إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | مقالات | مجلس الوزراء ينطلق بـ"وئام" ووفاق
المصنفة ايضاً في: مقالات

مجلس الوزراء ينطلق بـ"وئام" ووفاق

آخر تحديث:
المصدر: صحيفة السفير اللبنانية
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 890
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق
مجلس الوزراء ينطلق بـ"وئام" ووفاق

طغى صوت العقل والمصلحة الوطنية على ما عداه في الجلسة الاولى لمجلس الوزراء، التي انعقدت في بعبدا برئاسة رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان وبدعوة وحضور رئيس الحكومة تمام سلام وجميع الوزراء، واذ شكلت مداخلتا سليمان وسلام احاطة شاملة لما سيكون عليه عمل الحكومة، فان ثلاث مداخلات، للوزراء علي حسن خليل ومحمد فنيش ونهاد المشنوق مصحوبة بمداخلة للوزير روني عريجي، شكلت بوصلة لتغليب منطق الوفاق على اسلوب الاعتراض والاقتراب من الاخر عوض الابتعاد، في حين "لم يلتقط بعض الوزراء اشارة الانطلاق نحو الوفاق حسب ما ورد في بعض المداخلات"، على حد تعبير مصدر وزاري.

وقال المصدر ان "الوزير خليل كان المبادر الى اسباغ جو من الوئام والتلاقي من خلال التشديد على العمل بروح المصلحة الوطنية والشراكة والتعاضد في مواجهة الاخطار والتحديات، ليكمل في ذات المنحى الوزير فنيش المعروف بمداخلاته الهادئة والمركزة، فما كان من الوزير نهاد المشنوق الا ان رد التحية بمثلها ممهدا سلفا الى بدء الخوض في اعداد وصوغ مشروع البيان الوزاري".

هذا الجو المشجع عكسه عدد من الوزراء لدى انتهاء الجلسة، وبرز ما قاله وزير العدل اللواء اشرف ريفي الذي وصف الجو "بالايجابي لدرجة مطمئنة جدا للمستقبل"، مؤكدا ان "التحدي امام الجميع هو انقاذ البلد"، وتناول لقاءه مع مسؤول وحدة الارتباط والتنسيق في "حزب الله" الحاج وفيق صفا فقال: "اللقاء يأتي في اطار قنوات التواصل التي كانت قائمة سابقا واستمرت لحين انتهاء مسؤوليتي في المديرية العامة لقوى الامن الداخلي، وحصل بعدها انقطاع لتعود قناة التواصل الخلفية هذه من جديد مع تولي حقيبة العدل، وبحثنا خلال اللقاء مواضيع عديدة، وطرحت موضوع طريق اللبوة ـ عرسال لجهة اخلائها من اي وجود مسلح ووضعها في عهدة الجيش والقوى الامنية".

اما نائب رئيس الحكومة وزير الدفاع الوطني سمير مقبل فقال: "بامكاننا ان نعمل ونحقق انجازات خلال اربعة اشهر وحتى اربعة ايام وحتى اربع ساعات اذا كنا نريد العمل، اما اذا اذا لم تكن النية موجودة فلن نحقق شيئا بأربع سنوات".

اما وزير البيئة محمد المشنوق فقد وصف الاجواء "بالحلوة جدا" وقال "انها اجواء مثالية، وكل الكلام الذي قيل داخل الجلسة تمحور حول الوفاق والوحدة الوطنية والبداية مشجعة جدا".

ووصف وزير الصحة العامة وائل ابو فاعور دوره في لجنة اعداد وصوغ البيان الوزاري بأنه "سنكري اللجنة، سأفكفك حنفيات وبراغي وقساطل واشدشد براغي واعيد عملية التوصيل. كيف السنكري يعمل؟ كذلك انا".

