إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | لبنان | الصفدي يداوم عند الحريري.. ماذا عن الوزارة؟
المصنفة ايضاً في: لبنان, مقالات

الصفدي يداوم عند الحريري.. ماذا عن الوزارة؟

آخر تحديث:
المصدر: سفير الشمال
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 797
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق

إعلانات Zone 6B

يداوم النائب السابق محمد الصفدي على زيارة الرئيس سعد الحريري بمعدل مرة كل أسبوعين على الأقل، وذلك منذ إنتهاء الانتخابات النيابية وتكليف الحريري تشكيل الحكومة، حرصا من الصفدي على إبقاء خطوط التواصل قائمة مع الرئيس المكلف، وحفظ حقه في التوزير ضمن الحكومة المقبلة.

من الطبيعي أن يعتبر الصفدي أن لديه “حق مكتسب” لدى الحريري، الذي عليه (بحسب مقربين) أن يسدد فاتورة سياسية له بعد وقوفه الى جانبه في الانتخابات النيابية، وتجنيد نفسه للهجوم على خصومه، ووضع ماكينته الانتخابية في خدمة مرشحيه في الدائرة الثانية، وقد آن أوان تسديد هذه الفاتورة بتسميته وزيرا في الحكومة الحريرية التي ما تزال ولادتها متعثرة وربما يطول هذا التعثر، لذلك فإن زيارات الصفدي المتكررة الى الحريري تأتي من أجل الذكرى، “لعلها تنفع المؤمنين”.

ربما بدأ الصفدي يشعر بـ”الوحدة السياسية” في طرابلس، خصوصا بعد إنتهاء الصراع الذي بلغ ذروته عشية الانتخابات بين الأطراف المتنافسة والتي بدأت تتلاقى من أجل التعاون والتنسيق في المرحلة المقبلة، وإنشغال الرفاق السابقين في عملهم النيابي والسياسي والخدماتي اليومي، بينما ينتظر الصفدي التشكيلة الوزارية وإنصافه من قبل الحريري بتسميته وزيرا من حصته.

في المقابل ترى مصادر مطلعة على أجواء “تيار المستقبل” في طرابلس والشمال، أن الحريري ليس محشورا بالصفدي، خصوصا أن أي إتفاق بينهما لم يحصل قبل الانتخابات حول موضوع إعطائه حقيبة وزارية، في حين يتردد في أروقة التيار الأزرق ان الأصوات التي جيّرتها ماكينة الصفدي في الانتخابات كانت أقل مما توقعه “تيار المستقبل”.

وترى هذه المصادر أن طرابلس التي تعني الحريري سياسيا بالدرجة الاولى، لا يمكن ان تكون من دون وزير لتيار المستقبل، لأن توزير الصفدي سيقطع الطريق على جميع الطامحين ضمن التيار الأزرق. وفي حسابات بسيطة، فإن الحريري (رئيس الحكومة) سيكون لديه خمسة وزراء، أربعة من السنة، وواحد مسيحي من ضمن عملية التبادل الوزاري مع رئيس الجمهورية.

وتشير المعلومات الى ان التقارب الحاصل بين الرئيسين سعد الحريري ونجيب ميقاتي الذي يدعم مهمته ويقف الى جانبه، من المفترض ان يفضي الى إعطاء كتلة “الوسط المستقل” وزيرا سنيا من المرجح ان يكون من طرابلس، ليستقر بذلك العدد على ثلاثة وزراء سنة مستقبليين، لكل من بيروت والبقاع وطرابلس.

وفي هذه الحالة، اذا أعطى الحريري الصفدي حقيبة وزارية يكون قد حرم بعض الذين ينتظرون إنصافهم ضمن تياره من التوزير وهو امر قد يترك تداعيات سلبية، ما يعني ان المنافسة ستكون محتدمة جدا بين الصفدي وبين تيار المستقبل الذي يبدو انه لن يتوانى عن محاولات قطع الطريق على الصفدي من خلال إشاعة اجواء إعلامية بأن الحقيبة الوزارية ستكون “مستقبلية” لأن الحريري يحتاج الى وزير قوي من تياره في طرابلس ليكون سندا له في الحكومة وقادرا على خدمة المدينة وجوارها وجمهور التيار فيها.

فهل يحرم الحريري نفسه وتياره في طرابلس من حقيبة وزارية أساسية لمصلحة الصفدي في حال كرر زياراته له وأصر عليه تسديد فاتورته الانتخابية؟، أم ان الصفدي سيلجأ الى رئيس الجمهورية ميشال عون الذي تربطه به علاقة جيدة، بهدف الحصول على وزارة لعقيلته السيدة فيوليت تكون من حصته، والتي تشير معلومات الى ان الصفدي كان فاتحه بالأمر في وقت سابق.

المصدر: سفير الشمال

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

أحدث الأخبار - لبنان

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)