إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | لبنان | مرشحو الضنّية 2018: رقم قياسي ومشهدٌ سياسيٌ جديد
المصنفة ايضاً في: لبنان, شمال لبنان

مرشحو الضنّية 2018: رقم قياسي ومشهدٌ سياسيٌ جديد

آخر تحديث:
المصدر: سفير الشمال - عبد الكافي الصمد
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 445
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق

إعلانات Zone 6B

لم يسبق أن واجهت الضنّية طوال تاريخها الإنتخابي مشهداً سياسياً مماثلاً للإنتخابات النيابية المقرّرة في 6 أيار المقبل، سواء بما يتعلق بالقوى السياسية المتنافسة، أو العدد الكبير للمرشحين، الذي فاق كل الحدود والتوقعات، وأعطى مؤشرات عن حجم التغيير الذي طرأ على الحياة السياسية في الضنّية في السنوات الأخيرة، شكلاً ومضموناً.

 

فقد أقفل باب الترشّح للإنتخابات، منتصف ليل الثلاثاء ـ الأربعاء، في 6 ـ 7 آذار الجاري، على تقدّم 23 مرشحاً سيتنافسون على مقعدين نيابيين مخصصين للضنّية، أي بمعدل 11.5 مرشحاً لكل مقعد، وهي نسبة لم يسبق أن عرفتها الضنية من قبل في كل جولات إنتخاباتها، إذ إن مقارنة بسيطة مع آخر إنتخابات نيابية جرت في الضنية عام 2009، تظهر أنه ترشح لانتخابات ذلك العام 14 مرشحاً فقط، أي بمعدل 7 مرشحين عن كل مقعد نيابي.

 

إرتفاع عدد المرشحين في الضنّية جاء نتيجة إعتماد القانون الإنتخابي الجديد على مبدأ النسبية والصوت التفضيلي، ما جعل المراقبين وخبراء الإنتخابات يتوقعون أن يزيد من عدد المرشحين أكثر ممّا كان عليه الحال في النظام الإنتخابي الأكثري، لأن النظام النسبي يعطي المرشحين فرصاً أكبر للفوز، الأمر الذي رفع من عددهم، بالرغم من أن القانون الجديد قد منع إسترداد الرسم المالي للمرشحين والبالغ 8 ملايين ليرة، ولو كان القانون يتيح لمن ترشح أن يسترد الرسم المالي إذا ارتأى الإنسحاب لاحقاً، لارتفع عدد المرشحين في لبنان إلى أكثر من 976 مرشحاً إستقرت عليهم البورصة النهائية.

 

ومن اللائحة النهائية للمرشحين في الضنية، يمكن استخلاص النقاط التالية:

 

أولاً: غياب النائب أحمد فتفت لأول مرّة منذ إنتخابات 1996، وهو غياب جاء بعدما وضع الرئيس سعد الحريري فيتو على ترشيحه لأسباب عدّة، ما دفع فتفت إلى مساومة زعيم التيار الأزرق وترشيح إبنه سامي مكانه، واضعاً حدّا لمسيرة نيابية إستمرت 22 عاماً بشكل متواصل.

 

ثانياً: لم يقدّم النائب السابق أسعد هرموش ترشحه، برغم أن الجماعة الإسلامية سمّته من ضمن مرشحيها، كونه رئيساً للمكتب السياسي، ويعتبر أحد الوجوه السياسية الهامّة في الضنّية، كما أن القانون الإنتخابي عدّته الجماعة مناسباً لها أكثر من قانون الإنتخاب الأكثري، لكن تعقيدات تشكيل اللوائح، وعدم رغبة تيارات سياسية معينة بالتحالف مع الجماعة بسبب ضغوط سعودية مورست عليها لمنعها من التحالف مع حزب يستمد أدبياته السياسية من فكر الإخوان المسلمين، دفع هرموش وغيره من مرشحي الجماعة إلى عدم تقديم أوراق ترشحهم، ما أثار إمتعاضاً كبيراً في صفوف الجماعة وعائلة هرموش ومناصريه في الضنية، ينتظر أن يترجم في صناديق الإقتراع.

 

ثالثاً: بالرغم من خسارته في دورتي 2005 و2009، بقي النائب السابق جهاد الصمد حاضراً بقوة في الحياة السياسية في الضنّية، وتحوّل إلى رقم صعب فيها لا يمكن لأحد أن يتجاوزه، أو يتجاهل حضوره السياسي والشعبي والخدماتي القوي في الضنّية، وأنه الجهة السّياسية الرئيسية التي بقيت مناوئة لتيار المستقبل طيلة 13 عاماً، إلى أن جاء قانون الإنتخاب الجديد ليجعل حظوظه باستعادة مقعده النيابي كبيرة.

 

رابعاً: سجلت الترشيحات للإنتخابات النيابية في الضنّية دخول قوى سياسية جديدة إلى المنطقة، أبرزها تيار العزم الذي رشّح كلّ من محمد الفاضل وجهاد يوسف، في ظلّ توقعات أن يحقق نتائج لافتة قد تكسر هيمنة تيار المستقبل، إضافة إلى الوزير السابق أشرف ريفي الذي رشّح رئيس بلدية سير السابق راغب رعد، وهو ترشّح سيكون على حساب تيار المستقبل الذي سيأكل من صحنه الإنتخابي، فضلاً عن ترشح شخصيات محسوبة على قوى المجتمع المدني وأحزابها، مثل حزب سبعة الذي رشح داني عثمان، وتيار قاوم الذي رشح سامر فتفت.

 

خامساً: سجلت الترشيحات في الضنية وجود أسماء سبق لها أن ترشحت للإنتخابات ولم يحالفها الحظ، وها هي تكرر المحاولة مجدداً عسى أن تنجح هذه المرّة، لكن أغلب المرشحين يقدمون على ذلك لأول مرة، ومع أن حظوظ أغلبهم بالفوز ضيئلة جداً، إلا أنهم يعتبرون دخولهم “نادي المرشحين” مكسباً يكفيهم.

المصدر: سفير الشمال - عبد الكافي الصمد

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

أحدث الأخبار - لبنان

  1. الديبلوماسية الروسية صاروخ في الخاصرة الأمريكية لتطوير ستاتيكو سياسي وليس لأنتاج 14 أذار سوري (5.00)

  2. لماذا ميشال سماحة؟ (5.00)

  3. انزال القوات البرية في عدن بدأ ولكن بجنود من اصول يمنية في الجيشين السعودي والاماراتي.. هل سيحسم هؤلاء الحرب؟ ويهزمون الحوثيين وحلفاءهم؟ وما هي استراتيجية ايران الحقيقية؟ وكيف سيكون المخرج الامثل؟ (5.00)

  4. طرابلس تكرّم أنديتها على إنجازاتها التاريخية.. ميقاتي: لبنان بحاجة إليكم لتسجيل الأهداف لمصلحة الوطن (5.00)

  5. بعد حكم عادل إمام و"وديع" الإبداع بين المنع والإباحة بمصر (5.00)

  6. أستراليا.. تهنئة قنصل لبنان العام جورج البيطارغانم بمناسبة حلول "عيد الفصح المجيد" لدى الطوائف الكاثوليكية (5.00)

  7. ملياردير مصري ينوي شراء جزيرة لسكن اللاجئين السوريين (5.00)

  8. جهاد المناكحة وما أدراك ما جهاد المناكحة؟ (5.00)