إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | استراليا | أستراليا: برنامج الهجرة قيد المراجعة وسط تزايد مخاوف الازدحام
المصنفة ايضاً في: استراليا

أستراليا: برنامج الهجرة قيد المراجعة وسط تزايد مخاوف الازدحام

آخر تحديث:
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 2656
عدد التعليقات: (2)
قيّم هذا المقال/الخبر:
2.00
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق

سيدني، استراليا(ترجمة ميدل ايست هيرالد)-- ستطلق حكومة موريسون تحقيقًا قويًا في برنامج الهجرة الأسترالي، مما يفتح الباب لمزيد من التخفيضات في أعداد المهاجرين والتحرك لدفع المزيد من المهاجرين إلى المناطق الاقليمية لتخفيف الضغط عن المناطق المزدحمة في سيدني وملبورن.

وستواجه المراجعة الشاملة، التي ستقودها لجنة الهجرة المشتركة في البرلمان، والتي تفحص عادة مراكز الاحتجاز وقوانين التأشيرات، ضغوط السكان والبنية التحتية.

يأتي ذلك بعد يوم من تحذير مؤسسة البنية التحتية الأسترالية (Infrastructure Australia) من أن تكلفة الإنتاجية المفقودة بسبب الازدحام ستتضاعف إلى 38.8 مليار دولار بحلول عام 2031 إذا لم تتحرك الحكومة.

وكان أعضاء من المقاعد الخلفية في الائتلاف قد دعوا، في العام الماضي، إلى مراجعة اعداد المهاجرين التي جعلت أستراليا واحدة من أسرع البلدان نموا سكانيا في العالم المتقدم.

ومن المتوقع أن يرتفع عدد السكان بنسبة 24 في المائة تقريبًا ليصل إلى 31.4 مليونا بحلول عام 2034، وفقًا لـ Infrastructure Australia، كما من المتوقع أن يعيش معظم السكان الجدد في سيدني أو ملبورن.

أعلنت الحكومة عن خطط لتقسيم أعداد المهاجرين الدائمين، لكن أرقام الموازنة الفيدرالية لشهر نيسان تظهر أن إجمالي صافي الهجرة سيصل إلى ذروته عند 271 ألفا هذا العام ، أي بزيادة تصل إلى 50000 عما كان متوقعاً في موازنة 2018-1919.

يقيم التحقيق البرلماني، الذي اعلن عنه يوم الأربعاء الماضي، منافسة بين وزارة الخزانة ووزارتي البنية التحتية والشؤون الداخلية حول اتجاه سياسة الهجرة لولاية موريسون الثانية.

ودعمت وزارة الخزانة تاريخيا برنامج هجرة كبير، على الرغم من معارضة الوزارات الأخرى، للسماح بتدفق إيرادات الضرائب المتزايدة إلى الموازنة ودفع أستراليا إلى 28 عامًا من النمو الاقتصادي.

وسيناقش التحقيق المنظم لأعضاء اللجنة، وهم من كلا الحزبين الرئيسيين، معدل الهجرة في أستراليا وتأثيرها على البنية التحتية والاقتصاد الأوسع وأساليب تشجيع الهجرة الإقليمية خارج سيدني وملبورن.

من المتوقع أن تكون شكلت مراجعة مؤسسة البنية التحتية الأسترالية (Infrastructure Australia)، التي جرت يوم الثلاثاء جزءًا رئيسيًا من المداولات بعد أن أخبرت الجهة الرقابية الحكومة بزيادة إنفاقها على النقل والطرق والخدمات الأخرى للحفاظ على جودة حياة الأمة.

وادعى رئيس الوزراء سكوت موريسون أن Infrastructure Australia قد فشلت في الأخذ في الاعتبار 23 مليار دولار إضافية في الوعود التي تم تقديمها منذ الموازنة الفيدرالية.

وقال السيد موريسون «لقد حققنا زيادة بنسبة 50 في المائة، وأكثر من ذلك، فيما نستثمره كحكومة في البنية التحتية، وقد وضعنا ممارسات وأطر إدارة السكان لدعم ذلك..وهذا ما سنواصل القيام به.»

لكن تقرير مؤسسة البنية التحتية الأسترالية يظهر أن القليل من المشروعات التي تم الإعلان عنها في شهر نيسان تتعامل مباشرة مع أكثر الطرق ازدحاما التي حددتها الــم ؤسسة في سيدني أو ملبورن.

ومن بين 7.3 مليار دولار من إنفاق نيو ساوث ويلز المعلن عنه في الموازنة الفيدرالية، تم تخصيص 3.5 مليارات دولار لوصلة خط السكك الحديدية بين شمال وجنوب سيدني، مع 1.6 مليار دولار أخرى لتوسيع الطريق السريع M1 إلى ريموند تيراس (Raymond Terrace).