وقال وزير الشباب والرياضة العميد عبد المطلب الحناوي ان "اجواء الجلسة الاولى لمجلس الوزراء كانت ايجابية جدا وغلبت عليها روح المسؤولية الوطنية"، معتبرا ان "كلمة الرئيس سليمان في مستهل الجلسة هي بمثابة خارطة طريق للحكومة ولمسار عملها في عمرها القصير، لذلك كان تركيزه على تكثيف الجلسات واطالة وقتها بعد نيلها ثقة البرلمان بهدف انجاز ما تراكم من مواضيع وبنود منذ استقالة الحكومة السابقة، والانكباب على معالجة القضايا السياسية والامنية والمعيشية الملحّة، والتركيز على متابعة خلاصات مجموعة الدعم الدولية للبنان ووضعها موضع التنفيذ بعدما انتظم مسار العمل المؤسساتي من جديد حكوميا وتاليا نيابيا".

واوضح وزير العمل سجعان قزي انه "لم يتم الحديث عن مضمون البيان الوزاري، ومضمون كلمتي سليمان وسلام يصلح لان يختصر في البيان كنواة له، كما ان الانسجام كان تاما، مع التأكيد على الاسراع في انجاز البيان الوزاري ومنح الثقة".

واشار وزير الاعلام رمزي جريج عقب الجلسة إلى ان رئيس الجمهورية أعرب في مستهلها عن اعتقاده "ان هذه الحكومة جيدة ومن افضل الحكومات بتركيبتها، لأنها تعبّر فعلاً عن طبيعة الحياة اللبنانية والنظام اللبناني وفيها مشاركة من الجميع ولا يوجد فيها أي أمر يشير الى تعطيل او غيره. وهذه الحكومة صنعت في لبنان، مكرراً ما كان يقوله دائماً أنه بعد عشرين سنة من وجود سوري كان يساعد في تأليف الحكومات، وقبل ذلك نحو عشرين سنة حروباً داخلية وانقسامات وتعطيلا دستوريا وتعطيل مؤسسات، ولو بشكل متقطع ولكنها كانت موجودة، فأتينا من جديد لنقيم دولة ونؤلف حكومات وننتخب مجالس ونسن قوانين وننفذ مشاريع، وهذا ما تهيبته عند انتخابي رئيساً وسألت نفسي: هل سنعرف أن نمارس ديموقراطيتنا بشكل صحيح؟ هل سنحسن الالتقاء مع بعضنا من دون مساعدة الآخرين؟".

وقال سليمان: "هذه الحكومة يجب أن تكون مثالاً للجميع مفاده أنه يمكننا الاتفاق على الاستحقاقات ويمكننا الوصول الى مكان في الوسط، شرط ان نخفّض قليلاً سقف المطالب والتحديات". آملا "في ان نكون تعلّمنا من فترة الشهور المنصرمة وأن لا يكون الوقت على رغم ذلك ذهب سدى، لأن بلدنا لا توجد فيه مشكلة الربيع العربي ولا المشكلة الموجودة في سوريا، ولا أحد تالياً يريد تغيير النظام في لبنان ولا سبب للاشتباكات والارتباكات الامنية في لبنان باستثناء ما يسمى بالارهاب وهو عالمي".

أضاف: "إن الحكومة عمرها قصير والمطلوب منها كثير، الامن بدرجة اولى، موجهاً الشكر للأجهزة، لافتاً الى أهمية مساعدتها وتأمين التغطية والاحتياجات لها. مشدداً على ضرورة تأمين البيئة الدستورية للاستحقاقات المقبلة وفي طليعتها الاستحقاق الرئاسي واستحقاق الانتخابات النيابية، وكذلك مواكبة المبادرات الاقليمية والدولية الهادفة الى تأمين الاستقرار في لبنان ودعم الاعباء لمواجهة النزوح من سوريا". "لافتا الى شبكة الامان السياسية المبنية على اعلان بعبدا، حيث لفت الى تلاحق الازمات والحوادث الامنية من تعديات على الجيش وانفجارات وسيارات مفخخة وطرابلس تنزف أيضاً، حيث عقدت اجتماعات للمجلس الاعلى للدفاع واجتماعات وزارية مع القادة الامنيين لمعالجة الامور، والجيش وقوى الامن ضبطوا العديد من المجرمين والمرتكبين".

