إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

مقالات مختارة

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | قضايا وآراء | العنف يدمر الحياة الاقتصادية -الاجتماعية في الناصرة
المصنفة ايضاً في: قضايا وآراء

العنف يدمر الحياة الاقتصادية -الاجتماعية في الناصرة

آخر تحديث:
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 3624
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق

إعلانات Zone 6B

 

 

العنف يدمر الحياة الاقتصادية -الاجتماعية في الناصرة

 

جريمة القاء قنبلة الرعب على مقهى ليوان في البلدة القديمة تجاوز لكل الخطوط الحمراء

نبيل عودة

 

*نرحب بكل من يستنكر العنف والجرائم، لكننا نريد نشاطا متواصلا تثقيفيا واجتماعيا ضد بؤر العنف التي تدمر الحياة الاقتصادية والاجتماعية في الناصرة* حان الوقت لإقامة هيئة نصراوية عامة الى جانب البلدية لمواجهة العنف*

******

الجريمة الأخلاقية البشعة التي ارتكبت ضد مقهي ليوان في سوق الناصرة القديم اثناء ندوة ادبية مع الكاتبة المبدعة نسب أديب حسين مساء السبت الماضي (14 - 10 - 2017)، لا تفسير آخر لها الا انه الخوف من الثقافة والخوف من التنوير والخوف من الارتقاء بالناصرة من العصر الجاهلي الى عصر يحرر العقل من التخلف ومن الجريمة المنظمة وتجارة المخدرات والخاوة ورفض التحولات التي تجعل من الناصرة بيتا ثقافيا حضاريا لكل أهلها وكل محبيها.

كنت حاضرا حين القيت القنبلة وسببت فزعا شديدا لدى الجميع وكان ان يمكن ان تؤدي لما هو أكثر خطورة ..

واجب الشرطة ان تكشف وتقمع بلا رحمة الأوساط التي تظن انها بذلك ستبقي سيطرتها على مجتمع عافها وينتظر تنظيف الناصرة من الظواهر المقلقة وغير المشروعة بكل تعدداتها.

لا تبرير للتهاون ولا تبرير لعدم الكشف الكامل عن الأيدي المجرمة وراء القاء قنبلة صدمة (פצצת הלם) الحضور اصيبوا بفزع شديد كان يمكن ان ينتهي لدى البعض بانعكاس بالغ الخطورة على وضعهم الصحي والنفسي.

هذا ليس اول اعتداء على مقهي ليوان، وسمعت الكثير من التبريرات التافهة عن رفض أوساط معينة لوجود المقهى في تلك المنطقة وكأنهم يفرضون طابو على الأملاك وعلى إعادة تنشيط الحياة في السوق.

لا يحق لأي صعلوك أن يفرض رايه وعقليته على أبناء الناصرة وعلى منهج حياتهم .. ولم يوكل الله أحدا رقيبا على الناس، وكل انسان يتحمل وزر أعماله سيئة كانت ام إيجابية، لكن الحقيقة ليست هنا، بل انتشار الجريمة داخل أوساط نصراوية تظن انها حرة في فرض سطوتها على أبناء المدينة وضيوفها وجني الأموال غير المشروعة بالترهيب والعنف اذا لم ينفع الترهيب.

طبعا كلامي واضح اني لا اتهم مجموعات من المواطنين، بل اتهم من يريدون فرض سطوتهم وجني الخاوة من تجار المدينة واعرف ان بعض التجار اغلقوا محلاتهم لأنهم يعجزون عن تلبية ما يطلب منهم من "رسوم"، هي ضريبة دخل أخرى على التجار، أحيانا تتجاوز نسبة ارباحهم التجارية.

الموضوع لا يتعلق بخلافات بين أبناء الناصرة على اختلاف انتماءاتهم الطائفية او الحزبية، كل طوائف الناصرة متضررة من تنامي العنف في المدينة، كل أبناء الناصرة بكل تعدد ثقافاتهم وطوائفهم وانتماءاتهم السياسية هم ضد العنف. السؤال: لماذا يكتفون بالاستنكار وليس بالفعل والنشاط المتواصل ضد هذه الظواهر التي تدفع مدينة كاملة الى واقع يدمر حياتها الاقتصادية؟

ألم يحن الوقت لإقامة لجنة عامة الى جانب بلدية الناصرة تساهم بإعادة الأمن والأمان لأهل الناصرة كلهم؟

الاستنكار الذي جند كل الأوساط السياسية النصراوية هو خطوة مباركة وهامة جدا، لكني آمل انها ليست مجرد زيارة تضامن وإبراز شخصيات، بل موقف اجتماعي وفكري وثقافي للعمل الناشط ضد ظواهر العنف والجريمة المنظمة.

