إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | مقالات | ميدفيديف وافق على "قرار" ليبيا فغضِب بوتين!
المصنفة ايضاً في: مقالات

ميدفيديف وافق على "قرار" ليبيا فغضِب بوتين!

آخر تحديث:
المصدر: صحيفة النهار اللبنانية
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 915
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق

إعلانات Zone 6B

ميدفيديف وافق على "قرار" ليبيا فغضِب بوتين!

تحدث المسؤول المهم نفسه في "الإدارة" المهمة الثالثة داخل الإدارة الأميركية التي تتابع أوضاع الهند عن علاقتها بباكستان، قال: "الهند تشكل عقدة لباكستان. باكستان ساعدت وموّلت وأنشأت منظمات إسلامية في كشمير وغيرها. وكانت مهمتها الرسمية استعادة القسم من كشمير المسلمة الذي يقع ضمن الأراضي الهندية. واذا تحسّنت علاقة الهند بباكستان فإن هذه التنظيمات ستتحرّك في الداخل الباكستاني ضد السلطة. لذلك يرى المسؤولون الباكستانيون أنه من الأفضل أن يبقى خطر هذه المنظمات موجهاً الى الهند. قبل مدة ذهب مسؤول هندي كبير الى لاهور في باكستان في زيارة خاصة، وكانت على الأرجح حضور "عرس" ابن نواز شريف رئيس الحكومة الآن. بعد أيام من الزيارة هوجمت ثكنة عسكرية هندية من باكستانيين متشدِّدين". ماذا عن علاقة الهند بأفغانستان؟ سألت. أجاب: "تقليدياً هناك تعامل تجاري أفغاني واسع مع الهند وبسبب قضية كشمير وخوف باكستان من الهند ساءت العلاقة بين الاثنين. ربما لا بد من اعتماد باكستان وأفغانستان نوعاً من العلمانية أو على الأقل حكماً مدنياً مستقراً. هذا أمر تعرفه أميركا ولا تمانع فيه وربما عرضته. لكنها لن تأتي وهي البعيدة جغرافياً من أجل هذا الأمر".

ماذا يمكن أن نقول عن الإرهاب الإسلامي في الصين؟ سألت. أجاب: "الإرهاب في الصين ليس إسلامياً رغم وجود أقلية ضئيلة من "الأويغور" الصينيين المسلمين مع "داعش". هو إرهاب ناس مقموعين وتُرتكب مجازر في حقهم وخصوصاً في سينكيانغ".

ماذا في جعبة مسؤول مهم في "الادارة" المهمة الثالثة داخل الادارة الأميركية التي تتابع أوضاع روسيا وسياساتها في الخارج.

تحدّث في بداية اللقاء عن العلاقة بين بلاده وروسيا في ظل إدارة الرئيس باراك أوباما، قال: "عندما تولّى أوباما الرئاسة للمرة الأولى كان ميدفيديف تولّى الرئاسة في روسيا. كان الهدف الأكبر عند الأول التعاون مع روسيا بعد بروز الطبقة الوسطى فيها، وبعدما صار اقتصادها جيداً وارتفعت نسبة النمو فيها الى ما بين 5 و7 في المئة. كان الاعتقاد أن هناك إمكاناً في ظل رئاسة شبابية لروسيا التعاون في مجالات الاستثمار والتكنولوجيا وأخرى كثيرة غيرها. وكان الهدف الأميركي إدخال روسيا في منظمة التجارة العالمية ومنظمات دولية أخرى. لكن عندما بدأ "الربيع العربي" وأحداث ليبيا بدا أن رئيسها معمر القذافي يتجه الى ارتكاب مجزرة في بنغازي فاتخذ مجلس الأمن قراراً بالتدخل العسكري. أعطى ميدفيديف موافقته على القرار بامتناع مندوبه فيه عن التصويت مفسحاً في المجال أمام إمراره. بعد ساعات قليلة قال بوتين زعيم روسيا رسمياً ورئيس وزرائها أن القرار خطأ جسيم وكذلك موقف الرئيس الروسي. وربما أعلن ذلك. فتوتّرت العلاقة يومها الى حدّ ما بين الاثنين. خاف بوتين إذ كان يظن أن الـ"سي. أي. إي" ومنظمات استخبارية عدة تسعى الى إسقاط رؤوس دول والديكتاتوريين في العالم بالتآمر وبتشجيع الشعوب على الانخراط في ثورات شعبية. خاف على نفسه لأنه ديكتاتور. كانت شعبيته في روسيا كبيرة عندما سلّم ميدفيديف رئاسة الجمهورية، وذلك بسبب الاستقرار والوضع الاقتصادي الجيّد ونسبة النمو المرتفعة. لكن ذلك كله بدأ يتداعى. فالاقتصاد راح يتراجع والنمو بدأ ينخفض، والاستقرار بدأ يهتز وخصوصاً بعدما سارت تظاهرات شعبية في الشوارع وعبّرت عن ما تريده الطبقة الوسطى الجديدة. لكن ذلك ضاعف من خوف بوتين ودفعه الى العمل لتحسين وضعه وتحصينه.

ماذا فعل لتحقيق الهدف الذي أشرت إليه؟ سألت. أجاب: "قام بعمل عسكري في جورجيا ولم يصدّه أحد. فظنّ أن في إمكانه القيام بعمل مماثل في أوكرانيا التي كان "زلمته" أو رجله يانوكوفيتش المسؤول الأول فيها. ظن بوتين أنه شجاع وحكيم وقادر على معالجة الأوضاع في أوكرانيا، وخصوصاً حفظ الأمن فيها بعد حصول تحركات فيها مناوئة لروسيا ومطالبة بالانضمام الى "حلف شمال الأطلسي". لكن تبين أن يانوكوفيتش فاسد وغير شجاع وذلك عندما فرّ من البلاد تاركاً إياها ساحة للفوضى. عندها دخلت قوات بوتين شبه جزيرة القرم واحتلتها. ثم حاول "الحركشة" في الشطر الشرقي من أوكرانيا. وكان يظن أن الأوكرانيين الروس أو المن أصل روسي، وهم غالبية في هذا الشطر، سيتظاهرون مرحّبين به. لكن ظنّه لم يكن في محله. أذ يمكن أن تقسّم أوكرانيا نصفين. لكنها لن تبقى دولة جدّية وقوية إلا بعد سنوات أو ربما عقود". ماذا كان رد فعل "حلف شمال الأطلسي"؟ سألت. بماذا أجاب؟

المصدر: صحيفة النهار اللبنانية

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)