إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | استراليا | أستراليا: فرايدنبيرغ يعتمد على المرتجعات الضريبية مع تراجع ثقة المصالح والاعمال
المصنفة ايضاً في: استراليا

أستراليا: فرايدنبيرغ يعتمد على المرتجعات الضريبية مع تراجع ثقة المصالح والاعمال

آخر تحديث:
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 645
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق

سيدني، استراليا(ترجمة ميدل ايست هيرالد)-- يأمل وزير الخزانة جوش فرايدنبيرغ أن يرتاد الاستراليون الاسواق في مختلف انحاء البلاد وأن ينفقوا مرتجعاتهم الضريبية مع تنامي الدلائل على أن طفرة ثقة رجال الأعمال والمستهلكين منذ إعادة انتخاب حكومة موريسون بدأت في التراجع.

وقال الوزير فرايدنبيرغ إنه واثق من أن المبالغ المرتجعة، وهي الجزء الأول من حزمة الضريبة الحكومية، التي تبلغ 158 مليار دولار، والممتدة لعشر سنوات، ستتم إعادة تدويرها من خلال الاقتصاد، إلى جانب الأموال التي تحررها تخفيضات البنك المركزي الأسترالي الأخيرة في أسعار الفائدة الرسمية.

وقد قام، بالفعل، أكثر من 810 آلاف شخص، وهو رقم قياسي في وقت مبكر من السنة المالية الجديدة، بتقديم إقراراتهم الضريبية، حيث ان قيمة المبالغ المستردة وهي 1080 دولارًا لأصحاب الدخل المنخفض والمتوسط من المقرر أن تصبح، تباعا، في حساباتهم المصرفية اعتبارًا من يوم امس الجمعة.

وقال وزير الخزانة انه مع هيئة تنظيم الحصيفة الاسترالية تخفيف حظر القروض على البنوك في البلاد، وخفض أسعار الفائدة سيكون هناك المزيد من الأموال المتدفقة من خلال الاقتصاد.

واضاف الوزير فرايدنبيرغ يقول «لا يعود الأمر للحكومة لتقول للأستراليين عن كيفية إنفاق أموالهم.. الامر يعود لهم ولأسرهم وللأفراد المعنيين في تحديد أولوياتهم».

وقال «أنا واثق جدًا من أن هذه الأموال ستستخدم لضمان نشاط اقتصادي أكبر.. سيتم استخدامه في المتجر المحلي وسيدعم أرباب العمل المحليين والشركات المحلية.. هناك عدد من الأشياء التي تحدث مع هذه التخفيضات الضريبية التي ستستمر لرؤية نشاط اقتصادي قوي في جميع نواحي الاقتصاد الأسترالي.»

وبعد عودة الحكومة في انتخابات 18 أيار، كان هناك ارتفاع في ثقة رجال الأعمال والمستهلكين.

لكن الدراسة الشهرية التي أجراها الناشيونال بنك، عن كثب، لظروف العمل والثقة تظهر أن البريق بدأ يتآكل.

عادت الثقة والظروف الى ما دون متوسطها على المدى الطويل، حيث لا تزال الطلبيات الآجلة، وهي مؤشر رئيسي للظروف الاقتصادية المستقبلية، سلبية للغاية.

لا يزال البيع بالتجزئة أسوأ جزء في الاقتصاد، كما أن ظروف التداول سلبية أيضًا في قطاعات التصنيع والبيع بالجملة والنقل.

ويعد قطاع التعدين، الذي يدعمه الارتفاع الكبير في أسعار خام الحديد هذا العام، أكثر القطاعات ثقة ويتمتع بأقوى الظروف.

وقال كبير الاقتصاديين في الناشيونال بنك ، ألان أوستر ، إنه في حين كان هناك تشديد في استخدام القدرات ، أظهر الاستطلاع أن النشوة المحيطة بالانتخابات قد انتهت.

وقال «يبدو أن ثقة الشركات لم ترتفع في شهر أيار، والتي نعتقد أنه كانت مدفوعة بتراجع قصير الأجل في الانتخابات وزيادة التفاؤل حول دورة اعادة تخفيض سعر الفائدة من قبل البنك المركزي الأسترالي».

وتشير المؤشرات التطلعية إلى أنه من غير المحتمل أن يكون هناك تحسن مادي في الظروف خلال الأشهر القليلة المقبلة، مع بقاء الطلبات الآجلة ضعيفة للغاية. هذا يشير إلى أن خط أنابيب الطلب ضعيف ومتسق مع ثقة أقل من المتوسط».

لا تتراجع الثقة في قطاع الأعمال فقط ، حيث أظهر مؤشر ANZ-ROY MORGAN الأسبوعي لثقة المستهلك انخفاضًا أيضًا.

كان أحد أكبر مجالات السقوط هو التساؤل حول ما إذا كان الوقت مناسبا لشراء قطعة منزلية اساسية.

وقال ديفيد بلانك، رئيس قسم الاقتصاد الأسترالي في بنك اي ان زد، إن الثقة تراجعت على الرغم من تخفيض البنك المركزي الأسترالي الاخير لأسعار الفائدة، موضحا انه «لم يكن تمرير التخفيضات الضريبية دفعة فورية للمعنويات».

واستطرد يقول «على كل حال نحن بحاجة لوضع هذا في السياق.. فقد ارتفعت ثقة المستهلك بحدة في الأسبوع السابق بما هو أعلى من المتوسط ، لذا فإن بعض التوحيد ليس غير متوقع تمامًا».

وقال «كما تراجعت الثقة مباشرة بعد خفض البنك المركزي الاسترالي سعر الفائدة في شهر حزيران، مما يشير إلى أن التراجع الفوري بعد التسهيل النقدي ليس بالأمر الإيجابي بالضرورة.»

 

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

أحدث الأخبار - أستراليا

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)