إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | مشاهير | مشاهير العرب | سهير رمزي: أتمنى حذف دوري في فيلم "المذنبون" من تاريخي الفني... وأدواري بالحجاب ضعيفة نسبيا
المصنفة ايضاً في: مشاهير العرب, منوعات

سهير رمزي: أتمنى حذف دوري في فيلم "المذنبون" من تاريخي الفني... وأدواري بالحجاب ضعيفة نسبيا

لفنانة المصرية: يعجبني الفنان محمد رمضان في شكله غير العنيف... وهذه طبيعة علاقتي مع زوجي السابق فاروق الفيشاوي

آخر تحديث:
المصدر: الاندبندنت - نجلاء أبو النجا
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 2526
قيّم هذا المقال/الخبر:
2.50
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق
سهير فاجأت الجميع بخلع الحجاب نهائياً واستئناف نشاطها الفني. (الحساب الرسمي للفنانة على فيسبوك)

على مدار سنوات تربّعت النجمة المخضرمة سهير رمزي على عرش النجومية، وقدمت عشرات الأفلام الناجحة مع أكبر النجوم. وفي بداية التسعينيات قررت اعتزال الفن وارتدت الحجاب وهي في أوج شهرتها، ثم عادت وقدمت أدوارا تمثيلية بالحجاب، ومنذ أسابيع فاجأت الجميع بقرار خلع الحجاب نهائيا واستئناف نشاطها الفني من دون حجاب. في حوارها مع "إندبندنت عربية" تحدثت سهير رمزي عن قرارها وعواقبه وخطتها في حياتها الفنية الجديدة، وكشفت العديد من الأسرار حول حياتها الشخصية وعلاقتها بكبار النجوم.

 

الحجاب... بين الاحتشام والالتزام
في البداية سألنا سهير حول خلعها للحجاب، وقالت "مبدئيا أنا لا أسمح لأحد بالتدخل في حياتي الشخصية، وارتدائي الحجاب أو خلعه شيء يخصني وحدي، وكل ما في الموضوع أني مررت بظروف كانت وراء ارتداء الحجاب والبعد عن الناس، ووقتها كنت نجمة سينمائية ولي فيلم يعرض هو (دموع صاحبة الجلالة)، ووقتها كنت أؤدي العمرة ورجعت وأنا أشعر بأن الفن أخذني من أمي وحياتي الشخصية وديني وعباداتي، لذلك قررت التفرغ والبعد عن الفن، وارتديت الحجاب وليس صحيحا أن الشيخ محمد متولي الشعراوي وراء حجابي، كما قيل، لكنه قال لي وقتها: (اعملي ما يريحك وإذا مثّلتي قدمي أدوارا جيدة تفيد الناس)، وبعد فترة توفيت والدتي وتزوجت من زوجي الأخير علاء الشربيني وانهالت عليّ العروض الفنية فقررت أن أعود للتمثيل بالحجاب، وفي نفس الوقت كنت ملتزمة دينيا ومحافظة على كل شعائر الدين. ومع الوقت شعرت بأني ملتزمة وأحسست أن حجابي احتشام أكثر منه حجاب فبدأت في التخفيف، ومع كبر السن شعرت بأني غير محتاجة للحجاب طالما أنا ملتزمة ومحتشمة بوجه عام".

 

نفت سهير رمزي أن يكون ارتداء الحجاب في فترة سابقة من حياتها بسبب نصيحة الشيخ الشعراوي. (إندبندنت عربية)

 

وأوضحت سهير رمزي أنها خلعت الحجاب بشكل نهائي وأنه كان مرحلة وانتهت، وقرارها عن اقتناع لأنها لا تقوم بأي شيء إلا عن اقتناع تام. وطالبت سهير الآخرين بعدم التدخل في حياتها وأكدت أنها لا تهتمّ بالهجوم الذي حدث عليها لأن الحجاب أمر شخصي ولا أحد يستطيع الحكم على نيتها وقربها من ربها، وهذا لا يحدده الحجاب فقط على الرغم من أنه فرض.

