إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | لبنان | عن أي سياحة تتكلمون؟!
المصنفة ايضاً في: لبنان

عن أي سياحة تتكلمون؟!

آخر تحديث:
المصدر: صحيفة النهار اللبنانية - غسان حجار
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 1111
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق

إعلانات Zone 6B

مع إعلان الفاتيكان ان لبنان سيعود الى القائمة الرسمية للدول التي يمكن الحجّ اليها والتي يصدرها سنوياً الكرسي الرسولي ابتداء من السنة 2019 بعد غياب استمر 12 عاماً، يُفتح من جديد ملف السياحة في لبنان، هذا الذي يُحكى عنه الكثير من دون مبادرات فاعلة.

 

يتحدث وزير السياحة عن ضرورة الترويج للبنان في الخارج لتنمية السياحة القطاع الابرز لبنانياً. وقد نصت خطة “ماكينزي” الاخيرة على زيادة موازنة وزارة السياحة من 7 ملايين دولار الى 14 مليوناً في السنة، وايضا لتسويق لبنان.

 

الآمال كبيرة في جعل لبنان مجدداً وجهة سياحية، لكن الواقع لا يساعد في ذلك. ولا تؤدي المعطيات اللاحقة الذكر الى تشويه صورة البلد وانما للاضاءة على واقع مؤلم ومرهق للبنانيين قبل غيرهم، يدفع بهم الى السياحة الخارجية بأسعار تنافسية وبظروف فضلى. لا ضرورة للكلام في الامن وعدم الامان لان هذا السبب المانع من السفر الى لبنان، غالباً ما يرتبط بحواجز سياسية اكثر منها امنية.

 

لكن الواقع السياحي او المعيشي غير جاذب على الاطلاق إلا لمن عرف لبنان سابقاً وأحبه. وهذه الفئة غالباً من المتقدمين في العمر الذين يتناقصون يوماً بعد يوم. اما ابناؤهم فلا يجعلون لبنان إلا خياراً متأخراً جداً في وجهتهم السياحية.

 

أما السائح العادي الذي يفتش عن رحلة يختارها من دون مؤثرات، فغالباً ما يتجنب لبنان لأسباب منها الآتي:

 

اولا: ليس لدى لبنان سياسة تسويق عربية وغربية مدروسة، وشركات السياحة تنظم رحلات من لبنان الى الخارج وليس العكس.

 

ثانيا: اذا اختار سائح لبنان فانه سيفاجأ بعدم وجود عروض بأسعار تشجيعية إن في الطيران او في الفنادق او في المطاعم. والاسعار غالباً ما تكون خيالية بالنسبة الى الاجانب. فالفنادق في اماكن الاصطياف في اهدن وبشري وصور وجبيل أغلى من عواصم المدن العالمية الكبرى.

 

ثالثا: اذا علم السائح ان بحر لبنان الملوث والغارق في النفايات على انواعها، غير مجاني، وان الوصول اليه محرّم من اصحاب المجمّعات البحرية، ولقاء رسم مرتفع، فانه سيظهر تعجباًَ ويفكر تالياً في الكلفة المضافة الى رحلته.

 

رابعا: لا بد من ان يقرأ السائح او يشاهد نشرة اخبارية تعرض تلوث المياه الجوفية وريّ المزروعات من المياه الآسنة، وارتفاع معدل السرطانات من جراء التلوث الهوائي، ليتساءل عما اذا كان لبنان مقصداً سياحياً حقاً. ناهيك بتاكسي المطار وعدم وجود وسائل للنقل العام وغياب الشرطة السياحية.

 

ثم يتحدثون عن الترويج السياحي. اي سياحة تلك؟ زيادة الموازنة يجب ان تنصبّ على تنفيذ خطط حقيقية لتنظيم الاماكن السياحية وتنظيم التنقل اليها وفي داخلها، وانشاء بيوت للاستقبال تناسب كل الميزانيات، وتحضير رحلات منظمة يومية الى كل المناطق مع شركات السياحة الداخلية، والى ما هنالك من اجراءات ضرورية تولّد ثقة ببلد يُفترض انه سياحي.

المصدر: صحيفة النهار اللبنانية - غسان حجار

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

أحدث الأخبار - لبنان

  1. الديبلوماسية الروسية صاروخ في الخاصرة الأمريكية لتطوير ستاتيكو سياسي وليس لأنتاج 14 أذار سوري (5.00)

  2. لماذا ميشال سماحة؟ (5.00)

  3. انزال القوات البرية في عدن بدأ ولكن بجنود من اصول يمنية في الجيشين السعودي والاماراتي.. هل سيحسم هؤلاء الحرب؟ ويهزمون الحوثيين وحلفاءهم؟ وما هي استراتيجية ايران الحقيقية؟ وكيف سيكون المخرج الامثل؟ (5.00)

  4. طرابلس تكرّم أنديتها على إنجازاتها التاريخية.. ميقاتي: لبنان بحاجة إليكم لتسجيل الأهداف لمصلحة الوطن (5.00)

  5. بعد حكم عادل إمام و"وديع" الإبداع بين المنع والإباحة بمصر (5.00)

  6. أستراليا.. تهنئة قنصل لبنان العام جورج البيطارغانم بمناسبة حلول "عيد الفصح المجيد" لدى الطوائف الكاثوليكية (5.00)

  7. ملياردير مصري ينوي شراء جزيرة لسكن اللاجئين السوريين (5.00)

  8. جهاد المناكحة وما أدراك ما جهاد المناكحة؟ (5.00)