وقال: "في هذه الاثناء، ظهر اعلان بعبدا، والمجموعة الدولية التي اتخذت قرارات مفيدة للبنان وستليها مؤتمرات تكميلية في فرنسا، وايطاليا والمانيا، وقمة نتائج هذه المجموعة ظهرت بالمساعدة السعودية الاستثنائية للجيش اللبناني، وقيمتها 3 مليارات دولار". واضعا "مجلس الوزراء في لمحة عن تطور الوضع الاقتصادي وتحسن معدل النمو مجدداً وانخفاض نسبة التضخم لافتاً الى مشكلة البطالة بسبب النزوح"، مشيراً الى أن "الوضع المصرفي يبقى النقطة المضيئة من حيث الودائع واحتياط العملات، داعياً الى تفعيل الدورة الاقتصادية وتنشيط القطاعات خصوصاً ان الاقتصاد اللبناني يتميز بسرعة النهوض".

ودعا سليمان الى "السرعة في تسلم الوزارات وأن يكمل كل وزير ما بدأه سلفه وأن يعيد الاعتبار الى دور المدير العام للوزارة بحيث لا يطغى وجود المستشار على هذا الدور". لافتاً "الى رغبة قوية لعقد جلسات في المقر الخاص لمجلس الوزراء وتكثيف عدد الجلسات". مشيراً الى أن "على الحكومة التزام تصريف الاعمال بالمعنى الضيّق الى حين نيلها الثقة خصوصاً وأن المتوقع منها كثير، على رغم عمرها القصير، من مشاريع وخطط ومشاريع قوانين أبرزها اللامركزية الادارية واطلاق دورات التنقيب عن النفط".

ثم تكلم رئيس مجلس الوزراء فأكد "أن تأليف الحكومة، رغم الوقت الطويل الذي استغرقه، قد ترك اثراً ايجابياً وارتياحاً في البلد. وهذه الحكومة هي صناعة لبنانية وكانت ولادتها معجزة، حتى ولو أنها لن تتمكن من تحقيق المعجزات".

وأضاف: "ان طموح هذه الحكومة توفير الامن، وإذا كانت الاجهزة الامنية تقوم بواجباتها، فإنها تحتاج دائماً الى الغطاء السياسي الذي توفره الحكومة والذي يجب أن يواكبه أيضاً خطاب سياسي ومواقف بناءة من مختلف القوى السياسية. وبسبب أن عمر هذه الحكومة لن يكون طويلاً، فيجب على أعضائها ان يكونوا انتقائيين في معالجة امور وزاراتهم وتحديد اولوياتها، وفي مقدمة أولويات هذه الحكومة معالجة الوضع الناتج عن النازحين، والوضع المالي وموضوع تصحيح الرواتب والاجور وسواها من المواضيع الملحّة التي تحتاج الى التعاون بين الوزراء".

وقال الوزير جريج ان الوزراء "اجمعوا في مداخلاتهم على ضرورة توفير أعلى درجات التعاون والانفتاح".

وقرر المجلس تشكيل لجنة وزارية لاعداد مشروع البيان الوزاري برئاسة الرئيس سلام وعضوية الوزراء: بطرس حرب، علي حسن خليل، محمد فنيش، جبران باسيل، وائل ابو فاعور، نهاد المشنوق وسجعان قزي.

ونفى جريج ان يكون "قد تم الخوض في العناوين العريضة للبيان الوزاري، الذي سيعمل على انجازه في سرعة قصوى"، واصفا الاجواء "بالايجابية جدا وتميزت بالتعاون، والجو الذي سمح بتأليف الحكومة انعكس في داخل مجلس الوزراء"

وقبيل الجلسة استقبل الرئيس سليمان رئيس الحكومة وعرضا للوضع العام وجلسة مجلس الوزراء".

المصدر: صحيفة السفير اللبنانية

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)