 

"الباروكة" حل وسط غير مقبول

بعض الممثلات المحجبات يقدمن أدوارهن ويرتدين "باروكة" أثناء التمثيل مثل هالة فاخر وصابرين، وعن رأيها في ذلك ولماذا لم تمثّل بـ"الباروكة"، قالت سهير "لا أحب التمثيل بالباروكة وأشعر أنه غير منطقي، وأنا شخصية لا تقبل بالحلول الوسط (يعني يا ألبس يا أقلع الحجاب)، صحيح مثّلت بالحجاب ومثّلت من دون حجاب تماما، لكن بالباروكة لن أحب الدور ولن يحبه الناس، وأعترف أن الحجاب أضعف أدائي في بعض الأعمال ولو كنت غير محجبة كان الدور سيظهر بشكل أفضل".

 

محررة الفن في (إندبندنت عربية) نجلاء أبو النجا مع الفنانة سهير رمزي

 

شريرة للمرة الأولى

تستعد سهير رمزي لتقديم مسلسل تلفزيوني جديد، وقالت إن المسلسل يتكون من 120 حلقة، وسيكون نسائيا من الألف إلى الياء، حيث تقدم فيه شخصية امرأة شريرة للمرة الأولى في حياتها الفنية، وكل الأبطال الأساسيين نساء، والعمل تأليف فتحي الجندي.

 

التحفظ سبب عدم نجاح "قصر العشاق"

وحول مشاركتها الأخيرة في مسلسل "قصر العشاق"، والنقد الذي وُجّه له وعدم تحقيقه نجاحا جماهيريا، قالت "أنا راضية تماما عن المسلسل وسعيدة بالمشاركة مع أبناء جيلي، فاروق الفيشاوي وعزت العلايلي وبوسي وغيرهم من النجوم، وأعتقد أن التجربة كانت جيدة لكن هناك ظروف مثل مواعيد العرض لم تكن في صالح المسلسل، وليس صحيحا أن العمل فشل لأنه من دون نجم له اسم كبير في التوزيع، فكل نجوم المسلسل نجوم كبار ولهم أسماؤهم اللامعة. وبالنسبة إلى النقد فسأتحدث عن نفسي فقط لأن هذا ما يخصني. أنا متقبّلة للنقد وأتفق في جزء كبير مع ما كتب عن وجود مشاكل بدروي لأني وقتها كنت محجبة، يجوز أن هذا يكون الحجاب السبب، حيث جعلني متحفظة جدا في الأداء حفاظا على الحجاب، بخاصة أني كنت أؤدي دور راقصة معتزلة. ربما لو كنت بدون حجاب كنت سأجسد بشكل أفضل. وربما إذا قيّمت أعمالي السابقة بالحجاب لا بد أن أعترف أني تحفّظت أكثر من اللازم في أداء بعض المشاهد بسبب ما يفرضه الحجاب".

 

الاختيار بعد خلع الحجاب

وهنا سألنا سهير هل تعتقدين أن أداءك سيكون أفضل بعد خلعك الحجاب، وأجابت "بكل تأكيد سيختلف أدائي لأني قد أجسد الدور بحرية أكثر، لكن أنا ما زلت ملتزمة جدا في الاختيار وغير مسموح بأي مشاهد تخالف التزامي الديني. وهناك حدود من البداية فلا أقبل أي مشاهد جريئة قولا وفعلا، وطبعا أعلم أن السنّ لا يسمح أيضا بذلك، لكن بوجه عام التمثيل بدون حجاب سيكون أكثر إقناعا".

 

لقاء فني مع زوج سابق
مسلسل "قصر العشاق" أول مسلسل جمع سهير رمزي بزوجها السابق فاروق الفيشاوي بعد انفصالهما وزواجها من الخبير السياحي علاء الشربيني، فهل كان هناك حساسية أثناء التصوير؟ سؤال أجابت عليه سهير بالنفي، وقالت "بالعكس فاروق وعلاء كانا على علاقة جيدة، حيث كان علاء يزورني باستمرار أثناء التصوير، وكان يصافح فاروق ويجلسان معا ومع فريق العمل. علاقتي كانت وما زالت شديدة الاحترام بالفنان فاروق الفيشاوي، وأدعو له بالشفاء من محنته المرضية، فهناك عِشرة عمر بيننا".

