إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | استراليا | أستراليا: اجراء قضائي غير مسبوق ضد البنوك الكبرى لغشها في فوائد ورسوم تقاعد قد يكلفها تعويضات بمليار دولار
المصنفة ايضاً في: استراليا

أستراليا: اجراء قضائي غير مسبوق ضد البنوك الكبرى لغشها في فوائد ورسوم تقاعد قد يكلفها تعويضات بمليار دولار

آخر تحديث:
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 1842
قيّم هذا المقال/الخبر:
1.00
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق

سيدني، استراليا(ترجمة ميدل ايست هيرالد)-- في ما يطلق عليه أكبر اجراء جماعي في تاريخ البلاد، يستعد ما يصل إلى خمسة ملايين أسترالي لمقاضاة أكبر البنوك الاسترالية.

 

وقد اعترفت البنوك الكبرى الأربعة بان معارضتها المفوضية الملكية كانت «خاطئة».

 

ومن المحتمل ان يحصل حوالى خمسة ملايين أسترالي على آلاف الدولارات من البنوك الكبرى في ظل ما يعتبر أكبر تحرك واجراء جماعي في تاريخ البلاد.

 

وقد انطلقت شركة سلايتر وغوردون (Slater and Gordon) للمحاماة بداية الاسبوع الحالي بموجة غير مسبوقة من الإجراءات القانونية نيابة عن واحد من كل ثلاثة عمال أستراليين يعتقد أنهم استثمروا أموالهم التقاعدية مع البنوك.

 

وتشير التقديرات إلى أن الدعاوى القضائية البارزة يمكن أن تحصّل لبعض أصحاب الحسابات ما يصل إلى 3000 دولار أميركي وتنتهي في نهاية الأمر بتكلفة أكثر من مليار دولار.

 

تكمن المشكلة في حقيقة أن الصناديق التقاعدية المملوكة من قبل البنوك قد خضعت لضخ أموال الأعضاء في البنك الأم بدلا من البنك الذي يقدم أفضل سعر فائدة - مما يعني أن العمال يحصلون في الغالب على فائدة أقل من 0.5 إلى 1 في المائة مما ينبغي أن تكون عليه. .

 

وتقدر الشركة أنه اذا كان شخص يملك 100 ألف دولار نقداً، بفائدة اقل بنسبة 0.5 في المائة فان ذلك سيكلفه حوالي 3000 دولار في غضون ست سنوات فقط.

 

في دراسة حالة أخرى، فان شخصا لديه مبلغ 25000 دولار نقدًا فقط في صندوق شركة AMP للبيع بالتجزئة سيخسر 1600 دولار بعد خمس سنوات فقط.

 

وتشير التقديرات إلى أن حوالي واحد من كل ثلاثة أستراليين في سن العمل - اي ما مجموعه حوالي خمسة ملايين - يمتلكون نوعا من التقاعد مع صناديق التجزئة، التي غالبا ما تكون مملوكة من قبل البنوك الكبرى.

 

يعتبر هذا الاستثمار النقدي هو أكثر أشكال الاستثمار أمانًا، وغالبًا ما يفضله كبار السن من الأستراليين.

 

أنشأت شركة المحاماة سلايتر وغوردون موقعًا إلكترونيًا باسم getyoursuperback.com ، حيث يمكن لأي شخص لديه أي جزء من أمواله التقاعدية أن يسجل اسمه كجزء من حملة للحصول على أكبر عدد ممكن من الأشخاص.

 

وقال رئيس قسم الاجراءات الكبرى في سلايتر وجوردون، بن هاردويك، لوكالة news.com.au إن خفض أسعار الفائدة والتلاعب في الرسوم من قبل هذه الصناديق التقاعدية هذه الأموال النقدية من شأنهما أن الحاق الضرر بالأستراليين في تقاعدهم.

 

وقال «هذا يعني أن الملايين قد أخرِجت من جيوب الاستراليين من قبل حفنة من البنوك.»

 

واضاف يقول «لا نعتقد في سلايتر وغوردون أن هذا عدل، ونحن نقول، كفى».

 

وقد رفعت الدعوى القضائية الأولى يوم الاثنين من الاسبوع الحالي ضد بنك الكومنولث الذي يملك مؤسسة Colonial First State وايضا مؤسسة AMP.

 

ومن المتوقع أن تتم متابعة 18 إجراءً إضافيًا ضد الصناديق الأخرى المملوكة من قبل البنك وصناديق التجزئة.

 

وقال السيد هاردويك لوكالة news com.au. «ما تفعله الصناديق مثل Colonial First Stateهي وضع السوبر مع أحد البنوك الأم مثل بنك الكومنولث CBA. إن الفائدة من البنك الأم منخفضة للغاية لدرجة أن المستثمرين في الخيار النقدي يتلقون معدلات منخفضة تصل إلى 1.25 في المائة سنوياً، اي أقل من سعر فائدة البنك المركزي الأسترالي».

 

واضاف السيد هاردويك يقول «ان عائد هذه الفائدة منخفض بشكل مضحك. ينبغي أن تكون الفائدة المصرفية القياسية بين 2.0 و 2.5 في المائة. وهذا هو ما تقدمه معظم البنوك للعملاء العاديين مع ودائع لأجَل عادي. وهذا ما يحصل عليه أعضاء صناديق التقاعد الصناعية (industry super fund) وبعض أعضاء صناديق التجزئة».

 

وفي حين يصعب معرفة عدد بوالص التقاعد بالكامل، فإنه يُعرف من البيانات الرسمية أن هناك 28.6 مليون بوليصة تقاعد تعود لـ 14.8 مليون أسترالي.

 

وبعملية حسابية فان حوالي 55 في المائة من هؤلاء - أو 8.2 مليون استرالي - لديهم حساب واحد بالتجزئة على الأقل ويعتقد أن معظم هؤلاء سيكون لديهم بعض العناصر النقدية. وحتى لو افترضنا أن الثلثين فقط يقومون بذلك، فإن ذلك يعني أن حوالي خمسة ملايين أسترالي قد ينضمون إلى موجة المقاضاة هذه.

 

وهذا من شأنه أن يجعله أكبر تحرك جماعي في التاريخ الأسترالي ، حيث ينضم 10000 من المتقاضين إلى الدعوى القضائية بشأن حرائق غابات يوم السبت الأسود، وأكثر من 150.000 شخص قاموا بالتسجيل في الإجراءات الجماعية الجارية ضد الرسوم المصرفية.

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

أحدث الأخبار - أستراليا

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)