إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | قضايا وآراء | الفاشية الدينية الحاكمة في ايران والتحديات الأرهابية المستهجنة
المصنفة ايضاً في: قضايا وآراء

الفاشية الدينية الحاكمة في ايران والتحديات الأرهابية المستهجنة

آخر تحديث:
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 2945
عدد التعليقات: (1)
قيّم هذا المقال/الخبر:
5.00
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق

إعلانات Zone 6B

الفاشية الدينية الحاكمة في ايران والتحديات الأرهابية المستهجنة

الرهان الخائب لدى بعض الأوساط الدولية بأن من الممكن أنصياع حكومة الفاشية الدينية الحاكمة في ايران للمجتمع الدولي وتقوم بتصويب مجمل سياساتها الخاطئة والأجرامية والتخريبية تجاه شعبها وشعوب العالم أجمع فمثل هذا الرهان ينطوي على الوهم بعينه وعلى الأستغفال التام لأمور السياسة وتدابيرها الأحترازية الواجبة تجاه نظام لا يرعوي ولا يعترف بأ عراف العدالة الأجتماعية وبالقانون الوضعي الايراني والدولي وبالحقوق المدنية أو حقوق الأنسان ومباد يها الأنسانية الملزمة لكافة دول العالم وحتى الآن وجهت الأمم المتحدة (62 ) أدانة وأحتجاج الى نظام الفاشية الدينية لأعمالها الأجرامية تجاه مواطني شعبها ومواطني الشعوب الأقليمية وأزدادت وتيرة الأعدامات في عهد الرئيس الايراني روحاني الى أكثر من (2000 ) حالة أعدام بتهم باطلة ( محاربة الله عزوجل ) لمواطنيها الأبرياء فروحاني هو جزأ لا يتجزأ من جلاوزة ودهاقنة منظومة الفاشية الدينية التخريبية ولا يمكن القبول بصفة أعتداله الزائف كونه من الكذابين ويؤمن بالأزدواجية السياسية لتحقيق مآرب وغايات الفاشية الدينية في التسلط والهيمنة على شعوب المنطقة بالتطرف والأوهام التاريخية وسفك الدماء وزهق الأرواح بالأجرام في القتل والأبادة والأعدامات وأضطهاد المكونات الأجتماعي داخل ايران وخارجها كما الحال في العراق وسوريا واليمن ولبنان وغيرهما من الشعوب والبلدان وحتى الهجومات الصاروخية الوحشية المتعددة جرت في عهد الرئيس روحاني على مخيم ليبرتي للآجين السياسين الأبرياء والعزل من السلاح في ظل صمت الأمم المتحدة ومنظماتها الأنسانية المختصة والمجتمع الدولي ونظام الفاشية الدينية يراوغ ويسغفل المجتمع الدولي في مجال أستحواذه على الأسلحة النووية وتعزيز قدراته الصاروخية لأستخدامها في التهديد والتخريب والتدمير اذا أقتضت الحاجة فهو لا يرعوي وليس لديه قيم أنسانية ويتارخه الأجرامي والدموي خير شاهد ودليل على ذلك ولكن ما هو المبتغى من ذلك كله وهل يبغي قسرا أعتناق العالم مبادئ وأساليب ولاية الفقيه المستمدة من القرون الوسطى وتحقيق مآربه الشريرة وكما يعلم الجميع ان الأنبياء الأجلاء لم يفعلوا ذلك بل تركوا الأمر للحرية الشخصية في أعتناق الدين والمذهب وهكذا نجد تصاعد وتيرة العنف والأرهاب في العالم التي تغذيها الفاشية الدينية دعما ماديا ومعنويا ماليا ولوجستيا بصفتها عراب الأرهاب الدولي ولايكف عن مزاولة أساليب الأرهاب وأشاعة الشر والمداخلات الشريرة في كل العالم بواسطة ميليشياته الأرهابية والحكومات المصطنعة الموالية والعملاء الموالين له يحذون نفس النهج والأساليب الدموية وأبرزهم رئيس الوزراء السابق نوري المالكي في العراق والرئيس السوري بشار الأسد في سوريا والحوثيون في اليمن فلابد من ان تتكاتف الجهود من قبل المجتمع الدولي لأزالة هذا الدور السلبي المخرب للفاشية الدينية ولعملائها ولميليشياتها الأجرامية ...

