إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | قضايا وآراء | عنكبوتيات | أستراليا: القنصل اللبناني العام جورج البيطار غانم و " الرائعون السبعة The Seven Magnificent "!!

أستراليا: القنصل اللبناني العام جورج البيطار غانم و " الرائعون السبعة The Seven Magnificent "!!

آخر تحديث:
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 11875
عدد التعليقات: (5)
قيّم هذا المقال/الخبر:
5.00
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق

علمنا بعد نشر المقالة و من بعض المصادر ان 3 اسماء من الواردة اسمائهم قد انسحبوا مفضلين البقاء خارج اللعبة " الرخيصة " والفتنة الضغينة, الخبر لم يؤكد حتى كتابة هذه السطور.

 

 

لاقى مشروع المؤتمر الاغترابي الاول الذي سيعقد اواخر الشهر الجاري بلبنان موجة استهجان وامتعاض من ابناء الجالية اللبنانية باستراليا حيث تلاقت معظم الافكار على نبذ الفكرة نهائيا لا بل الغائها.

 المعلومات التي حصلنا عليها تقول ان المدير العام لوزارة الخارجية والمغتربين هيثم جمعة و المنسق العام لـ"التيار الوطني الحر" بيار رفول هما صاحبا الفكرة التي اقنعا وزير الخارجية جبران باسيل بتبنيها.

 

القنصل اللبناني العام جورج البيطار غانم

 فوجئ ابناء الجالية باعلان القنصل العام عن " المشروع الفتنة " حيث ان الاغلبية الساحقة من الجالية لم تكن على علم بما يدبر لها بالخفاء حيث بدأ الامر بتسريبات من هنا وهناك وكأن الامر لا يعني سوى " سعادته " وسعادة الـ " Seven Magnificent " الجدد.

 

القنصل العام غانم اختصر الجالية بسبعة اشخاص وفرض عليها سياسة الامر الواقع لا بل الانكى من هذا كله ابقى سعادته اسماء الـ " Seven Magnificent " الجدد قيد الكتمان وكأنه يتعامل بطريقة مخابراتية مع الجالية.

 

 بطريقة او اخرى, تمكنّا من معرفة اسماء 6 من " التنظيم السري لسعادته " وهم:

 الدكتور جمال ريفي، السيد مايكل رزق، الاعلامي أنور حرب، البروفسورة فاديا داغر غصين والدكتور ممدوح مطر وعضو المجلس التشريعي بولاية نيو ساوث ويلز شوكت مسلماني.

 

همس احد المخضرمين قائلاً: " هيدول الاسماء السبعة ما فينا عم نهديون من هلق فما بالك لو شاركو بالمؤتمر".

 نحن لا نستطيع الجزم ان كانت هذه الاسماء جميعها " معلبة " من لبنان ولكن بالتاكيد هناك بعض الاسماء " الموصى " بها من الوطن الام والباقي جرى " تعليبه وتغليفه " بأروقة القنصلية في سيدني.

 

السيدان هيثم جمعة وبيار رفول اتيا بوصفة " عجائبية " هي اصلاً مشروع فتنة بالجالية ومشروع فرض طبقة اخرى من " المتوجهنين " وكأن الجالية ينقصها مشهد سوريالي آخر.

 

 

القنصل غانم ومقياس المعايير

لا نريد الدخول بتفاصيل الاسماء وخلافه ولكن المعايير التي اعتمدها القنصل غانم هي وكما نرى في مقابلته مع الزميل سايد مخايل لا تعتمد المنطق ولا الواقع.

 

يتحدث القنصل العام عن علاقات قوية بين الاسماء المختارة مع الجالية والدولة الاسترالية بينما الحقائق مغايرة تماماً لا بل مغلوطة وجرى استيعابها بشكل مغلوط من سعادته.

 

ان كان يقصد سعادته ان العلاقة مع الدولة الاسترالية هي مجموعة من المناسبات والبومات الصور مع سياسيين استراليين هي " معيار " نجاح وتألق فاننا بالتأكيد " نشفق " لحالة التفكير المحدود جداً الذي اصابت قنصلنا.

 

نريد ان نلفت نظر سعادته لامر مهم هنا وهو ان تعاطي جميع " المتوجهنين " بالجالية مع السياسيين الاستراليين ليس من موقع الند للند لا بل من موقع الـ " نعم " وتاثيرهم على السياسة الاسترالية هو " صفر " والامر لا يتعدى بعض المصالح الشخصية والولائم والبومات الصور مع اهل السياسة الاسترالية.

