إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | مقالات | واشنطن فوّضت الاستحقاق الرئاسي إلى باريس
المصنفة ايضاً في: مقالات

واشنطن فوّضت الاستحقاق الرئاسي إلى باريس

آخر تحديث:
المصدر: صحيفة السفير اللبنانية
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 717
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق
واشنطن فوّضت الاستحقاق الرئاسي إلى باريس

منذ خرجت عبر وسائل الإعلام، على تنوعها، الصورة التي تجمع مرشد الجمهورية الاسلامية الايرانية السيد علي خامنئي والامين العام المساعد للأمم المتحدة جيفري فيلتمان، وشاهدها الملأ في لبنان والخارج، ارتفع منسوب خفقان قلوب من «ساروا على العمياني» وراء السفير الاميركي السابق في بيروت الذي قاد أخطر وأدق مرحلة في الحقبة الأخيرة من تاريخ لبنان، وكان خلالها رأس حربة لفريق «14 آذار» وعرّابها في مواجهة فريق «8 آذار».

«العاقل» من أصدقاء «مستر جيف» أخذ خلوة مع الذات وبدأ ترتيب جدول أولوياته وإعادة صوغ خطابه، أما المتهور منهم فاستمر على المنوال ذاته من المعاندة والتصرف وكأنه «محور الكون وكل العالم يأتمر بأوامره» ظنّاً منه أن الولايات المتحدة الأميركية لا يمكن أن تتصرّف إلا بوحي مصالحه ولو على حساب مصالحها، غير أن رجلا سياسيا من نوع آخر قرأ المشهد بـ«حاسته السادسة» وفهم جيدا الرسالة ومآل الأحداث في المنطقة، وان الأمور ذاهبة الى «تسوية كبرى لا مكان فيها للمنتظرين على أرصفة أصحاب القرار الذين لا يرون إلا مصالحهم»، وهذا الرجل هو رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي النائب وليد جنبلاط الذي لم يُخفِ ما التقطته «إحداثياته» الدائمة العمل، وعبّر عن ذلك في أكثر من مناسبة.

والأهم هو ما كشفه مرجع وطني دائم اللقاء مع النائب وليد جنبلاط، حيث «يطيب له أن يفتح قلبه ويبوح بكل مكنوناته»، اذ أخبر المرجع قائلا: «سأخبرك بما حصل معي، كنت أتصفّح الجريدة منذ أكثر من شهر ووقع نظري على الصورة التي تجمع السيد خامنئي مع السفير فيلتمان، فبعثت له برسالة نصيّة (sms) على هاتفه النقال، ضمّنتها عبارات مفادها انني عندما شاهدت هذه الصورة شعرت بأن نور القداسة يشعّ منك، فرد فيلتمان على رسالتي برسالة نصيّة مفادها والله يا وليد بعد أكثر من ثلاثين عاما من الخصام مع الايرانيين تبين أن المشكلة بيننا وبينهم كناية عن سوء تفاهم!».

يضيف المرجع موضحا «ان جنبلاط أردف معلقا على كلام فيلتمان بالقول: تخيّل أن الأميركيين والعرب والكل، يريدون أن نصطدم بالحائط مع ايران وحزب الله، وخلافهم الذي امتد لعقود معهم هو سوء تفاهم.. فأنا لست على استعداد ان أكون كبش محرقة»، فما كان من المرجع الوطني إلا أن أسدى له نصيحة بأن يعيد الانفتاح على الرئيس السوري بشار الاسد، كاشفا له عن «توجه القيادة الفرنسية لاتخاذ خطوة كبيرة ومفاجئة ستتم باتجاه سوريا، وهي ستقدم عليها عشية استحقاق رئاسة الجمهورية في لبنان، بعدما فوّضتها الولايات المتحدة الاميركية بإدارة الملف اللبناني، وتحديدا ما يتصل بمستقبل الانتخابات الرئاسية والخيارات التي قد تعتمد، لأن واشنطن منشغلة بالأزمات المتعددة في الشرق الاوسط وتحديدا الأزمات المصرية والتونسية والسورية، وفرنسا ترى في هذا التفويض مناسبة لإعادة تفعيل دورها على الساحة اللبنانية، ولا يمكن تفعيل هذا الدور إلا عبر الانفتاح على سوريا».

ويرى المرجع في تعليقه على ما سمعه من الزعيم الاشتراكي ان «واقعية جنبلاط ضرورية، لا بل واجبة، في محطات مفصلية تشهد فيها السياسات الدولية تحولات جذرية تتصل بطبيعة الأنظمة ومنظومة المصالح للدول الفاعلة عالميا وإقليميا، والعبرة من ذلك أهمية أن يدرك الأفرقاء اللبنانيون أهمية الحفاظ على صلة الوصل في ما بينهم، وعدم قطع قنوات الحوار والتواصل والإقلاع عن انتظار الوحي من الخارج لكي يباشروا إتمام استحقاقات وطنية ملحة، والأكثر أهمية هو الاعتبار من تجارب الماضي، لا سيما القريب منها، لأنه لا يحك جلدك مثل ظفرك».

المصدر: صحيفة السفير اللبنانية

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)