إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | مقالات | مراسلة الصفدي بشأن تمويل المحكمة الجواب الصحيح للطلب وميقاتي يبحث عن المخارج القانونية عندما يحين أوان السداد
المصنفة ايضاً في: مقالات, نجيب ميقاتي

مراسلة الصفدي بشأن تمويل المحكمة الجواب الصحيح للطلب وميقاتي يبحث عن المخارج القانونية عندما يحين أوان السداد

آخر تحديث:
المصدر: صحيفة النهار اللبنانية
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 719
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق

إعلانات Zone 6B

مراسلة الصفدي بشأن تمويل المحكمة الجواب الصحيح للطلب وميقاتي يبحث عن المخارج القانونية عندما يحين أوان السداد

ما هي الاسباب التي دفعت وزير المال محمد الصفدي إلى الاعلان عن مضمون مراسلة داخلية جوابية بينه وبين رئيس الحكومة المستقيل نجيب ميقاتي في شأن مسألة تمويل المحكمة الخاصة بلبنان؟ وهل صحيح ما تردد اخيراً عن ان نشر مضمون المراسلة يهدف الى إحراج ميقاتي على خلفية حسابات سياسية بين الرجلين، او من أجل الضغط على الرئيس المستقيل من أجل دفعه إلى إقرار التمويل كما فعل سابقا؟

 

أيا تكن التحليلات التي أثيرت في الايام الأخيرة عن تمويل المحكمة، فإن هذا الموضوع جرى تضخيمه وإدخاله في السجال السياسي، بحيث لا يوصل إلى خواتيمها السعيدة.

وما عزّز التأويلات والتحليلات في هذا الشأن، أن كتاب الصفدي جاء بعد أشهر على ورود مراسلة الامم المتحدة ( في 25 آذار الماضي)، مما طرح علامات الاستفهام حول التوقيت، وخصوصا أن الموضوع لم يطرح على البحث بعد، كما أن كتاب الصفدي يفترض أن يكون جزءا من رد طلبته رئاسة الحكومة من وزيري المال والعدل، وهذه حال التعامل مع الموضوع منذ بدأ لبنان يسدد حصته الى الامم المتحدة. لكنه أخذ هذه المرة بعدا مغايراً، إذ إنه يأتي في ظل حكومة تصريف أعمال، مما يطرح علامات إستفهام حول الآلية التي يمكن إعتمادها من أجل تأمين التمويل من دون تجاوز القوانين.

فميقاتي الذي أمن على مدى عامين متتاليين تمويل المحكمة من خارج مجلس الوزراء، مرة من خلال تبرعات المصارف، ومرة من خلال الهيئة العليا للإغاثة، لم يعد قادرا على تمرير هذا الموضوع لأكثر من سبب، أولها أنه في حكم المستقيل ولا يمكنه توقيع إنفاق إستثنائي من خارج مجلس الوزراء، كما انه غير قادر على التوجه إلى المصارف ليطالبها بتأمين التمويل كما حصل سابقاً، لإدراكه أنها لن تتجاوب في الظروف الراهنة، وهي التي اتخذت قرارا بالتوقف عن تمويل عجز الدولة. وثالث الاسباب، أن ميقاتي لا يبدي رغبة في إعطاء براءة ذمة للفريق الذي لم ينفك يطالبه بالاستقالة، فيما فريق آخر اتهمه بتهريب التمويل.

ورغم أن ميقاتي لم ينفك يذكر الفريق الذي طالبه مرارا بالاستقالة بأنه عمد الى تمويل المحكمة مرتين، فهو تريث في بت هذه المسألة منذ ورودها في 25 آذار الماضي.

وينطلق من قراره هذا من كون الملف لا يتسم بطابع العجلة. إذ يمكن التمهل في سداد حصة لبنان حتى مطلع آذار المقبل حين يصبح السداد واجبا. فإذا تشكلت الحكومة قبل ذلك، يصبح الامر في عهدة الحكومة الجديدة، والا فسيترتب على ميقاتي البحث في المخارج.

أما وزير المال، فإنه بنشره مراسلته الجوابية عن كتاب رئاسة الحكومة إبداء الرأي ردا على مراسلة الامين العام للأمم المتحدة بان كي - مون، يكون أبدى رأي الوزارة كما طلب منه رئيس الحكومة، وقدّم الجواب الصحيح في شأنه، باعتبار ان الخيار الوحيد المتاح أمام الوزارة هو طلب الموافقة الاستثنائية على توفير المبالغ اللازمة، تماما كما فعل بالنسبة إلى طلب توقيع مرسوم استثنائي لدفع الرواتب والاجور للقطاع العام.

وهو بذلك يرفع عن نفسه أي مسؤولية قد تترتب على الوزارة بالتلكؤ عن القيام بواجباتها في ظل حكومة تصريف اعمال. والصفدي الذي كان اعترض سابقا على تمويل المحكمة من خارج مجلس الوزراء، يعي ان اجتماع الحكومة قد يكون متعذرا مما يستدعي إنفاقا إستثنائيا من خلال مرسوم خاص على غرار ما حصل بالنسبة إلى تأمين الرواتب والأجور للقطاع العام.

اوساط ميقاتي قررت إطفاء المحركات بتوجيهات من رئيس الحكومة المستقيل، منعا لتفاقم السجال وإفساحا في المجال أمام إيجاد المخارج الملائمة لهذا الموضوع. لكن في المقابل، فإن الطريقة التي اثير فيها موضوع تمويل المحكمة، وخصوصا أنه أتى بعد اسبوع على إتهام كتلة "المستقبل" لوزير الاتصالات بإعاقة الطلبات للمحققين الدوليين، وبعد المواجهة الطاحنة بين الصفدي والوزير نقولا فتوش، توحي أن دون إمرار التمويل عقبات ما لم ينجح ميقاتي في إجتراح مخرج لها.

أما الصفدي، فقد أصدر بيانه وغادر إلى واشنطن حيث يترأس وفد لبنان إلى الاجتماعات السنوية لصندوق النقد والبنك الدوليين.

 

المصدر: صحيفة النهار اللبنانية

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)