nabiloudeh@gmail.com

 

 

 

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

  1. الديبلوماسية الروسية صاروخ في الخاصرة الأمريكية لتطوير ستاتيكو سياسي وليس لأنتاج 14 أذار سوري (5.00)

  2. لماذا ميشال سماحة؟ (5.00)

  3. انزال القوات البرية في عدن بدأ ولكن بجنود من اصول يمنية في الجيشين السعودي والاماراتي.. هل سيحسم هؤلاء الحرب؟ ويهزمون الحوثيين وحلفاءهم؟ وما هي استراتيجية ايران الحقيقية؟ وكيف سيكون المخرج الامثل؟ (5.00)

  4. طرابلس تكرّم أنديتها على إنجازاتها التاريخية.. ميقاتي: لبنان بحاجة إليكم لتسجيل الأهداف لمصلحة الوطن (5.00)

  5. بعد حكم عادل إمام و"وديع" الإبداع بين المنع والإباحة بمصر (5.00)

  6. أستراليا.. تهنئة قنصل لبنان العام جورج البيطارغانم بمناسبة حلول "عيد الفصح المجيد" لدى الطوائف الكاثوليكية (5.00)

  7. ملياردير مصري ينوي شراء جزيرة لسكن اللاجئين السوريين (5.00)

  8. جهاد المناكحة وما أدراك ما جهاد المناكحة؟ (5.00)

نبيل عودة

نبيل عودة
نبيل عودة - ولد في مدينة الناصرة عام 1947 درس الفلسفة والعلوم السياسية في معهد العلوم الاجتماعية في موسكو . يكتب وينشر القصص منذ عام1962. عمل 35 سنة في مهنة الحدادة ( الصناعات المعدنية الثقيلة )منها 30 سنة كمدير عمل ثم مديرا للإنتاج... بسبب رفض توظيفه بالتعليم او في أي عمل مكتبي مناسب، ذلك في فترة سيادة الأحكام العسكرية التعسفية على مجتمعنا بعد النكبة وتحكم المؤسسة المخابراتية بكل مرافق حياتنا . . .واصل الكتابة الأدبية والفكرية , ثم النقد الأدبي والمقالة السياسية. ترك عمله اثر إصابة عمل مطلع العام 2000 ..حيث عمل نائبا لرئيس تحرير صحيفة " الاهالي " ( رئيس التحرير كان الكاتب ، الشاعر والمفكر سالم جبران) التي صدرت مرتين ثم ثلاث مرات في الاسبوع بين 2000-2005 ، كانت تجربة صحفية مثيرة وثرية بكل المقاييس ، اذ لاول مرة تصدر صحيفة مستقلة تماما تحولت الى منبر سياسي وثقافي وفكري واجتماعي غير مهادن اثارت قلقا واسعا في اوساط سياسية مختلفة.. وبسبب ضغوطات مارستها مختلف التيارات السياسية على صاحب الجريدة اوقفت هذه التجربة.. (ولكنها كانت جامعتي الاعلامية الهامة التي اثرتني فكريا وثقافيا واعلاميا واثرت لغتي الصحفية وقدراتي التعبيرية واللغوية) ). شارك باصدار وتحرير مجلة "المستقبل" الثقافية الفكرية، منذ تشرين اول 2010 استلم رئاسة تحرير جريدة " المساء" اليومية صدرت لنصف سنة بين 2010 - 2011. يعمل اليوم محررا لبرامج سياسية اذاعية.. ومحاضرا في منظمات شبابية عربية ويهودية. صدرت للكاتب : 1- نهاية الزمن العاقر (قصص عن انتفاضة الحجارة) 1988 2-يوميات الفلسطيني الذي لم يعد تائها ( بانوراما قصصية فلسطينية ) 1990 3-حازم يعود هذا المساء - حكاية سيزيف الفلسطيني (رواية) 1994 4 – المستحيل ( رواية ) 1995 5- الملح الفاسد ( مسرحية )2001 6 – بين نقد الفكر وفكر النقد ( نقد ادبي وفكري ) 2001 7 – امرأة بالطرف الآخر ( رواية ) 2001 8- الانطلاقة ( نقد ادبي ومراجعات ثقافية )2002 9 – الشيطان الذي في نفسي ( يشمل ثلاث مجموعات قصصية ) 2002 ومئات كثيرة من الأعمال القصصية والمقالات والنقد التي لم تجمع بكتب بعد ، لأسباب تتعلق اساسا بغياب دار للنشر، تأخذ على عاتقها الطباعة والتوزيع.
المزيد من اعمال الكاتب