محمد أحمد الأزرقي – كاتب عراقي

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (1 منشور)

avatar
الثلاثاء, 12 كانون الثاني / يناير 2016, 03:27:AM
كل ماذكره الكاتب هو غيض من فيض كما يقال

ولا يعرف غير العراقيين بدقة وتشخيص العقل الإيراني والدجل الذي يمارس فيها باسم الدين والتشيع بالذات الذي عندما تدخل في معطياته تنتابك الحيرة هل هو هذا التشيع الإيراني اسلام ؟؟ ام دين خاص تحت اسم الإسلام كبقية الطوائف الباطنية ؟؟ ونعرف بانهم اسياد التقية الذي هو تعليم الكذب للأجيال على الاخرين ؟

كلما تقرا ما كتب من قضايا الإسلام الاكاديمية والمعروفة ستجد الشيعة في ايران يطبقون عكسها تماما واما شيعة العراق المتمازجين اكثر من غيرهم مع السنة والمسيحين فترى تشيعهم يغاير العقل الحقيقي للتشيع الإيراني لكن في النهاية ينقاد له لانه الأكبر والاغنى

بوجود نظام صفته سنية أصبحت في هذه الحالة ايران راعية لكل تطرف او انتقام وحاظنة لكل ما تسميه معارضة عراقية للنظام الذي اوجدته بريطانيات في العراق منمذ عام 1921 لان الاسرة القاجارية كانت تنظر الى احتلال العراق كما تفعل ايران الان بمطالبتها بالبحرين

وعندما صدر في العراق اول قانون للجنسية واعتبر الرعايا العثمانيين عراقيين اعتذر الغالبية من الإيرانيين المقيمين في البعراق من قبول الجنسية العراقية وتميسكوا بايرانيتهم طمعا بامتيازات التي كانت تحميها وتحركها ايران أيام الحكم العثماني والدليل لكل متتبع هو رفض ايران الالتزام باتفاقيات الحدود المائية مع العراق في شط العرب رغم اتفاقيات ارضروم عام 1912 مع الدولة العثمانية واصبح موضوع شط العرب المشكلة الدائمة والمتاصلة في العلاقات العراقية الإيرانية الى عام 2003 عندما أعطت ايران الموافقة لامريكا باحترام احتلال العراق وتدخلت بمليشيات وعناصر إيرانية لارباك سلطة الاحتلال من الخارج في الوقت الذي استحوذت عناصر الشيعة العراقية على الحكم من الداخل عملا باتفاق عبدالعزيز الحكيم مع الإدارة الأميركية قبل الاحتلال بيومين ؟؟

والعروف بان عائلة الحكيم إيرانية الى وقت قريب جدا وهي من منطقة طباطبا الإيرانية ولم يتمتعوا بالجنسية العراقية عندما وفرتها السلطة العراقية للمقيمن في العراق من الإيرانيين عام 1921

ايران تريد باي شكل من الاشكال الاستحواذ على المراقد الشيعية في العراق لان زعامتها لشيعة لاتكتمل بدونها وهي عراقية بحته ؟؟؟ فحاولت على مر العصور ان يكون رجال الدين الشيعة الإيرانيين لهم الأولوية على العراقين والعرب في كل الأوقات

واذا اخذنا المرجع الأعلى في النجف لانجد منذ اكثر من مائتي عام يتربع عليه عربي شيعي او عراقي فدائما هو إيراني او أفغاني كما هو السيستاني الذي قبل بتقسيم الحوزة الى حوزتين وربما قلاثة - لتقليل قوة الحوزة في النجف فكانت قم ولبنان لكل منهما حوزة

