إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | مقالات | انفراج في التأليف تزامناً مع معطيات إقليمية ودولية عودة الى 8-8-8 سياسية غير حزبية دون ثلث معطل
المصنفة ايضاً في: مقالات

انفراج في التأليف تزامناً مع معطيات إقليمية ودولية عودة الى 8-8-8 سياسية غير حزبية دون ثلث معطل

آخر تحديث:
المصدر: صحيفة النهار اللبنانية
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 589
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق
انفراج في التأليف تزامناً مع معطيات إقليمية ودولية عودة الى 8-8-8 سياسية غير حزبية دون ثلث معطل

لم يكن عفوياً أن يبادر رئيس الحكومة المكلف تمام سلام إلى حمل مغلف أمام عدسات المصورين وهو يهمّ بالدخول للقاء رئيس الجمهورية ميشال سليمان في مكتبه في قصر بعبدا السبت الماضي.

 

فسلام تعمد إبراز المغلف لتوجيه رسالة من شقين: الاول يؤكد عزمه على المضي في تأليف حكومته، والثاني ان التأليف قطع اشواطا بعيدة وبلغ مرحلة جوجلة الاسماء والحقائب والصيغ التي سترسو عليها أخيرا التشكيلة المرتقبة.

وبدا من الحركة الناشطة منذ عطلة نهاية الاسبوع الماضي أن الرسالة بلغت وجهتها وتلقفتها سريعا القوى المستهدفة، من هنا، إستئناف حركة موفدي الثنائي الشيعي، المعاون السياسي للرئيس نبيه بري الوزير علي حسن خليل، والمعاون السياسي للأمين العام لـ"حزب الله" حسين الخليل في إتجاه سليمان وسلام، في محاولة لإستباق أي خطوة من جانب الرئيسيين نحو الحكومة الحيادية.

كل معطيات الاتصالات الجارية تشير إلى أن محاولات إنضاج تشكيلة حكومية وضعت على نار قوية، على وقع معطيات إقليمية ودولية مستجدة لا يمكن التقليل من أهميتها، ومحورها ثلاثة إتجاهات: بدء جلسات المحاكمات في قضية إغتيال الرئيس رفيق الحريري في 16 من الجاري، إنعقاد مؤتمر جنيف - 2 في 22 منه، ويسبق الحدثين زيارة وزير الخارجية الايراني لبيروت في 13 من الجاري، وعلى جدول أعماله سلسلة من اللقاءات الرسمية أُعلن منها حتى الآن لقاؤه رئيسي الجمهورية والمجلس، ورئيس حكومة تصريف الاعمال والرئيس المكلف ووزير الخارجية.

بات واضحا من مواقف الرئيسين سليمان وسلام عزمهما على إصدار مراسيم التأليف قريبا جدا، وما التريث الا نزول عند طلب النائب وليد جنبلاط لبضعة ايام من أجل إستكمال الاتصالات، وصولا إلى صيغة مقبولة بعدما سقطت كل من صيغة 9-9-6 التي كان يطالب بها "حزب الله" وترفضها قوى 14 آذار، والصيغة الحيادية التي كان أنجزها الرئيسان وتلقى ترحيبا من هذه القوى.

والمفارقة ان الاقتراحات عادت الى صيغة الثمانيات الثلاث المرفوضة اساسا من "حزب الله" والمقبولة على مضض من 14 آذار. وما كلام الرئيس نبيه بري عن "تدوير زوايا" الا من باب تخفيف وطأة العودة إلى هذه الصيغة، بإعتبار أن لا صحة لما تردد عن "ودائع" وزارية على طريقة "الوزير الملك" الذي يؤمن الثلث المعطل لقوى 8 آذار. وفي المعلومات المتوافرة لـ"النهار" ان الصيغة الحكومية التي يجري العمل عليها ستكون على قاعدة سياسية غير حزبية من دون ثلث معطل ومن دون ودائع، وإنما على أساس قبول "حزب الله" بإسم المرشح الشيعي المقترح من حصة الوسطيين.

الصيغة الملتبسة لمسألة تدوير الزوايا لا تزال تواجه تحديين مطلوب تجاوزهما:

- هل سيقبل "حزب الله" التنازل عن الثلث المعطل؟

- إذا تمسك بحقه في إختيار الوزراء والحقائب بما يؤمن له الثلث المعطل على أساس صيغة 9-9-6 مموهة، هل يرضخ فريق 14 آذار ويتنازل عن مطلبه عدم تمثيل الحزب في الحكومة ويقبل بالجلوس مع الحزب الى طاولة مجلس الوزراء؟

لا يزال الرئيس المكلف يبحث عن الأجوبة التي تؤهل الفريقين التوافق على الحكومة قبل الانتقال الى المخاض الثاني المتعلق بموضوع الثقة والبيان الوزاري. لكن الثابت ان سلام وصل إلى اقتناعات تلخص موقفه من كل ما يجري:

- مع دخول التكليف شهره العاشر، يبدو ان سلام إستنفد كل ما لديه من أفكار وطروحات، وكل ما لديه من وقت وصبر.

- لا مهل او تواريخ محددة مرتبطة بإستحقاقات معينة، (علما ان الناشطين يسعون الى اصدار المراسيم قبل موعد جنيف - 2 لئلا يتمثل لبنان بوزير تصريف اعمال).

- لا يتجاهل سلام طلب جنبلاط إعطاءه فسحة من الوقت، لكنه لن ينتتظر طويلا الجواب.

- الافضلية لدى سلام لا تزال لحكومة حيادية إذا لم تذلل العقبات من طريق الحكومة الجامعة. فإذا نجح الافرقاء بالوصول الى صيغة توافقية سيسير فيها، والا فالصيغة الحيادية تبقى الاوفر حظاً.

وتخلص أوساط قصر بعبدا الى تقويم إيجابي لنتيجة الاتصالات التي أجريت أمس من كل الافرقاء، مشيرة إلى حصول تقدم في إتجاه صيغة ثلاث ثمانيات سياسية، ولكن رئيس الجمهورية لا يزال في إنتظار الجواب النهائي لفريقي 8 و14 آذار ليبنى على الشيء مقتضاه.

ولا تخفي الاوساط ارتياحها في المقابل الى التقدم المحقق، ولا سيما على صعيد تبديد الشكوك التي سادت العلاقة بين الرئاسة و"حزب الله"، وأرست مناخا من إنعدام الثقة. وقد تطلب الامر وقتا وجهدا وعملا لتقريب المسافة ساهمت اللقاءات المتواصلة لمستشار سليمان الوزير السابق خليل الهرواي وممثلي الحزب في تحقيقها.

 

المصدر: صحيفة النهار اللبنانية

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)