إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | استراليا | معهد استراليا يرى زيادة الاجور 3،5 في المئة أفضل من تخفيض الضرائب
المصنفة ايضاً في: استراليا

معهد استراليا يرى زيادة الاجور 3،5 في المئة أفضل من تخفيض الضرائب

معركة موازنة موريسون وشورتن لخفض الضرائب

آخر تحديث:
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 859
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق

سيدني، استراليا(ترجمة ميدل ايست هيرالد)-- سيتوجه رئيس الوزراء سكوت موريسون وزعيم المعارضة بيل شورتن إلى انتخابات أيار بخوض معركة شديدة الخطورة بشأن تخفيضات ضريبة الدخل، مع استعداد الحكومة لتقديم مساعدات مالية إضافية لتفادي هجمات حزب العمال على تكاليف المعيشة.

ففي إستراتيجية تستهدف الملايين من أصحاب الدخل المنخفض والمتوسط، ستتضمن موازنة الثلاثاء سلسلة من التغييرات الضريبية وغيرها من الحوافز التي تركز على الأسرة والتي يعتقد الائتلاف أنها ستدعم الاقتصاد وتساعد على إحياء حظوظه الانتخابية قبل دعوة السيد موريسون للانتخابات الفيدرالية في أقرب وقت حيث من المرجح ان تكون في نهاية هذا الاسبوع.

لكن وزير الخزانة جوش فرايدنبرغ رفض توقعات «التوزيع النقدي» ، بدلاً من ذلك وعد «بالإنفاق المسؤول الهادف» في بيانه الاقتصادي الأول.

وتستعد الحكومة للبناء على خطة التخفيض الضريبي على امتداد سبع سنوات البالغة 140 مليار دولار والتي تم الإعلان عنها في موازنة العام الماضي من خلال تقديم المكونات الرئيسية لهذه الحزمة.

وستستخدم الحكومة إيرادات أفضل من المتوقع للدفع لذوي الدخل الادنى والمتوسط، على الرغم من التوقعات التي تشير إلى أن الارتفاع الناتج عن التصدير قد لا يستمر.

وأشار فرايدنبرغ، الذي سيستخدم موازنة يوم الثلاثاء لتوزيع مدفوعات لمرة واحدة بقيمة 285 مليون دولار للمتقاعدين ومقدمي الرعاية والآباء الوحيدين لتغطية تكاليف فواتير الكهرباء، إلى أن المساعدة الأوسع للأسر العاملة كانت على الاجندة الحكومية.

كما رفض استبعاد المزيد من المدفوعات النقدية لناخبين معينين.

وقال لقناة التلفزيونية التاسعة: «فيما يتعلق بالضرائب، ستكون دائمًا أقل في ظل الائتلاف، وما قدمناه في موازنة العام الماضي كان 144 مليار دولار من التخفيضات الضريبية التي تجعل 95٪ من دافعي الضرائب في وضع أفضل».

ومن المقرر أن تبدأ الجولة الثانية من التخفيضات الضريبية في منتصف تموز 2022.

وبموجب ذلك، فإن معدل الضريبة البالغ 37 في المئة للذين يتقاضون 90،000 دولار سنويا سيرتفع إلى 120،000 دولار، بينما معدل الضريبة البالغ 19 في المئة سيرتفع إلى 41،000 دولار من 37000 دولار سنويا.

ومع ذلك، فإن التغييرات تقدم القليل نسبيًا للعمال الذين يتراوح دخلهم بين 50،000 و 90،000 دولار سنويًا والذين يشكلون الجزء الأكبر من اليد العاملة الأسترالية.

إلا أن المضي في التخفيضات الضريبية في الموازنة يمنح السيد شورتين الفرصة لتقليد التدابير.

ففي خطاب الموازنة الذي ألقاه العام الماضي، قام السيد شورتن بتحسين التخفيضات الضريبية التي فرضتها الحكومة على أصحاب الدخول المنخفضة والمتوسطة ، مستفيدًا من بعض العائدات التي يحصل عليها حزب العمال من إصلاحاته في مجالات مثل ضريبة أرباح رأس المال وNEGATIVE GEARING.

