذين يعرفون طبيعة الارض ومفاتيحها.

هاجس جنبلاط تمحور يومها حول امرين اساسيين: حماية الجبل من اختراقات محتملة من بيته الداخلي، وتبنّي التنسيق الكامل مع «حزب الله» مخافة تحويل الجبل الى منصة لتصفية الحسابات مع الضاحية.

المصدر: صحيفة السفير اللبنانية

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)