إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | مقالات | عن "الشبّوء" و"أبو بكر الرياشي"
المصنفة ايضاً في: مقالات

عن "الشبّوء" و"أبو بكر الرياشي"

آخر تحديث:
المصدر: "لبنان 24"
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 614
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق

إعلانات Zone 6B

عن "الشبّوء" و"أبو بكر الرياشي"

لا تصادف يومياً نائباً كإبراهيم كنعان يستيقظ باكراً ليجول قراءة على الصحف والمواقع الالكترونية تدقيقاً في الأخبار والمقالات الواردة والتي يهمه أمرها، وحين تقع عيناه على جملة تستفزه أو تدغدغ أفكاره، يمسك الهاتف ليتصل قبل "طلوع الضو" بصديقه ملحم الرياشي ليطلعه على ما عثرت عليه يداه، بعد اتهامه طبعاً بالكسل وبالإكثار من النوم. النائب المتني مستعد لفعلها كل يوم.

 

وإن دلّ هذا الأمر على شيء، فهو يدلّ على شغف العمل الذي يجتاح النائب العوني وحبه لمتابعة كل التفاصيل، المملة وغير المملة. من يعرفه يدرك جيداً كم هو مهووس بتلك الفواصل الصغيرة التي يعتقد الناس أنه لا يملك ترف الوقت لمناقشتها أو متابعتها. ابرهيم كنعان يفعلها.

 

قادر على الردّ على كل الاتصالات التي ترده، من أرقام يعرفها وأخرى يجهلها. يحيل طالبي الخدمات الى المرجع المختص، فحرصه على حضوره المتني لا يوازيه حرص. يتابع ملف الإنتخابات المناطقية لـ"التيار الوطني الحر" وبالأخص تلك المتصلة بقضاء المتن بكل حيثياتها ومقاعدها، من أعلى بلدات جرده الى آخر زاروب في ساحله. لا يترك ملفات لجنة المال والموازنة تغيب عن نظره أو رقم يسهو عن باله... كل ذلك في الأسبوع الأخير الذي يضع فيه والرياشي اللمسات الأخيرة على التفاهم الرئاسي الذي سيلقي العباءة القواتية على كتفي ميشال عون.

 

في كل ذلك، هو نقيض لصديقه "أبو بكر الرياشي" كما لقبه رئيس "تكتل التغيير والاصلاح"، أي ملحم الرياشي. الأخير "من غير عالم" كلياً. مستهتر باليوميات السياسية وبتفاصيلها كما بعلاقته مع يوميات الحياة التي له فيها جانب كبير من طباعه وفلسفته الخاصة. أو كما بالأناقة التقليدية لرجال السياسة. لا تعرف الكرافات طريقاً الى قمصانه، حتى في تلك اللقطات التاريخية التي ستدخل الوجدان المسيحي، يحافظ على مظهره الغريب والخاص وكأنه من خارج "الكادر".

 

عاشق للكتاب والموسيقى والمسرح والسينما وزياد الرحباني، لكنه في المقابل حرّيف في المصالحات المستعصية. فعلها مع "الحكيم" ألبير مخيبر و"ميشال" المر، وها هو يعيدها مع "الحكيم" سمير جعجع و"ميشال" عون.

 

كثيرة هي الجوانب التي جمعته بالجنرال، لعل أبرزها حبهما للشعر والماورائيات. هدوءه يخفي قدرة فائقة على تنظيم مهامه والإصرار على القيام بها على أكمل وجه. ولعل هذا القاسم المشترك مع كنعان هو الذي ساعدهما على جمع ما كان يستحيل جمعه، مع أنّ الثاني لا يعرف الهدوء أبداً..

 

الأكيد أنّ شخصيتيّ كنعان والرياشي كانت عاملاً مساعداً على تذليل العقبات والصعوبات التي واجهتهما مذ قررا السير بهذا الطريق... الى جانب عامل الثقة، وهو الأمر الذي ردده أكثر من مرة جعجع أمام ضيفه البرتقالي، مذكراً إياه أن عامل الثقة والحرص على انجاح هذه المهمة، ساعداه على بلوغ النهايات السعيدة.

 

حتى أنّ التناغم في الأدوار كان اعتباراً مسهّلاً في عبور معمودية العلاقة، حيث كان جعجع يردد دوماً على مسمع كنعان: الجنرال وملحم يخططان، وأنا وابراهيم ننفّذ.

 

ومع ذلك، فإنّ جانباً مرحاً يطغى على علاقة الصديقين، يظهر سريعاً على حضور الرياشي، وله أوقاته في يوميات كنعان، خصوصاً في تلك اللحظات التي يكون فيها باله مرتاحاً للقضايا التي تهمه، وما أكثرها. وعلى تلك المساحة كان لقب النائب المتني "الشبوء". أما معناه فمتروك لأهالي الجبال..

 

المصدر: "لبنان 24"

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)