إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | استراليا | أستراليا: تفاصيل بشعة في مقتل ميشيل رينولد وخنقها حتى الموت
المصنفة ايضاً في: استراليا

أستراليا: تفاصيل بشعة في مقتل ميشيل رينولد وخنقها حتى الموت

آخر تحديث:
المصدر: The Sydney Morning Herald
هذا الموضوع مترجم عن الرابط التالي: اضغط هنا
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 2131
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق

إعلانات Zone 6B

ميشيل رينولد مع ثلاثة من أبنائها الأربعة

سيدني, استراليا (ترجمة: العنكبوت الالكتروني) - - ما زال الأبناء الأربعة للأم الأسترالية ميشيل ريموند يشعرون بالصدمة من الظروف المروعة المحيطة بمقنل والدتهم.

 

والآن، ينبغي على عائلة القتيلة إخبار الأبناء أن والدتهم كانت ستنجو من ذلك المصير إذا لم تكن الشرطة سحبت فجأة سلسلة من التهم مما سراح قاتلها.

 

وكشف تحقيق فيرفاكس ميديا سلسلة غريبة من الأحداث ترتبط بعصابة دراجات بخارية محظورة، وإمداد غير مشروع بالمخدرات، وعهر، ومخبرين، وادعاءات مؤامرة وتستر من الشرطة، ما أدى في النهاية إلى القتل المأساوي لرينولد.

 

وفي عام 2011، وبينما كان من المفترض أن يقضي واين إدوارد جونز يقضي فترة سجنه بتهمة الضرب العنيف لامرأة، شوهدجونز حرا طليق اليدين في منفذ مخدرات (هيروين ومخدر الثلج) بمنطقة "كينجز كروس" حيث شاهده ملازم الشرطة البارز غلين روبرتس.

 

كان يفترض أن يظل جونز داخل السجن لسنوات عديدة، لكن فجأة سقطت كافة الاتهامات الموجهة ضده وشريكه، وسمح له بالخروج من السجن، رغم سلسلة اتهام إضافية تتعلق بحيازة سكين.

 

وفي ديسمبر 2012، حجز جونز مع القتيلة في فندق مطل على ميناء كوفس، حيث قيد يدي وقدمي رينولدز، وضربها حتى فقدت الوعي، وصب عل معدتها مادة كيماوية آكلة، ثم خنقها حتى الموت باستخدام قطعة من القماش.

 

رفيق رينولدز السابق غلين وينتربوتوم شعر بالصدمة عندما تم ابلاغه هذا الأسبوع بالأخبار المنفجرة بشأن سوء تعامل الشرطة مع القضية.

 

غلين وينتربوتوم اكتشف أن رفيقته السابقة ووالدة أبنائه ميشيل رينولدز لم تكن لتقتل إذا لم تكن الاتهامات الموجهة ضده قد أسقطت.

 

وقال وينتربوتوم: "ميشيل كانت امرأة محبة، ما زلت أحبها وسأظل دوما، لقد كانت تمتلك قلبا ذهبيا حقيقيا".

 

 

ميشيل رينولدز قبل حادث مقتلها المأساوي

 

شقيقتها كاث وصفتها بأنها كانت تمتلك روحا حرة وتضع ثقتها وإيمانها في الجميع.

 

لكن قبل أسابيع من مقتلها، بدأت رينولدز تتعاطى مخدر الثلج.

 

وفي السابع من ديسمبر في عام اختفائها، سافرت شمالا بصحبة جونز، وحجزت غرفة في فندق بمنطقة Coffs Harbour، وفي نوبة غضب أحرقها جونز وكسر أنفها وخنقها حتى الموت.

 

وطلب القاتل بعدها شراء بيتزا بطريقة التيك آواي، رغم أن جثة المرأة مسجاة بجواره، وفي اليوم التالي قام بلف الجثة وتخلص منها في منطقة أدغال.

 

المصدر: The Sydney Morning Herald
هذا الموضوع مترجم عن الرابط التالي: اضغط هنا

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

أحدث الأخبار - أستراليا

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)