إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | لبنان | إطلالة الحريري التلفزيونية.. تغطية التنازلات بـالشعارات
المصنفة ايضاً في: نجيب ميقاتي, لبنان

إطلالة الحريري التلفزيونية.. تغطية التنازلات بـالشعارات

آخر تحديث:
المصدر: صحيفة السفير اللبنانية
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 697
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق
من حساب الحريري على «إنستاغرام»

يسعى الرئيس سعد الحريري الى التأثير إعلاميًا على جمهوره كما على كل اللبنانيين، لاقناعهم بالتسوية التي أقدم عليها بترشيح ميشال عون لرئاسة الجمهورية، وهو بدأ قبل فترة «الشغل على نفسه» لاعطاء إطلالاته الاعلامية الزخم اللازم بما يخدم توجهاته السياسية الجديدة. هكذا ظهر في خطاب الترشيح من «بيت الوسط»، وفي مقابلته التلفزيونية مع الزميل مرسال غانم ضمن «كلام الناس». تطور في اللغة، والثقة، وترابط الأفكار و«الكاريزما»، فضلا عن تقنيات إخراجية لا بد منها، لتسجيل اللحظات الوجدانية التي تدمع فيها عينا الحريري، كلما أتى على ذكر والده.

تتفاوت الآراء حول إطلالة الحريري الأخيرة في برنامج «كلام الناس»، فبعض المنظمين ضمن «تيار المستقبل» يرون أنها كانت ضرورية من أجل شرح كل التفاصيل المتعلقة بترشيح «الجنرال» للرئاسة، وأنها حققت أهدافها، حيث نجح الحريري في إقناع قسم كبير من جمهوره بأنه «صانع الرؤساء» وبأنه لولا مبادرته لما تم إنهاء الفراغ الرئاسي الذي يصب مباشرة في مصلحة اللبنانيين وفي إنقاذ وطنهم.

يأخذ كثيرون على الحريري أنه استهل حلقته التلفزيونية باعلان الانهزام، بقوله: «أنا استسلمت لمصلحة البلد»، الأمر الذي طرح تساؤلات عن سبب انتظاره سنتين ونصف السنة على الفراغ وصولا الى اهتراء كل مؤسسات الدولة، طالما أن الأمور ذاهبة نحو الاستسلام.

يلاحظ أن الحريري عاد الى المربع الأول في اعتماد النأي بالنفس وتحييد لبنان عن صراعات المنطقة، وهو المبدأ الذي ابتكره نجيب ميقاتي في حكومة «قولنا والعمل»، متناسيا حقبة سنتين ونصف السنة من الهجوم العنيف على «الحكومة الميقاتية» وخياراتها، وما أسفر عن ذلك من تعطيل وتراجع في النمو، ومن توترات أمنية دفعت طرابلس على وجه التحديد ثمنا باهظا لها، فبدا الحريري بأنه يصادر «الملكية الفكرية» لميقاتي، ويُنكر عليه ما يشرعه لنفسه، علما أنه استدرك في كلامه عندما تحدث عن التراجع في النمو خلال حكومة ميقاتي، مقدما براءة جديدة لابن طرابلس بأنه ليس المسؤول عن ذلك، وإنما الوضع السياسي العام.

ويرى هؤلاء أن الحريري تعامل بذكاء مع دهاء الزميل مرسال غانم في ما يتعلق بعرقلة تشكيل الحكومة الجديدة التي من المفترض أن يكون على رأسها، وذلك من خلال الربط بينه وبين العماد عون، واعتبار أن أي عرقلة له هي استهداف لعون بالتحديد لمنع انطلاق عهده.

يمكن القول إن الحريري لم يثلج صدور الآلاف من موظفي مؤسساته في الداخل والخارج الذين تسمروا على شاشة «المؤسسة اللبنانية للارسال»، لسماع كلمة تطمئنهم الى مستقبل وضعهم الوظيفي، ومستحقاتهم المالية المتراكمة منذ سنة على الأقل، حيث اكتفى «زعيم المستقبل» بالتعهد بتسديد كل الديون، والاشادة بصمود موظفيه الذين لن ينسى لهم وقفتهم الى جانبه، من دون أن يحدد مهلة زمنية للدفع، أو يقدم صورة واضحة عن وضع «سعودي أوجيه» التي تشير تقارير إعلامية عدة نشرت في محطات عالمية إلى أن أزمتها الأساسية ناتجة من الفساد والهدر المالي.

كعادته، لم ينس الحريري تخصيص طرابلس بلفتة، خصوصا أن وسائل التواصل الاجتماعي نشرت بأن إطلالته ترافقت مع إطلاق مفرقعات نارية، وهو حاول تجاوز كل العتب الطرابلسي عليه، باعترافه بالتقصير واطلاق وعود جديدة، متجنبا الهجوم على أي خصم طرابلسي، معتبرا أن التحالف البلدي كان مرحليا، ومؤكدا وبثقة تامة أنه «أهلا وسهلا» في حال تحالف ميقاتي مع أشرف ريفي ضده.

في الخلاصة، يرى متابعون أن الحريري اعتمد على الوجدانيات وإثارة المشاعر المتعلقة بوالده الشهيد ومواقفه، وما نسيه في هذا المجال ذكّره فيه الزميل غانم، وبالتالي فان الحلقة شهدت تكرارا لكثير من المواقف على مدى ساعتين بينما كانت لا تحتاج لأكثر من نصف ساعة.

المصدر: صحيفة السفير اللبنانية

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

أحدث الأخبار - لبنان

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)