إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | استراليا | أستراليا: احتمال ثأر تورنبول مـن حـزب الاحـرار باسـتقالته من مـقعد ويـنتوورث واجراء انتخابات فرعية
المصنفة ايضاً في: استراليا

أستراليا: احتمال ثأر تورنبول مـن حـزب الاحـرار باسـتقالته من مـقعد ويـنتوورث واجراء انتخابات فرعية

آخر تحديث:
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 1327
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق

إعلانات Zone 6B

سيدني، استراليا(ترجمة ميدل ايست هيرالد)-- من المحتمل ان يكون مالكولم تورنبول قد وجه أمس الجمعة ضربة قاتلة للحكومة قد تجبرها على الذهاب الى صناديق الاقتراع بسبب، ما يعتبره، تخلي حزب الاحرار عنه، وذلك عملا بالقاعدة «الشمشومية» القائلة «عليي وعلى أعدائي يا رب».

 

ويتعرض مقعد وينتوورث الداخلي في سيدني لخطر الوقوع في يد حزب العمال في انتخابات فرعية، كما تظهر استطلاعات رأي جديدة، الأمر الذي من شأنه أن يهدد أغلبية الحكومة التي تتمتع بمقعد واحد.

 

ويمكن أن يُجبر سكوت موريسون على الذهاب إلى صناديق الاقتراع، في انتخابات من شأنها انهيار ائتلاف الاحرار - الوطني.

 

فقد أظهر استطلاع ReachTel لمقعد تورنبول، الذي أجري يوم الإثنين من الاسبوع الحالي، أن النتيجة بين الحزبين هي الآن 50-50 بعد احتساب الاصوات التفضيلية أي انخفاض بنسبة 18٪ تقريبًا لحزب الاحرار عن الانتخابات الأخيرة.

 

ووجد الاستطلاع ان الأصوات الأسياسية للائتلاف هي 41.9 في المئة دون أن يكون السيد تورنبول هو المرشح، حيث انخفض التأييد للاحرار بنسبة 20 في المائة منذ الانتخابات، في حين ارتفع التأييد لحزب العمال إلى 31.5 في المائة.

 

وقال انطوني غرين المحلل الانتخابي في ايه بي سي إنه يتوقع «تحولا كبيرا» ضد الأحرار في الانتخابات المقبلة.

 

وكتب السيد غرين على تويتر: «لقد طور مالكولم تورنبول التصويت لشخصه بنسبة كبيرة في وينتوورث منذ أن كان عضوًا».

 

وفي رسالة على صفحته على فيسبوك الاربعاء الماضي، أكد تورنبول مجددا رأيه أن «أفضل مكان لرؤساء الوزراء السابقين هو خارج البرلمان».

 

وكتب تورنبول: «لا أريد أن أتطرق إلى الأحداث الأخيرة الصادمة والمخجلة - أسبوع حقد وخبث مجنون أفسد برلماننا وألحق الأذية بأمتنا».

 

ويبدو أن المرشح العمالي تيم موراي، الذي اختير للتنافس على المقعد، سيستفيد على الأغلب من استقالة رئيس الوزراء المخلوع التي من المتوقع أن يكون قد اعلنها رسميا يوم الجمعة (أمس).

 

لقد تحرك السيد موراي في حسابات سياسية من كونه خاسراً لا محالة في الانتخابات العامة المقبلة إلى كون انه أصبحت لديه فرصة كبيرة للفوز.

 

ويمتلك موراي، وهو محلل استثماري يتحدث لغة الماندرين، خبرة 20 عاما في الأعمال مع الصين، وكان يعمل للتنافس على المقعد قبل انفجار الصراع داخل قيادة الأحرار في الأسبوع الماضي.

 

ولكن مع شغل تورنبول المقعد بهامش 17 في المئة بعد احتساب الاصوات التفضيلية في انتخابات عام 2016، كان على السيد موراي ان يقدم نفسه لمواطني المقعد، وهو رئيس نادي Tamara Surf Lifesaving Club.

 

وسجل استطلاع ReachTel أيضًا دعمًا قويًا للمستقلين إذا اذا تنافس في مقعد وينتوورث، على الرغم من تراجع أصوات حزب الخضر بنسبة 6٪ تقريبًا لتصل إلى 9٪.

 

ومن المؤكد أن ميدان المعركة سيكون مكتظا. وقد رشح الخضر احد السكان المحليين هو Dominic Wy Kanak.

 

وأعلن المستقل أليكس غرينتش، وهو عضو مجلس تشريعي في نيو ساوث ويلز ، أنه لن يرمي قبعته في الحلبة.

