إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | مقالات | وزير وسطي: بالشراكة تقوى الأنظمة
المصنفة ايضاً في: مقالات

وزير وسطي: بالشراكة تقوى الأنظمة

آخر تحديث:
المصدر: صحيفة السفير اللبنانية
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 413
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق
وزير وسطي: بالشراكة تقوى الأنظمة

يكثر التساؤل عن حقيقة الموقف الرسمي اللبناني من التطورات في العالم العربي الظاهر منها والذي يأخذ طابع التحرك الشعبي وصولاً إلى الصدام المسلح، والمستتر والذي يعمل عدد من الأنظمة على استيعابه بإجراءات إصلاحية.

ويقول وزير وسطي لـ«السفير» إن التحولات العالمية التي بدأت مطلع الألفية شكلت منعطفاً استراتيجياً في كيفية التعاطي وفهم العلاقات داخل كل دولة وبين الدول على امتداد المعمورة، بدءاً من الإرهاب الذي هو ظاهرة خطيرة وغريبة والأزمة المالية التي هزت أركان النظام المالي العالمي، إلى الكشف عن وثائق سرية عبر «ويكيليكس» طالت كل دول العالم وانتهاء بما يشهده العالم العربي من تحولات تاريخية.

ويضيف «نحن في لبنان وتحديداً على مستوى السلطة السياسية مع الديموقراطية في أي مكان في العالم، فكيف إذا كانت تتبلور في العالم العربي، ونحن بالوقت ذاته ضد الاقتتال بدون تردد ونتمنى ان يتم التحول الديموقراطي في العالم العربي سلميا وبسلاسة وليس بوسائل عنفية ترتد سلبا على هذه البلدان».

وعما اذا كان المقصود أن يتم التحول الديموقراطي عبر الأنظمة الحالية، يوضح الوزير نفسه «إن الديموقراطية التي تتم عبر الأنظمة وان تمت بالتدرج وفق جدول إصلاحات، سيتبعها حكماً تداول للسلطة، بما لا يعرض أي بلد شقيق لمخاطر الفوضى والفراغ القاتل والمدمر».

وحول الموقف مما يجري في سوريا، يشير الوزير اللبناني «حتى الآن من غير الواضح كيف تسير الحركة في سوريا مع وجود معارضة سلمية جدية واخرى مسلحة يقابلها إصرار النظام على الإصلاح والحوار المقرون بالاستقرار وما يحصل في سوريا مختلف كلياً عما حصل ولا يزال في مصر وتونس واليمن وليبيا (...) لذلك نحن نتحفظ حول الوضع في سوريا ونلتزم بما ينص عليه ميثاق الجامعة العربية لجهة عدم تدخل أي دولة عربية في الشؤون الداخلية لأي دولة عربية أخرى، لذلك فإنه مع إصرارنا على الديموقراطية لدينا إصرار آخر وهو عدم التدخل في شؤون الدول الشقيقة».

ولأن الوزير نفسه يعتبر «أن التحول الديموقراطي في الدول العربية لا مفر منه»، يلاحظ كيف أن المغرب، على سبيل المثال لا الحصر، استبق الأحداث واعتمد الملكية الدستورية إلى حد ما، وأي تطور ينحى باتجاه الديموقراطية في أي بلد عربي لصالح لبنان لأن العلاقة بينه وبين هذه الدول ستتم حينها على أساس ديموقراطي ومؤسساتي وليس علاقة فرض أو إيجاد مراكز قوى لهذه الدول، كما أنه من شأن ذلك أن ينعكس إيجابا على الوضع الداخلي، ويفرض على الأحزاب والطوائف ان تبدل في طريقة تعاطيها مع الدول، مما يمنع إدخالهم في السياسة الداخلية اللبنانية عبر تكوين أحزاب ومجموعات ضغط لصالح هذه الدولة أو تلك».

ويلفت الوزير الانتباه «إلى ان الحراك في العالم العربي مرشح لأن يتوسع وينتقل إلى دول اخرى ليس فيها ديموقراطية وأيضا ليس فيها أية دساتير ناظمة للحياة العامة، ومن غير المستبعد ان ينتقل الحراك إلى بعض الدول الغربية تحت عناوين اخرى مثل البيئة والطاقة النووية والضرائب (...) فالموضوع مفتوح والتطور التكنولوجي الذي حصل في مجال الاتصالات هو الذي يقود العالم حالياً».

واعتبر «انه يجب عدم تهيب عملية التحول القائمة في العالم العربي والتي من الممكن ان تكون في صالح بعض الأنظمة، لأن في ذلك تأميناً للشراكة في القرار الوطني وتحصيناً للوحدة الداخلية، بما يؤهل هذه الدول للانطلاق على جبهتي التحديث وإعداد العدة لاستعادة الحقوق بالاستناد إلى اجماعات وطنية مطلوبة».

المصدر: صحيفة السفير اللبنانية

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)