 

نضيف ايضاً, ان تأثير " اكبر شنب " من الجالية على السياسيين الاستراليين لا يتعدى " الوليمة والطاولة الرسمية وكم صحن كبة نية وتبولة وكم صورة للوجاهة " واللبيب من الاشارة يفهم.

 

اما بالنسبة لعلاقة " مجموعة القنصل السرية " مع ابناء الجالية فحدث ولا حرج ولا يسعنا هنا سوى اضافة المثل الذي يقول " كل ديك على مزبلته صياح ".

 

هذه الشريحة الضيقة التي يريد القنصل العام ووزارة الخارجية والمغتربين تعويمها وفرضها وكأنها المتحدث الرسمي والقانوني للجالية بعيدة عن الواقع وستبقى في خيال مصطنعيها.

 

 

القنصل غانم وفلسفة المعايير

- احد هؤلاء " الرائعون السبعة  The Seven Magnificent " معروف ولدى فئة لا بأس بها من الجالية باختصاصه كسائق عند " المطارين Bishops " كي يبقى قريباً من اهل الشأن وبالتالي تأمين غطاء ومصالح, الكثيرون في الجالية يتحدثون عنها.

- ايضاً احد هؤلاء " الرائعون السبعة  The Seven Magnificent " معروف ولدى فئة لا بأس بها من الجالية انه كان يأخذ المال من الناس باسم الجمعيات والكنائس ويضعها بحسابه الخاص.

- ايضاً احد هؤلاء " الرائعون السبعة  The Seven Magnificent " يحكى انه كان يسكن في " منزل حكومي " مخصص للفقراء وفجأة وبدون سابق انذار اشترى منزلا فخما في  بيروت يساوي اكثر من مليون دولار اميركي.

 - ايضاً احد هؤلاء " الرائعون السبعة  The Seven Magnificent " معروف بالجالية باسم " Parasite " اي الذي يعيش على حساب الآخرين.

 

هل هذه هي معايير النجاح يا سعادة القنصل ؟

 

 

القنصل غانم يناقض تفسه

يقول سعادته:

"ان لا تمثيل للأحزاب ولا رجال دين ولا مؤسسات كبرى تعني بالاغتراب من ضمن الأسماء التي وقع عليها الاختيار"

 

- اليس الدكتور ممدوح مطر مسؤول الحزب التقدمي الاشتراكي باستراليا ؟


نكتفي بهذا القدر مع سعادة قنصلنا ....

 

 

شخصيات رفضت ان تكون ضمن هذه " المعمعة ".

علمنا ان احد القانونيين الناجحين كان قد رفض عرضاً قدم اليه مباشرة من لبنان ومن وزارة الخارجية والمغتربين تحديداَ ليكون ضمن المؤتمر المنوي عقده نهاية الشهر الحالي لكنه رفض العرض لانه يؤمن بان شهادة الناس والمجتمع هي اكبر شهادة تقدير.

 

ايضاً, هناك الكثير من الناجحين والمتألقين بجاليتنا كانوا قد كرروا اكثر من مرة ان اكبر شهادة ينالونها هي من مجتمعهم ومن الناس لانها اسمى واكبر من اي مؤتمر ومهرجان وخطابات رنانة والبومات صور.

 

 

ما هو المطلوب؟

 نحن نناشد معالي وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل وقف هذه المهزلة التي ستوسع الشرخ بين ابناء الجالية في استراليا في وقت نحن بحاجة الى مزيد من اللحمة وليس الى الفتنة.

 

هناك المئات من الناجحين والمتفوقين في الجالية الذين تفوق انجازاتهم الاسماء التي اختارها قنصلكم في سيدني فهل من المنطق والعدل اختصارها بسبعة اسماء البعض منها مثير للجدل وعليه الف علامة استفهام؟

 

بما انه لا يمكن عمليا حصر جميع المتفوقين والناجحين وارسالهم للمؤتمر الذي دعت اليه وزارتكم فاننا نرى انه ينبغي الغاء المشروع حفاظاً على سمعة لبنان وسمعة وزارتكم التي هي واجهة لبنان للعالم.

