إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | مقالات | كرة تمويل المحكمة بين ميقاتي ووزير المال كتاب جديد للصفدي يطلب الموافقة الاستثنائية
المصنفة ايضاً في: مقالات, نجيب ميقاتي

كرة تمويل المحكمة بين ميقاتي ووزير المال كتاب جديد للصفدي يطلب الموافقة الاستثنائية

آخر تحديث:
المصدر: صحيفة النهار اللبنانية
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 550
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق
كرة تمويل المحكمة بين ميقاتي ووزير المال كتاب جديد للصفدي يطلب الموافقة الاستثنائية

يبدي وزير المال محمد الصفدي استغرابه لما يثار عن تمويل لبنان حصته من المحكمة الدولية، ولا سيما عقب المراسلة الداخلية التي وجهها الى رئيس حكومة تصريف الاعمال نجيب ميقاتي في هذا الشأن. فالموضوع في رأيه ليس مطروحا للنقاش باعتبار أن عملية التمويل تجري بطريقة أوتوماتيكية تماما كما يحصل بالنسبة إلى كل مدفوعات لبنان الخارجية القائمة بموجب اتفاقات أو معاهدات. والمشكلة ليست في تأمين مصادر التمويل، باعتبار ان هذه المصادر مؤمنة، وقد عمدت وزارة المال الى حجز المبلغ المطلوب لسداد حصة لبنان في احتياط الموازنة.

 

لجأ الصفدي إلى خيار حجز المبلغ، باعتبار أن بند تمويل المحكمة يرد في مشاريع الموازنات السنوية التي تعدها الوزارة منذ أقر لبنان سداد حصته في تمويل المحكمة والبالغة ما نسبته 49 في المئة.

وفي حين ظلت الوزارة تعمل بموجب القاعدة الاثني عشرية التي تتخذ من موازنة 2005 أساسا لها باعتبار أنها آخر موازنة أقرها المجلس النيابي، وبعدما تجاوزت الحاجات التمويلية للدولة تلك القاعدة، وكان حتميا اللجوء الى قوننة الانفاق الاضافي، تقدمت الوزارة بطلب إنفاق استثنائي بقيمة 8900 مليار ليرة، لكنها لم تحصل الا على قانون يجيز مبلغا يوازي 6300 مليار ليرة. ولم يغط هذا المبلغ بند تمويل المحكمة، ما استدعى اللجوء الى الاحتياطي.

انتظر الصفدي نحو شهر جواب رئيس الحكومة عن كتابه، والذي يطلب منه موافقة استثنائية على توفير المبلغ ( 58 مليار ليرة) على دفعات ثلاث، لكن الجواب لم يصل، مما دفع وزير المال إلى توجيه كتاب جديد أمس الى ميقاتي، يذكره بالكتاب الاول ويدعو فيه إلى إعطاء جوابه سلبا أو إيجابا لكي تحدد الوزارة آلية التمويل في ضوء الجواب.

فميقاتي مدعو بموجب طلب الصفدي إلى الموافقة استثنائيا على نقل المبلغ المطلوب من احتياط الموازنة الى وزارة المال. والموافقة تتطلب في الوقت عينه موافقة رئيس الجمهورية ميشال سليمان. وعلم ان سليمان لا يعارض التوقيع، وقد ابلغ الى وزير المال استعداده لتوقيع المرسوم فور وصوله اليه. أما أمر الصرف فيصدر بتوقيع الصفدي.

لا مؤشرات الى ان رئيس الحكومة سيستجيب للكتاب الثاني لوزير المال، فهو لم يجب بعد عن الكتاب الاول. وينطلق ميقاتي في تريثه من أن الموضوع ليس ضاغطا ويحتمل التمهل عسى أن تؤلف الحكومة في الوقت الفاصل عن نهاية السنة، بحيث يصبح قرار التمويل من مسؤوليتها.

والواقع ان الموضوع لا يتخذ طابع العجلة او الضغط باعتبار ان الامم المتحدة لا تمارس ضغطا بموضوع مماثل. ولكن إذا انقضت السنة ولم يسدد لبنان حصته فسيعتبر متخلفا.

جلّ ما تفعله الحكومة اليوم هو شراء الوقت في مسألة محسومة أساسا.

صحيح ان رئيس الحكومة رمى كرة التمويل الى وزير المال عندما طلب منه إبداء الرأي لكن الصفدي أعاد الكرة الى ملعب الاول عندما استجاب لطلبه وقدَم المخرج للتمويل، فرفع المسؤولية عن وزارته وأعادها الى رئيس الحكومة.

لا يزال رئيس الحكومة يبحث عن مخرج آخر يعفيه من اللجوء الى الخزينة، نظرا الى ما يرتبه هذا الموضوع من حساسية سياسية لدى مكونات حكومته المستقيلة. فحكومة مستقيلة، لا يملك رئيسها صلاحية اتخاذ القرارات بصرف اموال غير معقودة في الموازنة. وعلى غرار ما حصل بالنسبة الى تأمين دفع الرواتب للقطاع العام لجهة توقيع مرسوم استثنائي بسلفة استثنائية مخصصة حصرا للرواتب، يحتاج ميقاتي الى مرسوم مماثل لدفع حصة لبنان من تمويل المحكمة.

لقد تمكن ميقاتي من تأمين التمويل في المرتين السابقتين من دون اللجوء مباشرة الى الموازنة، بل من خلال آليات اعتمدها بالتنسيق والتعاون مع المصارف وحاكم المصرف المركزي، من دون تكبيد أي منهما أعباء التمويل. والسؤال المطروح اليوم ما هو الارنب الذي سيخرجه ميقاتي من جيبه عندما يحين أوان الدفع؟

 

المصدر: صحيفة النهار اللبنانية

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)