والان بع الاحتلال كان ايران استطاعت الاستحواذ على الحوزة في النجف ككل رغم مفارقة الاختلاف بين مرجعية السيستاني التي تتمسك بتقاليد انتظار المهدي
في حين حوزة قم هي التي ابتدعت ولاية الفقيه بدلا من انتظار المهدي ولذلك قبلت أمريكا تغيير نظام الاسرة البهلوية التي جاءت بها بريطانيا باسرة ولاية الفقية الأميركية لترتيب أوضاع جديدة للمنطقة مستغلين الامتداد الشيعي بع اسقاط الشاه وصعود خميني وولايته للسلطة
فكل تحركات ايران التي سمتها زورا تصدير الثورة ما هي في الحقيقة الا دورا اعطي لها مقابل اعتلاء خميني للسلطة ليخدم المخطط الموضوع فقبيل اسقاط الشاه والخوف على ايران من التفتت

ولذلك فكل مشاكل العراق التي خلقتها ايران بواسطة مليشياتها المتعددة وأجهزتها هي جزء من عملية المساومة مع أمريكا لاستثمار وضعها الإقليمي وجنى أرباح ما قانت به لصالح أمريكا في العراق باسقاط الحكم واحتلاله وتخويف الخليج الذي استفادت منه أمريكا بدفع الاعترافات بإسرائيل أولا وخلق بؤر تقضي مضاجع الاسر الحاكمة فيه

وهكذا ستساوم ايران لاحقا في موضوع حزب الله مقابل تحجيمة عسكريا بعد استنفاذه في سوريا الان الذي جاء بالنتيجة خلافا لاهداف ايران لانه لايمكن ان تسكت اية سوريا قادمة على أفعال هذا الحزب التي قتلت ودمرت سوريا وشعبها سزاء كان بهذا الإخراج او ذاك

فايران صحت بعد صفقة النووي بانها مكشوفة بالكامل والمخطط قارب نهاياته وعهليها اما القبول بما ستخرج من نتائج او السيف قادم لاخضاعها قبل ان يتم احتوائها اقتصاديا فهبوط أسعار النفط لنم يزيد ميزانيتها ما كانت تتامله قبل سنوات المفاوضات بحيث يظهر وكانها سلمت كل شيء مجانا؟؟؟؟؟؟؟؟؟

لابل ومعه السيف المسلط في سوريا ولبنان والخليج والعراق واليمن على رقاب مليشياتها والخلايا التي صرفت عليها جهودا ومالا وسمعة سيئة باعتبارها حاضنة للارهاب

فاين المفر يا ولاية الفقيه بعد انقضاء شهر العسل الشيعي الإرهابي الذي قادته منذ بداية ولايتها مع العراق وحماس التي خرجت من عبائتها بعد ان عرفت الغايات بالحس الفلسطيني الاذكى في المنطقة

والان اكتوت بنار جديدة بالحملة السعودية الخليجية التي عولت للاستفادة منها اقتصاديا بعد رفع الحصا عنها والتي تكاد تعتذر من كل واحد بهدف إيقاف الامر عند هذا الحد ولكن هيهات فان المخطين لمستقبل المنطقة يعرفون ماذا يفعلون فالامر ليس نزه وصبرهم طويل وامكاناتهم لا حدود لها فالوضع الذي كان يربك المخطط بالحالة العراقية التي لستغلتها ايران بكل قوتها فان تضحية السنة في العراق كانت السد المنيع مع كل تضحياته لكسر اهداف إيرانية خارج الدور الذي انتظر منها

فمكافاة السنة العرب العراقيين قادمة وكذلك لسنة سوريا الذين حجموا كل ايران وكل ادواتها في سوريا رغم المرتزقة المجندين باسم الدين في أفغانستان وباكستان والعراق فدخل الروس للجم ومنع ايران من قطف اية ثمار في سوريا

وبالنظرة الشاملة للمنطقة فان ايران تشعر بانها تنحدر مع كل ادواتها في لبنان وسوريا والعراق واليمن إضافة الى الحصار الدولي على ارهابها في العالم

فهل سنشهد نتيجة واضحة بعد ما يحتاجه المخطط من وقت الذي نامل ان لايطول كثيرا حفاظا على الأبرياء والبنى التحتية للمنطقة التي ستكون عاجزة لعقود قادمة من الوصول الى ما كانت عليه قبل الاحداث التي بدات منذ الحرب العراقية الإيرانية وما تبعها لحد الان ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟




لاتنسون يا عنكبوت خلولنا حصة ؟؟؟؟؟؟
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)