 

والاختيار المسبق الكبير سيكون في حزب الأحرار، الذي يعتقد أن أمامه خيارين جذابين.

 

إحدها هي كريستين فورستر، المعروفة جيداً في بلدية سيدني وكناشطة بارزة في مجال حقوق المثليين، وديفيد شارما رجل الأعمال والسفير السابق في إسرائيل.

 

وفي وينتوورث جالية يهودية قوية وصوتت بنسبة 80 في المئة لزواج مثليي الجنس في الاستفتاء الوطني العام.

 

وقد جادل تورنبول أنه بالنسبة إلى فوزه في وينتوورث، كان عليه كسب أصوات الأشخاص الذين يدعمون حزب العمال.

 

ويغادر تورنبول البرلمان بعد تحدي وزير الداخلية بيتر داتون الأسبوع الماضي، والذي أدى في النهاية إلى فوز وزير الخزانة السابق سكوت موريسون بالتصويت داخل الحزب.

 

وقد يؤدي فوز حزب العمال في وينتوورث إلى ترك موريسون مع مجلس نيابي مكبّل.

 

ولدى الائتلاف حاليا 75 نائبا، أحدهم رئيس البرلمان.

 

اما حزب العمال فلديه 69 نائباً، وهناك خمسة أعضاء من النواب المستقلين ونواب الاحزاب الصغيرة.

 

وفيما يلي النص الكامل لخطاب السيد تورنبول:

 

لقد كتبت اليوم (الأربعاء) إلى ناخبيّ في وينتوورث لأشكرهم وأخبرهم أنني سأستقيل من البرلمان في وقت لاحق من هذا الأسبوع.

 

وشكرا لآلاف الأستراليين الذين كتبوا لي يشكرونني على الخدمة العامة وعبّروا عن اشمئزازهم من الأحداث المخجلة التي وقعت في الأسبوع الماضي. وسأرد على رسائلكم بعد أن نأخذ، لوسي وأنا، بعض الاستراحة. نحن نقدر بعمق دعمكم.

 

هنا رسالتي إلى وينتوورث بالكامل.

 

أكتب إليكم لأشكركم على منحكم اياي شرف تمثيل وينتوورث في مجلس النواب خلال الـ14 سنة الماضية.

 

لقد مكنني دعمكم من أن أكون وزيراً، وخلال السنوات الثلاث الماضية تقريباً، رئيسا للوزراء.

 

كل شيء حققته في أستراليا في الحياة العامة كان بفضلكم - مبني على أساس هذا المجتمع الذي أحببناه، لوسي وأنا، حيث عشنا فيه دائما.

 

شكرا لكم من أعماق قلبي.

 

لا أريد أن أتطرق إلى الأحداث الأخيرة الصادمة والمخجلة- أسبوع حقد وخبث مجنون أفسد برلماننا وألحق الأذى بأمتنا.

 

كما تعلمون، لقد قلت دائما إن أفضل مكان لرؤساء وزراء سابقين، هو خارج البرلمان، والأحداث الأخيرة برهنت بوضوح لماذا.

 

سوف أستقيل كنائب مقعد وينتوورث في وقت لاحق من هذا الأسبوع، وعليكم أن تتوقعوا إجراء انتخابات فرعية قبل فترة طويلة من أوانها. إذن، هذه هي رسالتي الأخيرة لكم كنائبكم الفيدرالي.

 

لقد كانت هناك في بعض الأحيان رحلة شاقة، ولكن معًا حققنا قدرا هائلا. إنني فخور للغاية ، خاصة بإنجازات الحكومة على مدى السنوات الثلاث الماضية.

 

وبوجود أغلبية مقعد واحد في مجلس النواب وأقلية في مجلس الشيوخ ، قال الكثيرون إن هذه الحكومة ستكون «في الحكم ولكن ليس في السلطة». نحن دحضنا ذلك.

 

لقد شرعنا زواج مثليي الجنس، وفعلنا ذلك بدعم شعبي هائل في جميع أنحاء البلاد وخاصة هنا في وينتوورث، حيث صوت أكثر من 80 في المئة لصالح المساواة في الزواج.

 

خلقنا​​، كما وعدنا، المزيد من فرص العمل ونموا اقتصاديا أقوى. كان العام الماضي أفضل عام في أستراليا على الإطلاق في نمو الوظائف، ونمو الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 3.1 في المائة أعلى من أي من اقتصادات مجموعة السبع.

 

وبذلك تمكنا من إصلاح الموازنة وخفض الضرائب للأفراد وايضا لـ 3.3 ملايين من الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم التي توظف 6.8 ملايين أسترالي.