 

المغتربون اللبنانيون حول العالم معالي الوزير بحاجة الى تركيز وزارتكم على المزيد من المكننة في السفارات والقنصليات لتسهيل امور الناس بدل خلق مجموعات هدفها الاول والاخير هو " الوجاهة " واستغلال مشروعكم لمزيد من " المصالح الخاصة والرخيصة".

 

--------------------------------------------------------------------------------------------------------

 

قنصل لبنان العام في ولاية نيو ساوث ويلز يكشف تفاصيل المؤتمر الاغترابي الاول: لا تمثيل للاحزاب ولا رجال دين ولا مؤسسات كبرى

الجمعة 16 أيار 2014

المصدر: الوكالة الوطنية للاعلام


سيدني - اعلن قنصل لبنان العام في ولاية نيو ساوث ويلز جورج بيطار غانم "ان سبعة لبنانيين فقط سيمثلون الجالية اللبنانية في سيدني في المؤتمر الاغترابي الاول الذي سيعقد في نهاية الشهر الحالي في لبنان برئاسة وزير الخارجية جبران باسيل". واكد "ان عددا مماثلا سيمثل الجالية في ملبورن والعاصمة كانبيرا وما يتبع لها من مناطق"، معتبرا "ان الارقام الاخرى التي طرحت بين افراد الجالية تندرج في اطار الشائعات، حيث ان الوزارة لم تحدد لنا العدد".

واكد القنصل اللبناني للزميل سايد مخايل "ان المعايير التي على اساسها تم الاختيار هي النجاح الشخصي والعلاقة القوية مع الجالية ومع الدولة الاسترالية، بالاضافة الى ان على الشخص الذي نختاره ان يكون قادرا على السفر على نفقته الخاصة لأن الدولة لن تدفع ثمن بطاقات السفر"..

وأوضح غانم "ان وزارة الخارجية وافقت على تسمية الشخصيات السبع التي اخترتها وقد ابلغتهم بذلك ووجهت لهم الدعوات للحضور"..

وقال "ان واحدا من هؤلاء ربما لن يتمكن من المشاركة في هذا المؤتمر بسبب ارتباطات سابقة الا انه سيتواصل مع وزير الخارجية".

ورفض القنصل اللبناني الكشف عن الاسماء السبعة.

وردا على سؤال حول امكانية ان تثير المسألة حساسية لدى عدد كبير من ابناء الجالية اوضح "اننا نحترم ونقدر الجميع ولكننا اعتمدنا معايير معينة واخترنا الاشخاص على اساسها كما اننا اعتمدنا التوزيع الطائفي لأن لبنان لا يمكن الا ان يتمثل بكامل فئاته ومكوناته".

واكد "ان لا تمثيل للأحزاب ولا رجال دين ولا مؤسسات كبرى تعني بالاغتراب من ضمن الأسماء التي وقع عليها الاختيار".

واعتبر غانم "ان الهدف الاساس من هذا المؤتمر هو انشاء "لوبي لبناني" فاعل في استراليا وسواها يعمل على تعزيز دور اللبنانيين ومساعدة لبنان.

وردا على سؤال حول ما شهده المؤتمر الذي انعقد مطلع الشهر الجاري اوضح بيطار "ان المؤتمر انعقد في لبنان برئاسة الوزير باسيل وهو خصص لرؤساء البعثات الديبلوماسية والقنصلية بعنوان الديبلوماسية الفاعلة وتضمن محور الديبلوماسية الاقتصادية واهمية العلاقات الاقتصادية وترويج الصناعة اللبنانية والتسويق السياحي والزراعي وتراخيص الاختبار وتحدث فيه عدد كبير من السفراء والاتحاد الاوروبي والشخصيات المعنية بهذه المواضيع"..

وأضاف: "انعقد المؤتمر في اليوم التالي حول الديبلوماسية الاغترابية في فندق لورويال ضبيه وتحدث فيه الى الوزير باسيل، الوزير السابق ميشال اده".

وانعقدت الجلسة الاولى برئاسة مدير عام المغتربين هيثم جمعه حول الديبلوماسية الاغترابية وتحدث فيها عدد من الشخصيات المختصة.

اما الجلسة الثانية فكانت حول مساهمة المغتربين في التنمية برئاسة السيدة ندى سويدان مسؤولة المشاريع الإنمائية المحلية في UNDP والجلسة الثالثة حول نموذج المدارس اللبنانية في الخارج وترأس الجلسة وزير التربية الياس بو صعب.

