إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | مقالات | ولادة سريعة للحكومة.. إذا تأكد سقوط «فيتوات» الخارج
المصنفة ايضاً في: مقالات

ولادة سريعة للحكومة.. إذا تأكد سقوط «فيتوات» الخارج

آخر تحديث:
المصدر: صحيفة السفير اللبنانية
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 721
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق
ولادة سريعة للحكومة.. إذا تأكد سقوط «فيتوات» الخارج

برغم كل المعلومات والتسريبات التي يجري تداولها حول تطور ملف تأليف الحكومة، فإن رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان الممسك بهذا الملف من موقعه الدستوري وانطلاقا من مؤازرته للرئيس المكلف تمام سلام، يعتصم بالصمت وكذلك حال معاونيه حتى لا يؤثر أي موقف أو تسريب «في العملية الفائقة الدقة للولادة الحكومية، وبالتالي استمرار المسار الذي كسر حالة الجمود الخطيرة التي سادت لنحو عشرة أشهر من عمر التكليف».
غير أن مصدرا واسع الاطلاع يواكب من خارج بعبدا «المسار المتصاعد ايجابيا على خط التأليف»، يوضح لـ«السفير» أن تطور النقاش الحاصل حول جملة من الأفكار «يمكن أن يؤدي إلى نتائج ايجابية جدا».
«السؤال المطروح بقوة حاليا: هل الحلحلة التي تحصل هي نتيجة عدم وجود رغبة لدى الافرقاء الداخليين بالوصول الى المواجهة الحتمية بحيث يخرج منها الجميع خاسرا، أم أنها نتيجة المواكبة الدولية والإقليمية الهادفة الى مساعدة لبنان على اجتياز هذه المرحلة التي تتسم بالخطورة الإقليمية بكل ما قد ترتبه من تداعيات ملموسة داخليا؟، أم انها نتيجة العاملين المذكورين معا»؟.
السؤال يطرحه المصدر نفسه، مشيرا في الوقت نفسه الى الانطباع الذي تكوّن لدى كل الافرقاء وليس لدى فريق بعينه من ان رئيس الجمهورية «وفي حال لم تحصل حلحلة، فانه سيذهب بالتفاهم مع الرئيس المكلف نحو توقيع مرسوم قبول استقالة حكومة تصريف الاعمال الحالية وتوقيع مرسوم تأليف الحكومة الجديدة لمنع انزلاق البلاد الى فوضى دستورية من جهة، ومستندا، من جهة أخرى، الى مطابقة أية خطوة يقوم بها للدستورية والميثاقية». ويرى المصدر أن هذه العناصر هي التي شكلت قوة دفع للتأليف.
يضيف: «ليس من السهل بمكان تجاوز العقبات التي كانت قائمة، فهي مسألة تخضع لجراحة فائقة الدقة، ان على مستوى فريق 8 آذار او على مستوى 14 آذار، اذ ان الاخير لا يخفي وجود تباينات وليس خلافات بين مكوناته حول مبدأ المشاركة في الحكومة مع حزب الله، انما يمكن القول استنادا للاشارات الايجابية من ابرز قياداته، وتحديدا «تيار المستقبل»، ان الميل الغالب هو القبول بالصيغة المطروحة، اي الثمانيات الثلاث».
ويلفت المصدر الانتباه الى انه «عند تجاوز مسألة الصيغة والمشاركة القابلة للحل، تبقى قضية البيان الوزاري وانخراط افرقاء لبنانيين في الحرب الدائرة في سوريا، وهذه النقطة دعا الرئيس نبيه بري الى ترك حلها للمرحلة التالية بعد الاتفاق على مبدأ الشراكة»، ويردف: «الجو يوحي جديا بوجود حل لهذه القضية».

