إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | مقالات | لبنان في «جنيف 2»: تأكيد «النأي بالنفس»
المصنفة ايضاً في: مقالات

لبنان في «جنيف 2»: تأكيد «النأي بالنفس»

آخر تحديث:
المصدر: صحيفة السفير اللبنانية
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 853
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق
لبنان في «جنيف 2»: تأكيد «النأي بالنفس»
توافق على الموقف الرسمي.. ووزير الخارجية يمثّل الدولة

تتجه الأنظار، مع التئام مؤتمر «جنيف 2» السوري اليوم والذي يشارك في جلسته الافتتاحية لبنان بوفد يترأسه وزير الخارجية والمغتربين عدنان منصور، الى المرحلة التالية من «جلسة الخطابات» والتي سينكبّ فيها الأطراف السوريون، وبرعاية دولية، على مناقشة كل الملفات المطروحة عبر لجان متخصصة.

وخلافاً لكل التسريبات عن خلاف حول تركيبة الوفد اللبناني الى مؤتمر «جنيف 2»، حتى وصل الأمر بالبعض الى الحديث عن مؤامرة، فإن حقيقة ما حصل هو ان الدعوة وجهت الى الدولة اللبنانية ممثلة بوزارة الخارجية، كون المؤتمر ينعقد على المستوى الوزاري وتُرك للوزير منصور تشكيل الوفد، وهذا ما حصل، وبما أعطى الانطباع بأن الدولة قائمة والمؤسسات موجودة.

ثمة تأكيدات متقاطعة من بعبدا والسرايا الحكومية وقصر بسترس أنه لم تطرح يوماً مسألة تشكيل الوفد كإشكالية، بل تركز النقاش على الموقف الذي سيعلنه الوزير منصور باسم لبنان، والامر حسم لمصلحة الإجماع اللبناني على الموقف الرسمي الذي عبّر عنه في أكثر من مناسبة وأمام المحافل الدولية والاقليمية والدولية، اذ سبق لوزير الخارجية منذ نحو اسبوعين ان أعطى تعليمات لكل من السفيرين نجلا رياشي وشربل وهبه بصياغة موقف لبنان وفق توجّهات الدولة اللبنانية، وبالتالي تمّ التعبير عن الموقف اللبناني في الخطاب الذي ألقاه السفير شربل وهبه في الاجتماع التمهيدي، والذي هو موقف لبنان في جنيف 2».

مبدئياً، ستكون للوزير منصور كلمة في جلسة الافتتاح يحدد فيها موقف لبنان من الأزمة السورية من وحي موقف الدولة الذي عبّر عنه رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان في معظم المناسبات، ومن وحي كلمة لبنان في الجلسة التمهيدية التي أعدّتها وزارة الخارجية وألقاها السفير وهبه، وكل وفد مشارك سيكون له الحق بكلمة مدتها خمس دقائق.

ويؤكّد مصدر مواكب «أنه لا توجد أي إشكالية بين المسؤولين اللبنانيين في التعامل مع المؤتمر، فالدعوة وُجّهت الى الوزير منصور وهو يمثل لبنان، وموقف لبنان معروف، وبالتالي ما سيقوله منصور سيكون منسجماً مع سياسة الدولة المعلنة بهذا الخصوص».

وقد جاء كلام الرئيس ميشال سليمان يوم أمس الأول أمام الصحافيين، وبحضور وزير الخارجية، بأن الوزير منصور «منسجم» معه، ليؤكّد وحدة الموقف الرسمي اللبناني في هذا الصدد.

ويشدّد المصدر على أنه «لا يمكن لأحد منع الوزير منصور من الاجتماع وأخذ صورة للقاء مع نظيره السوري وليد المعلم، علماً أن وزير الخارجية لم يتخذ يوماً موقفاً رسمياً مغايراً لموقف الدولة اللبنانية، بغض النظر عما يقوله في التصاريح والمقابلات الصحافية الخاصة».

ويرى المصدر «أن المهم هو موقف لبنان الذي سيتضمن نقاطاً عدة، ابرزها:

سياسة لبنان تجاه الازمة السورية معلنة، ومحورها تحييد نفسه عن التداعيات السلبية لهذه الازمة، واعتماد سياسة النأي بالنفس، مع القيام بواجبه الإنساني في مساعدة اللاجئين السوريين، ورفض أي تدخل عسكري خارجي.

لكن بالرغم من ذلك لبنان معني بصورة مباشرة بما يجري في سوريا، ويشجّع ويدعم أي حل سياسي متوافق عليه يؤمّن لسوريا وحدتها واستقرارها بعيدا من مخاطر التشرذم والتطرف، ويسمح بعودة اللاجئين السوريين الى أراضيهم وبلدهم».

ويشير المصدر الى انه «يبقى السؤال: هل سينصّ مؤتمر جنيف 2 في نتائجه على انسحاب كل القوى غير السورية من سوريا؟ هذا يبقى الخط الكبير، أما الخط الصغير فهو موضوع جنيف 1، والرأي الغالب انه لن يتم الابتعاد عن جنيف 1. كما ان لبنان غير معني لا بالمفاوضات ولا بالبيان الذي سيصدر، وكل الدول المدعوة، ومنها لبنان، لن تُشرك في عملية التفاوض ولا في صياغة البيان المتوقع إعلانه، بل فقط أتت لكي تعلن موقفها وتغادر. وفي المرحلة الثانية يجري تفاوض بين السوريين أنفسهم مع الراعي الدولي، ولبنان ليس جزءاً من البيان الذي سيصدر ولا بالتفاوض الذي سيحصل».

المصدر: صحيفة السفير اللبنانية

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)