بدوره أشار وزير الظل للخزانة كريس بوين، الذي أكد يوم الأحد انه إذا فاز حزب العمال في الانتخابات سيُقدم تحديث الموازنة الخاص به في النصف الثاني من العام، إلى أن حزب العمال منفتح لمزيد من التخفيضات الضريبية إذا كانت معقولة.

وقال «بالتأكيد ، يمكنك تحمل التخفيضات الضريبية عندما تتخذ القرارات الصائبة في أي مكان آخر في الموازنة، كما لدينا».

واضاف يقول «نحن ندرك الحاجة، وخاصة في عصر الأجور المتدنية وتكاليف ضغوط المعيشة، فإن كل شيء يرتفع، باستثناء أجور الناس، والإعفاء الضريبي المستهدف بعناية لأصحاب الدخل المنخفض والمتوسط هو أمر مهم بالنسبة للاقتصاد.»

ويأتي الجدل حول التخفيضات الضريبية في الوقت الذي يظهر فيه بحث جديد أجراه معهد أستراليا ذو الميول اليسارية أن زيادة الأجور ستوفر للعمال العاديين أكثر بكثير من التغييرات في معدلات الضرائب.

وقد ادعت الحكومة أن التخفيضات الضريبية يمكن أن تعوض عن نمو الأجور البطيء الذي حدده البنك المركزي باعتبارها قضية رئيسية تواجه الاقتصاد الكلي.

واستنادًا إلى وضع نموذج خطة للتخفيضات الضريبية التي فرضتها الحكومة بالفعل، وجد معهد أستراليا في جميع جداول الأجور أن الناس سيكونون أفضل حالًا مع زيادة الأجور بنسبة 3.5 في المائة.

فأي شخص يتقاضى 60،000 دولار في السنة سيكسب 210 دولار إذا تم فرض التخفيضات الضريبية، ولكن إذا ارتفعت الأجور بنسبة 3.5 في المائة، فسيتمتع الشخص نفسه بزيادة قدرها 966 دولارًا قبل الضرائب.

وعلى مدى ثلاث سنوات، سيوفر هذا الشخص 630 دولارًا في صورة مخصصات ضريبية، لكن إذا نمت الأجور بنسبة 3.5 في المئة سنويًا، فسيحصل على زيادة في الأجور قدرها 4305 دولارات.

فبالنسبة إلى شخص يبلغ راتبه السنوي 100 ألف دولار، فإن التخفيضات الضريبية السابقة ستمنحهم 610 دولارات، في حين أن زيادة الأجور بنسبة 3.5 في المئة ستزيد أجورهم بمبلغ 2153 دولارا.

وقال معدّا التقرير جيم ستانفورد وتروي هندرسون إنه لو نمت الأجور بنسبة 3.5 في المئة، وهو ما بلغ متوسطه في 15 عامًا حتى عام 2013، فسيكون العمال متقدمين جدًا على أي شيء يمكن تسليمه عبر تخفيض الضرائب.

واضافا «تدعي الحكومة أن التخفيضات الضريبية التي تسبق الانتخابات، بدلاً من الزيادات المنتظمة في الأجور العادية، يمكن أن تعالج بطريقة ما الأزمة المالية للأسر التي يواجهها ملايين الأستراليين العاملين. هذا الادعاء خاطئ رياضيا».

وقال المجلس الأسترالي للخدمات الاجتماعية إنه بدلاً من خفض ضرائب الدخل، يتعين على الحكومة أن تسعى إلى تعزيز نيوستارت بمبلغ 75 دولارًا في الأسبوع لتقديم الإغاثة لبعض أشد الناس فقراً في البلاد.

وقالت الرئيسة التنفيذي للمجلس كاساندرا غولدي إن طرح التخفيضات الضريبية المقررة للحكومة لن يفعل شيئًا لصالح 30 في المئة من السكان الذين لا يدفعون ضريبة الدخل.

 

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

أحدث الأخبار - أستراليا

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)