وتم التعهد بمبلغ 700 مليون دولار أخرى للعمل على طريق نيويل هايواي (Newell Highway) في غرب الولاية، و 500 مليون دولار لجسر عبور ثالث لنهر هاوكيسبوري و 500 مليون دولار لطريق برينسيس هايواي (Princes Highway) على الساحل الجنوبي.

لا يتعامل أي من المشاريع مع أكثر الطرق ازدحامًا في سيدني كما حددتها Infrastructure Australia.. وهي تشمل الطريق الذي يبلغ طوله 4 كيلومترات بين نورث سيدني ومركز سيدني التجاري عبر هاربور بريدج، والطريق السريع M4 بين ماونت درويت وويستميد والطريق السريع M5 بين ليفربول ومطار سيدني.

من بين 6.2 مليار دولار من الإنفاق الإضافي الذي تم الإعلان عنه في ولاية فيكتوريا في الموازنة الفيدرالية، تم تخصيص ملياري دولار لمشروع قطار جيلونغ - ملبورن السريع الذي لن يبدأ العمل فيه حتى 2023-24 على أقل تقدير.

وتم تخصيص 360 مليون دولار أخرى لويستيرن هايواي بين أرارات (Ararat) وستاويل (Stawell)، و208 ملايين دولار للطريق الالتفافية في Goulburn Valley من Shepparton و 300 مليون دولار لـ seal roads في Dandenong Ranges.

وأشار السيد موريسون إلى 30 موقفًا لسيارات الركاب (commuter car parks) عبر ملبورن وعدت بها الحكومة في الفترة التي سبقت انتخابات ايار كأمثلة على الجهود المبذولة لمكافحة الازدحام.

ولم تكن أي من مواقف السيارات تقريبًا في المناطق التي حددتها مؤسسة البنية التحتية أستراليا على أنها تواجه مشكلات ازدحام كبرى ، حيث يذهب معظمها إلى الناخبين الليبراليين في جنوب شرق ملبورن.

واتهم زعيم حزب العمال أنطوني ألبانيز الحكومة بعدم «رفع الإصبع» للركاب المحاصرين لساعات في حركة المرور المزدحمة.

وقال «يجب على سكوت موريسون الاستماع إلى الخبراء في Infrastructure Australia والاستثمار السريع في مشاريع السكك الحديدية والطرق التي ستجعل اقتصادنا يتحرك مرة أخرى».

واستبعد رئيس الوزراء التضحية ببعض الفائض المتوقع والبالغ 7.1 مليار دولار للمساعدة في إدارة ضغوط البنية التحتية، مما دفع القطاع الخاص إلى التماس السيد موريسون للسماح له بالمشاركة.

وقالت IFM Investors، الذراع الاستثماري لـ Industry Super، يوم الثلاثاء الماضي إن التحيز الإيديولوجي للحكومة يمنعها من الوصول إلى ما يصل إلى 140 مليار دولار من الأموال التي تحتفظ بها النقابة والعملاق الموالي لرب العمل.

وقال كبير الاقتصاديين في IFM ، أليكس جوينر، إنه يلزم تعزيز الثقة بعد عدة سنوات من التوتر بين القطاع والحكومة. واتهمت الحكومة صناديق التقاعد بالفشل في التصرف بما يحقق مصالح أعضائها.

وقال السيد Joiner إن أموال IFM يمكن أن تستخدمها الحكومة لتجنب تقليل الفائض المتوقع أثناء تقديم مشاريع البنية التحتية الرئيسية.

واضاف «نريد أن نفعل هذا، لدينا رأس المال للقيام بذلك ونريد أن نفعل الأفضل من قبل أعضائنا».

وقال السيد جوينر «إنها قصة قوية للغاية بالنسبة للمدخرات التقاعدية للأستراليين لاستثمارها في القدرة الإنتاجية لبلدهم.»

 

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (2 منشور)

avatar
abdul latif
الخميس, 15 آب / أغسطس 2019, 06:04:PM
i want to come to AUSTRALIA but how i want some help to my family and my kids any idea please help me
thank you a lot
avatar
متابع الجمعة, 16 آب / أغسطس 2019, 10:22:PM
حكومة استراليا ترحب بأصحاب ملايين الدولارات وخاصة من الصين فأهلا وسهلا بهم مهما كانت صفتهم إن كانو مجرمين او لصوص

او مختلسين اموال شعوبهم لايهم ذلك .. المهم انهم اغنياء !
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

أحدث الأخبار - أستراليا

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)