 

وبالطبع ، فإن الاقتصاد الأقوى يحقق عائدات حكومية أكبر وقد مكننا ذلك من استثمار مبالغ قياسية في التعليم والصحة. لا تصدقوا أكاذيب حزب العمال حول خفض الإنفاق على الصحة، حيث كان الاعلى مما كان عليه في السابق!

 

في إصلاح تاريخي آخر، قمنا، للمرة الأولى، بتقديم تمويل ثابت ومتوافق على مستوى الكومنولث لمدارس الولايات.

 

وفي الوقت الذي يناضل فيه حزب الأحرار لإيجاد إجماع داخلي على سياسات تغير المناخ، فقد قمنا رغم ذلك بخطوات حقيقية لدعم التحول إلى مصادر طاقة نظيفة ومتجددة وانخفاض انبعاثات غازات الدفيئة (البيت الزجاجي).

 

سوف يجعل مشروع The Snowy Hydro 2.0 pumped storage الطاقة المتجددة اكثر موثوقية. إنه مثال على النهج العملي الذي اتبعته في تحدي الطاقة، حيث يعتبر الاقتصاد والهندسة مرشدين أفضل من الإيديولوجية، التي غالبًا ما تكون من الهراء الشديد.

 

ومن خلال العمل القوي، تمكنا من جعل الطاقة بأسعار أكثر معقولية. فبعد سنوات من الزيادات في الأسعار قمنا بتدوير الزاوية بالنسبة لأسعار الكهرباء!

 

ويعتبر مشروع Snowy 2.0 واحد فقط من العديد من مشاريع البنية التحتية الضخمة التي بدأت بها حكومة تورنبول: مطار ويسترن سيدني وجميع السكك الحديدية والطرق التي تسير معه (مشروع المطار)، والسكة الحديدية من ملبورن إلى بريزبن، وأكثر من ذلك بكثير مجموعه 75 مليار دولار على مدى العقد المقبل.

 

لا يوجد التزام أكبر للحكومة من الحفاظ على سلامة الاستراليين. فشرعت حكومة تورنبول في إعادة تجهيز أكبر لقواتنا المسلحة في وقت السلم.

 

وبصورة خاصة، أنا فخور جداً بخطة بناء السفن البحرية، وهو أكبر برنامج على الإطلاق لبناء السفن والاستدامة البحرية في البلاد، والذي سيخلق الآلاف من فرص العمل في القرن الحادي والعشرين في مجال التصنيع المتقدم.

 

ومع الإصلاحات الشاملة، قمنا بتعزيز خدماتنا في مجال الأمن المخابراتي والأمن وتطبيق القانون. لم يكن هناك ضبط ونسيان للأمن القومي.

 

وفي وقت تتصاعد فيه التوترات العالمية وتزداد حالة عدم اليقين، تظل أستراليا مثالاً ثابتًا على وجود دولة متجانسة ومتكافئة ومغرية. نحن أنجح مجتمع متعدد للثقافات في العالم وتنوعنا هو أعظم قوة لدينا.

 

على الساحة الدولية، وعلى الرغم من كل الصعاب، أبقينا الشراكة عبر المحيط الهادئ على قيد الحياة على الرغم من انسحاب الرئيس ترامب.. وبهذا نجحنا في حماية صادرات بقيمة مليارات الدولارات والآلاف من الوظائف الأسترالية. لقد تأكدنا من أن الولايات المتحدة لم تفرض تعريفات على الصلب الأسترالي أو الألومنيوم، كما فعلت مع الدول الأخرى.

 

ومع صديقي الرئيس ويدودو، التزمنا باتفاقية تجارة حرة مع إندونيسيا، من المقرر توقيعها في نهاية هذا الأسبوع.

 

قمنا بتأمين اتفاقية إعادة توطين اللاجئين مع الولايات المتحدة والحفاظ عليها، مع إعادة توطين أكثر من 370 لاجئًا وضعهم حزب العمال في مانوس وناورو في الولايات المتحدة. ولم تكن هناك حملة ناجحة لتهريب البشر إلى أستراليا خلال فترة وجودي كرئيس للوزراء.

 

هناك الكثير حول حكومتنا وإنجازاتها يمكنكم الاطلاع عليها على صفحتي على الويب https://www.malcolmturnbull.com.au/media/delivering-for-you.

 

بعد أن نخرج بعض الوقت للراحة، سوف نعود لوسي وأنا وأتطلع إلى رؤيتكم في الجوار هنا في وينتوورث .. أفضل جزء من أفضل بلد في العالم.

 

تفضلوا بقبول فائق الاحترام،

مالكولم تورنبول

 

 

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

أحدث الأخبار - أستراليا

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)