 

الجيل الجديد يحظى بالمتابعة
سهير رمزي ممثلة سينمائية في الأساس، فهل يمكن أن تعود إلى السينما مرة أخرى، وهل تتابع السينما بشكل جيد رغم ابتعادها عنها؟... تقول سهير إنها تتابع السينما بشكل كبير جدا وليس معنى حجابها في الفترة السابقة أنها انعزلت عن العالم بل كانت تشاهد الكثير من الأفلام السينمائية وتتابع أعمال عادل إمام ويسرا وأيضا النجوم الشباب، بداية من أحمد السقا وأحمد عز وكريم عبد العزيز وأحمد حلمي ومنى زكي ومنة شلبي وياسمين عبد العزيز. ويعجبها من الجيل الجديد أمينة خليل وياسمين صبري، وأشادت سهير بأفلام الجيل الجديد، حيث ترى أفلامهم شديدة الأهمية وتعتبر نقلات في مجال صناعة السينما.

 

 الفنانة سهير رمزي مع طاقم العمل في كواليس مسلسل "جداول". (إندبندنت عربية)

 

وأشارت أيضا إلى إعجابها بالممثل محمد رمضان في أفلامه الأخيرة ومسلسلاته التي تطور فيها أداؤه وبعدت عن العنف، وحول عودتها إلى السينما، قالت "بالتأكيد أتمنى العودة إلى السينما، فهي بيتي الأساسي وأنا ممثلة سينما رغم أني جرّبت الدراما والمسرح، لكن السينما عشقي الأول، ولا أعتقد أن مرحلتي العمرية تسمح بالعودة سينمائيا إلا بدور الأم فقط أو بدور مكتوب بشكل خاص ومميز، وعامة أرحب جدا بالعودة للسينما في أي وقت. حتى المسرح أتابعه بشدة ويعجبني الجيل الجديد من نجوم المسرح منذ التسعينيات عندما كان محمد هنيدي وعلاء ولي الدين يقدمان مسرحا كوميديا متميزا، وواصلت المتابعة حتى (مسرح مصر) وأبطاله الجدد وأحيي الفنان أشرف عبد الباقي على هذه الخطوة وإسهامه في تخريج جيل جديد من نجوم المسرح المميزين، مثل علي ربيع ومصطفى خاطر".

 

أعمال مع وقف التنفيذ

"جرح عمري" و"جداول" مسلسلان صورت بهما سهير رمزي عددا كبيرا من المشاهد ثم توقفا لأجل غير مسمى، وحول مصيرهما قالت "لا أعرف أي شيء سوى أن العملين توقفا لأسباب إنتاجية منذ عدة سنوات وأتمنى بالطبع أن نستكمل التصوير، لكن لا أعتقد أن الأمور ستعود على ما يرام لأن هناك سنوات مرّت على هذا التوقف".

 

ندم بعد التقدم في العمر

وأخيرا سألنا سهير رمزي عن مشوارها الفني وكيف تقيّمه وما الأعمال التي ندمت عليها، وقالت سهير "أنا سعيدة بكل مشواري الفني ويكفي أنني قدمت أعمالا مع أكبر النجوم على مستوى التمثيل والإخراج والتأليف والتصوير، وعاصرت عمالقة الفن مثل كمال الشناوي ومحمود مرسي وفريد شوقي وعماد حمدي، وشاركت في أعمال معهم وهذا شرف لي. ولا أجد أخطاءً في حياتي الفنية إلا بعض الأعمال التي لم أكن راضية عنها رغم نجاحها الكبير، مثل فيلم "المذنبون" لنجيب محفوظ وبطولة حسين فهمي وعماد حمدي وكمال الشناوي ومعظم النجوم الكبار، وهذا العمل كان دوري فيه جريئا جدا وقدمته بنجاح لكن لو يمكنني حذفه من تاريخي سأحذفه بالتأكيد. ولا أنكر أن هناك أفلاما صنفت كأفلام إغراء وأشعر بالضيق إذا عُرضت حاليا، لكنها بالنهاية جزء من تاريخي، قد أكون غير راضية عنه لكنني جسدتها وحسبت عليّ ولا يمكن تغيير الزمن لنختار ما يناسبنا بعد تقدم عمرنا واختلاف شخصيتنا".

المصدر: الاندبندنت - نجلاء أبو النجا

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)