ما هو الحل؟

يجيب المصدر «هناك من يقول بعدم الاشارة في متن البيان الوزاري الى القضايا السياسية والتركيز على هموم الناس ومن ضمنها اهمية اجراء الانتخابات الرئاسية واقرار قانون جديد للانتخابات النيابية وفق مبدأ المساواة والعدالة المتضمن حكما اعتماد قاعدة النسبية، وهناك من يقول بأن يتضمن البيان الوزاري كل القضايا التي عادة ما ترد في سياقه ومن ضمنها ما يتصل بالمعادلة الثلاثية التي يدور حولها النقاش الصعب والمحموم بحيث تربط بالاستراتيجية الدفاعية الوطنية التي سيتم التوافق عليها، اي توضع في عهدة رئيس الجمهورية لجهة التوافق على هذه الثلاثية استنادا إلى التصور الذي سبق ان قدمه الرئيس سليمان في هيئة الحوار الوطني واعتبرته الهيئة وفق البيان الصادر عن إحدى جلساتها انه يشكل منطلقا للنقاش في الاستراتيجية الموعودة. أما موضوع الانخراط في الأزمة السورية فيعالج عبر إدراج فقرة في البيان الوزاري تنص على السعي لتنفيذ إعلان بعبدا الذي أجمعت عليه هيئة الحوار بكل مندرجاته».
ويعتبر المصدر «ان هذه الأمور ليست صعبة إذا وجدت الإرادة والنية الصادقة بالوصول الى نتيجة، انما الصعب هو تبلور قرار جوهري لدى قوى 14 آذار بقبول تمثل حزب الله في الحكومة، وهذه النقطة تعالج بهدوء، خصوصا ان الغرب لا يطلب صراحة إشراك الحزب في الحكومة لكنه لا يمانع في وجوده فيها».
ويشير المصدر الى «وجود اتجاهين داخل «قوى 14 آذار»، الأول، يقول بعدم ممانعة مشاركة حزبيين، والثاني، يقول بقبول مشاركة محسوبين على الحزبيين وليس من الحزبيين مباشرة، وهذا ما لم يحسم بعد، إضافة إلى صعوبة إرضاء كل من حزب القوات اللبنانية والتيار الحر، في موضوع توزيع الحقائب».
ويرى المصدر «أن الأمر الذي يبعث على التفاؤل هو وجود رغبة بعدم الوصول الى المواجهة، وهذه الرغبة بحد ذاتها كفيلة بأن توصل الى تأليف حكومة، غير انها ليست كافية لحل مشكلة إتمام الاستحقاق الرئاسي، وحتى لو تألفت الحكومة، وهو الامر المأمول، فإننا نحتاج الى جهد إضافي لإجراء الاستحقاق الرئاسي، وبالتالي لا بد من مواكبة دولية وإقليمية اكبر».
ويكشف المصدر معلومات تفيد «بأن هناك تحركا دوليا غير خفي لانجاز الاستحقاق الرئاسي في موعده الدستوري، ومحور هذا التحرك الأمانة العامة للأمم المتحدة وفرنسا وبريطانيا والولايات المتحدة، وان فرنسا تتجه في القريب العاجل لاطلاق حركة ديبلوماسية واسعة حتى باتجاه إيران والسعودية وهو ما اسس له عمليا الرئيس فرنسوا هولاند في زيارته الأخيرة للرياض، وانطلاقا من مجموعة الدعم الدولية، سواء كإطار أو على مستوى الأعضاء، من دون إغفال أهمية إشراك روسيا أو على الاقل اخذ موافقتها على أية خطوة مستقبلية».
ويؤكد المصدر انه «في حال تأكد اتخاذ إحدى الدول (السعودية) قرارا استراتيجيا بالتخلي عن «الفيتو» على إشراك حزب الله في الحكومة، تصبح عملية ولادة الحكومة الجديدة مسألة ايام معدودة، لأن صيغة الثمانيات الثلاث مقنعة وعملية وقادرة على ان تؤمن للحكومة الانطلاقة لان المهم عودة عمل المؤسسات المرتبطة كلها بالسلطة التنفيذية بشكل او بآخر وان تتوقف التفجيرات وان لا تحصل مشاكل خطيرة، وكله رهن التوافق والقرار السياسي».
ويختم المصدر بالقول «في حال تأمن انتخاب رئيس جمهورية، فإن عمر الحكومة العتيدة سيكون خمسة أشهر، إما إذا لم ينجز الاستحقاق، فتتسلم الحكومة المسؤولية» ويختم بالقول: «الايجابية الراهنة في مقاربة ملف التأليف الحكومي إذا استمرت بالإمكان انجاز الاستحقاق الرئاسي، لان المعطيات المتواترة تفيد بإمكان عدم انعقاد مؤتمر جنيف 2 في ظل عدم اتفاق المعارضة السورية حتى الآن على المشاركة مع رغبة في أن يتزامن انعقاده مع تحسن الوضع الميداني للمعارضة، وهو أمر يجب أن يدفع كل الافرقاء اللبنانيين وبقوة إلى انجاز الاستحقاقات لدرء المخاطر الناجمة عن أي تصعيد اقليمي».

المصدر: صحيفة السفير اللبنانية

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)