اما الجلسة الرابعة فكانت حول نشر الثقافة والتراث اللبناني في الخارج برئاسة وزير الثقافة ريمون عريجي. كما انعقدت ورشة عمل حول سبل استعادة الجنسية وتسجيل اللبنانيين، وتحدث فيها الوزيران جبران باسيل ونهاد المشنوق والنآئب نعمة الله ابي نصر وشخصيات مختصة في هذا المجال من وزارة الداخلية والمؤسسة المارونية للانتشار.

اما ورشة العمل الاخرى فكانت حول تمثيل وتصويت اللبنانيين في الخارج والمكننة والتواصل الالكتروني والاعلامي والاجتماعي.

وقال "تضمنت زيارتنا الى لبنان لقاءات مع رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان ورئيس الحكومة تمام سلام حيث نوه الوزير باسيل امام الرئيس سلام والحضور بدور البعثة اللبنانية في سيدني".كما زار الوفد قيادة الجيش في اليرزة. وقد صدرت توصيات حول هذا المؤتمر نشرت في حينه.

وفي مجال آخر اكد بيطار ان المبالغ المخصصة لاصلاح بيت السكن التابع للقنصلية قد جمعت وننتظر موافقة وزارة الخارجية للمباشرة في العمل.

وقال "ان اعمال القنصلية تسير على افضل ما يرام حيث ننجز جميع المعاملات المستوفاة الشروط في اليوم نفسه، وقد لمس ذلك ابناء الجالية الذين نعمل من اجل اتمام معاملاتهم بالشكل المطلوب من دون عناء كبير".

وأكد غانم أنه لن يشارك في أي احتفال لانتخاب ملكة جمال الجالية بسبب الخلافات حول هذا الموضوع.


إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (5 منشور)

avatar
مغترب درويش ...
الأحد, 15 حزيران / يونيو 2014, 02:21:PM
الله يخليك يا عنكبوت زيدنا من اخبارهن واسرارهن اللّي عمبخبوها علينا وعم يشتغلوا باسم الجالية والجالية نايمة....يا حرام ..
avatar
قارئ
الأحد, 01 حزيران / يونيو 2014, 09:41:PM
عيون جريدة السفير عن المؤتمر الاغترابي

-
عيون
لوحظ طغيان اللون الواحد على المدعوين والمتحدثين في المؤتمر الاغترابي.

ونحن نرى ان الوزير باسيل قد تسرع وكان الاجدر التريث والاطلاع على احوال الاغتراب الذي يرتبط عضويا مع الوطن حتى لا تكون الدعسة ناقصة وهذا اول الغيث من جريدة السفير اتركو الناس بحالها في الاعتراب
avatar
سيدني مان
الثلاثاء, 27 أيار / مايو 2014, 08:12:AM
القنصل اللبناني العام ادخل نفسه بمتاهات ووجع راس كان هو بالغنى عنها

القنصل نجح بتسيير القنصلية لكنه سقط بالتعاطي مع الجالية

اطلع منها الله يخليك
avatar
قارئ
الإثنين, 26 أيار / مايو 2014, 11:47:PM
القنصل العام والذي نجح في عمله القنصلي بأمتياز لا ندري ما هي المعايير التي اتبعها في اختيار بعض من لا يهش ولا ينش وهو ادرى بالجالية ومشاكلها ونتمنى على العنكبوت ان يستمر باطلاع ابناء الجالية على تفاصيل الفضيحة والتي تتجاهلها الصحف العربية في استراليا والتي تحفل بصور هؤلاء وكما قال ناشر العنكبوت
نريد ان نلفت نظر سعادته لامر مهم هنا وهو ان تعاطي جميع " المتوجهنين " بالجالية مع السياسيين الاستراليين ليس من موقع الند للند لا بل من موقع الـ " نعم " وتاثيرهم على السياسة الاسترالية هو " صفر " والامر لا يتعدى بعض المصالح الشخصية والولائم والبومات الصور مع اهل السياسة الاسترالية.
avatar
مراقب
الإثنين, 26 أيار / مايو 2014, 09:33:AM
القنصل العام زحط
رد راضي غير راضي
-1
Report as inappropriate
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)