إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | اخبار المشاهير | الاكثر اثارة | نهلة سلامة.. ممثلة الإغراء الأولى في جسد ممتلئ وابتسامة شاذّة وأنفاس تخرج من قلب الرغبة
المصنفة ايضاً في: الاكثر اثارة, الاخيرة, منوعات

نهلة سلامة.. ممثلة الإغراء الأولى في جسد ممتلئ وابتسامة شاذّة وأنفاس تخرج من قلب الرغبة

آخر تحديث:
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 91422
عدد التعليقات: (3)
قيّم هذا المقال/الخبر:
2.56
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق

إعلانات Zone 6B

سميح صوايا الراضي: على الرغم من أن الفنانة المصرية نهلة سلامة لم تتجاوز في عمرها الفني إلا بعض سنوات، وعلى الرغم من أنها أتت إلى عالم التمثيل في الوقت الذي طغت فيه الكوميديا مرة أخرى على مزاج صناع السينما في هوليوود الشرق، إلا أن نهلة استطاعت أن تمتلك لقب فنانة الإغراء الأولى بين الممثلات الجديدات. هذا قياساً بضمور نماذج الإغراء في السينما العربية ولجوء الصانعين الى استقدام فتيات لديهن قابلية للتعري ولايملكن بالضرورة حساً فنياً رفيعاً، على العكس مما كان المشاهد العربي تعود مع ناهد شريف أو مديحة كامل وسواهما.

امتازت نهلة سلامة عن سواها من ممثلات الإغراء بمسائل متعددة، فعلى مستوى الظرف التاريخي قدّمت نموذجاً للمرأة الراغبة في وقت اشتدت فيه قوانين الرقابة على النصوص والأفلام، ولم يعد الشارع العربي والمصري تحديدا يتقبل فكرة الممثلة المثيرة إلا بصفتها عملاً تجاريا صرفاً، وبأن هذا العرض المثير، لهذه أو تلك، ليس إلا مجرد جزء من "انحلال" قيم تتضارب مع قيم دينية أو اجتماعية. من هنا، فإن نموذج نهلة سلامة، في وقت كهذا، هو نموذج إشكالي من خارج السياق. على غير ماكان يحصل في في الستينيات والسبعينيات من القرن الماضي حيث كان التعري والإغراء جزءا من ثقافة دولة تم تأسيسها على هامش التغير السياسي الحاد الذي طرأ على الطبقة السياسية المصرية.

ميزة تاريخية تتصل مع ميزة فنية في مستوى الأداء. فمن ميزات نهلة سلامة الاستسلام الكامل لمشهد الإيحاء الجنسي الذي تقدمه بتلقائية غير عابئة بما يمكن أن ينالها من سهام نقاد ومجتمع على دور كهذا. ففي فيلم "الصرخة" مع نور الشريف ومعالي زايد، قدمت الإيحاء الرغبوي المتصاعد حيث تستخدم نهلة تقنية إمرار الصوت من الفم وفتحتي الأنف زيادة في الأثر المطلوب من معنى تلقي الإثارة وإرسالها في الوقت نفسه. كما أن نهلة تسمح لجسدها في لقطة الإغراء بالتحرك اللين والمرن والمتناسق عبر الاقتراب من جسد الممثل والقيام بحركات بطيئة هي في الأساس حركات رقص إنما تقدمها نهلة كعرض لجذب الرجل القريب أو الرجل الذي هو بين الأحضان.

أفادت نهلة سلامة من شيء من الغرابة في تكوينها الفيزيائي، وذلك من خلال النتوء والميول اللذين يميزان أسنانها، فتكون ابتسامتها طريفة، شاذة، غير متناسقة، ثم تعلو عليهما شفتان رقيقتان واسعتا الطول، مع صوت أنوثي متهدج تعلن فيه قبول اللحظة الراغبة، على المستوى الفني طبعاً. مما يمنحها إثارة مضاعفة تتولاها الغرابة.

لكن الغريب في ثقافة نهلة سلامة، هو جنوحها نحو الأمر بطريقة تبالغ في العفوية الى درجة كبيرة، مما يفقدها قراءتها الدقيقة لعالمها المحيط. فقد استغربت نهلة سلامة في حوار أن تكون هي ممثلة الإغراء الأولى، في الوقت الذي كانت ترتدي فيه في هذا الحوار ثياباً مثيرة للغاية، هذا فضلا عن أدوارها نفسها التي تنقلت مابين هذه الأفلام: اللومنجي، البحر بيضحك ليه، صراع الحسناوات، جحيم امرأة، كله بيلعب على كله،  جواز على الموضة، سيارة الهانم. والفيلم الذي أشير إليه آنفاً باسم: الصرخة. هي ولاشك ممثلة الإغراء الأولى، وإن كانت بدأت تتحسس شيئا من الحرج بالتسمية فهي كمن ينقلب على نفسه ويتنصل منها. جريا على عادة كل "التائبات" اللواتي بعد أن يحققن الشهرة والمال والنفوذ ينقلبن ويردن سحب أفلامهن من الأسواق والعرض.

لم تظهر نهلة سلامة مرة في لقطة إغراء إلا وتجاوزت كل قريناتها العربيات بالتعبير الرشيق والجريء. خصوصا أنها موهوبة على فن التمثيل وتمتلك قدرة على الاقناع في أي دور تؤديه. جسدٌ جميل ممتلئ قادم من الأحياء ومن أطراف أي عاصمة. جسد يضج بالحياة والثقة بالرغبة على أنها قد تكون لدى الجميع: الممثلة والممثل والجمهور. والجامع الموحّد بين هذه "العصابة الفرويدية" هي التعبير الساخن عن الرغبة والتعامل معها على أنها خطأٌ مؤجل لا بد للجميع من الوصول إليه.

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (3 منشور)

avatar
موان مراد
الإثنين, 30 أيلول / سبتمبر 2013, 08:37:AM
نريد ان نرى نهلة فى فيلم جرئ
avatar
ميدو
الثلاثاء, 25 حزيران / يونيو 2013, 09:16:AM
جميل
avatar
الأحد, 26 آب / أغسطس 2012, 01:03:PM
سكس
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)