إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | مقالات | عندما يضطر جعجع لمسايرة.. المختارة
المصنفة ايضاً في: مقالات

عندما يضطر جعجع لمسايرة.. المختارة

آخر تحديث:
المصدر: صحيفة السفير اللبنانية
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 714
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق
عندما يضطر جعجع لمسايرة.. المختارة

صار جلياً أنّ سمير جعجع لن يترك وليد جنبلاط لإغراءات الخصوم وعروضهم. يبدي رغبة واضحة بمسايرة القطب الاشتراكي، لكسب ودّه.. لعل وعسى. الاستحقاق الرئاسي صار على الأبواب، ولا بدّ من الاستعداد له. لن تنفع «معاداة» بيك المختارة، ولا حشره في بيت اليك. هي أصلاً استراتيجية «حكيم معراب» منذ أن طلّق رئيس «جبهة النضال الوطني» رفاقه الآذاريين، وقرر السير في خيار نجيب مقياتي.. ولن يحيد عنها اليوم.

مأدبة العشاء التي استضافها النائب نعمة طعمة، وجمعت كلاً من جنبلاط وجعجع، لم تأت من العدم. بين الفريقين خطوط تواصل غير مرئية، لا تزال قائمة، وقادرة على ترميم الجسور التي دمّرها الخلاف السياسي.. من دون أن يعني ذلك أنّ اللقاء الحزبي بين الطرفين مرتبط بالعشاء.

قبل جلسة «الملح والخبز»، كان الاتفاق بين الحزبين على عقد لقاء بينهما، تمّ تأجيله لأسباب تقنية ترتبط «بقناة التواصل»، إلى أن تمّ تحديد الموعد لزيارة قام بها وفد قواتي إلى وطى المصيطبة.

ليست الصورة هي ما تبحث عنها «القوات» في هذه اللحظة بالذات. الأكيد أنّ عينها على أكثر من «كادر» يشذّ عن القاعدة. ولكن في المقابل، هذا لا يعني أبداً أنّها تطمح إلى إجراء عملية «غسيل دماغ» للقيادة الاشتراكية. حسابات «البيك» أعقد وأصعب من أن يتمكن القواتيون من ممارسة بعض الترغيب أو الترهيب عليها.

يكفي أنّ يستعرض الضيف والمضيف موقفيهما من الحكومة العتيدة كي يصلا إلى حائط مسدود. وقد فعلاها. فالاشتراكي لم يبدّل رأيه من ضرورة قيام حكومة وفاق وطني موسّعة لا تستثني أحداً في هذه الظروف الدقيقة والحرجة، وتشرك كل القوى في قراراتها.

في المقابل، يحلو لـ«القوات» أن تطالب بحكومة حيادية تعتقد أنّها فرصة فريقها الأخيرة، كي تطيح «حكومة حزب الله»، وتمنعها من الجلوس على كرسي الرئاسة الأولى، إذا تسلل شبح الفراغ إلى هذا الموقع أيضاً.

وهكذا يصبح الاجتماع الثنائي في المصيطبة بروتوكولياً، أكثر منه عملياً. بعض المجاملات الشكلية، لإبقاء شعرة معاوية ثابتة في مكانها. قد تستدعيها الأيام المقبلة، لتصير حاجة للتشاور. ولهذا لم يبحث الفريقان في أي ملف جدي، وطبعاً لن يناقشا الانتخابات الرئاسية، أو مصير الحكومة.

فالاستحقاق الرئاسي لم يعد بعيداً. وموقف وليد جنبلاط سيكون صوتاً مرجحاً، سواء في طبش كفة أحد المرشحين، أو حتى في تقرير مصير «حكومة اللحظة الأخيرة». ولهذا لا بدّ من البقاء مع الاشتراكيين «على السمع».

ومع أنّ التقدميين يدركون سلفاً هذه الحسابات، فإنّهم سيردون الزيارة في وقت قريب، ليكونوا ضيوفاً على القلعة الكسروانية، ويضيفوا إلى مائدة التشاور الثنائي، جلسة ثانية، ومحاولة أخرى لزرع «شعرة» جديدة في «رأس التشاور» الذي لا يزال أصلعَ.

وقد زار وفد من قيادة حزب «القوات اللبنانية» برئاسة الوزير السابق أنطوان كرم وعضوية مستشار رئيس الحزب العميد وهبه قاطيشا وعضو الهيئة التنفيذية أدي ابي اللمع مقر قيادة «الحزب التقدمي الاشتراكي» في وطى المصيطبة وعقد اجتماعا مع قيادة الحزب ضم: النائب أكرم شهيب، أمين السر العام ظافر ناصر ومفوض الإعلام رامي الريس.

وإذ أكد المجتمعون «ضرورة الالتفاف حول مفهوم الدولة كملجأ وحيد لجميع اللبنانيين، وخصوصا المؤسسات العسكرية والأمنية لتقوم بدورها في حفظ الأمن والاستقرار والسلم الأهلي»، شددوا على «أهمية التواصل المستمر بين مختلف القوى السياسية والخروج من حال القطيعة الراهنة لما لذلك من انعكاسات سلبية على الوضع الميداني في مختلف المناطق اللبنانية».

وشددوا على «مواصلة الاجتماعات الثنائية المشتركة لإبقاء النقاش السياسي مفتوحاً حول مختلف القضايا الوطنية وللتأكيد أن تنوع الآراء السياسية أو تباينها يفترضان ألا ينعكسا سلباً على الواقع الميداني، مجددين التمسك بمصالحة الجبل التاريخية التي كرّست في زيارة البطريرك صفير إلى الجبل عام 2001، وأبدى الطرفان كامل الاستعداد للحفاظ على العيش الواحد خيارا استراتيجيا لا عودة عنه».

المصدر: صحيفة السفير اللبنانية

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)