إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | لبنان | الحكومة طارت إلى سوريا أو النظام عاد إلى لبنان؟
المصنفة ايضاً في: مقالات, لبنان, مختارات لبنانية

الحكومة طارت إلى سوريا أو النظام عاد إلى لبنان؟

آخر تحديث:
المصدر: جريدة المدن الألكترونيّة
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 943
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق
إيران والنظام السوري يعملان على تعزيز أوراقهما بين سوريا ولبنان (دالاتي ونهرا)

بين عرقلة عملية تشكيل الحكومة، ودخول روسيا ملف اللاجئين، وما بينهما من خلافات لبنانية بشأن تشكيل حكومة أكثرية أو حكومة وحدة وطنية، يبدو أن ملف الحكومة أصبح في مكان بعيد عما كان عليه بعد الانتخابات النيابية. ولو لم يكن كذلك، لما اضطر مجلس الأمن الدولي إلى الدخول على خطّ الحث على تشكيل الحكومة، مع التركيز على وجوب أن تكون حكومة وحدة وطنية. وهذا ردّ دولي على محاولات إقصاء الرئيس المكلف سعد الحريري، أو دعوات حلفاء النظام السوري إلى تشكيل حكومة أكثرية. ما يجري في لبنان أصبح مرتبطاً بما يجري في سوريا، وبعض الحملات التي يتعرض لها المسؤولون اللبنانيون هي صادرة عن أمر عمليات سوري.

 

يعود النظام السوري إلى لبنان كما يعود إلى السويداء. يريد النظام السوري الردّ على الضربات الإسرائيلية في جنوب سوريا بالسويداء. ويريد الرد على محاولات الضغط عليه وعلى إيران بإعادة تعويم نفسه في لبنان. إنها عملية الانتقام المتلازمة، من اللبنانيين والسوريين معاً، وما جرى في السويداء من تفجيرات لا يمكن فصله عن مسار الردّ. عودة تنظيم داعش في جبل العرب مؤشر على استعداد النظام والإيرانيين لدخول المحافظة وتطويع كل من فيها. واللافت أن التفجيرات تأتي بعد مواقف روسية تصف مشايخ الكرامة بالإرهابيين. وهنا، لا بد من الإشارة إلى أن النظام هو من أخرج تنظيم داعش بالباصات المكيفة من مخيم اليرموك في اتجاه السويداء، وما يحصل اليوم كان متوقعاً يوم أخرجهم النظام في طريق آمن.

 

لبنان أصبح حلقة من هذه السلسلة، وعملية تشكيل الحكومة خاضعة لهذه المعادلات وغيرها، وأساسها ملف اللاجئين وعودتهم، واستعجال البعض تشكيل الحكومة على أساس التنسيق مع النظام السوري وفرض شروط معينة. في إطار انتقام النظام من معارضي السويداء ومشايخ الكرامة فيها، انعكاس على لبنان ومحاولة الانتقام من رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط بتحجيم حصته الوزارية، ودفع النائب طلال ارسلان إلى الاستشراس في الهجوم عليه. مقابل تولي آخرون حلفاء للنظام مهاجمة خصوم النظام الآخرين، كتيار المستقبل والقوات اللبنانية، وصولاً إلى بروز حملة لالغاء المحكمة الدولية.

 

السياق أصبح واضحاً: إيران والنظام بالتكافل والتضامن يعملان على تعزيز أوراقهما بين سوريا ولبنان. إيران لتحسين وضعيتها حول طاولة التفاوض الدولي، والنظام سعياً وراء تعويم نفسه والانتقام مما تعرّض له في لبنان سابقاً. لكن، يبدو أن الآتي سيكون أسوأ، وإن بمعارضة أطراف أساسية فيه للتطبيع مع النظام السوري. وربما مواقف جنبلاط وحتى الرئيس الحريري من بعبدا بقوله إن موقفه من النظام لم يتغير، تأتي في إطار الحفاظ على ماء الوجه، وتوقّع الأسوأ، وإيجاد تبريرات استباقية لما سيأتي في الأيام المقبلة. هي محاولات لرفع الصوت فحسب. عدا عن ذلك، فإن اليوم الذي ستتشكل فيه الحكومة ستكون الأمور سلكت طريقها بين لبنان ودمشق. وسيكون هناك لحظة الإعلان عن ترتيب تعبيد طريق اللاجئين في اتجاه الداخل السوري.

 

وضوح المسار يتجلى في هدوء معارضي النظام بمقاربة ملف الحكومة وتشكيلها، خصوصاً اصرار الحريري على التهدئة، ونفيه وجود أي خلاف مع الرئيس ميشال عون، بينما الخلاف واضح على الأقل إذا ما جرى الاستناد إلى المواقف الإعلامية. فالأول يرفض التنسيق مع النظام والثاني يصرّ عليه ويتمسك به.

 

هدوء الحريري وعجزه مع حلفائه عن فرض حكومة وفق ما يريدونها، قد ينسحبا على ما سيأتي من تطورات. فالحريري يجد نفسه مضطراً دوماً لرفض أي تصعيد مع رئيس الجمهورية، وعدم الردّ على الوزير جبران باسيل والنائب جميل السيد. وهو لم يزر بعبدا حاملاً تشكيلة حكومية، ولا صيغة جديدة، بل أعاد تأكيد المؤكد والمرفوض بالنسبة إلى رئيس الجمهورية ميشال عون، لترطيب الاجواء ليس أكثر. ما يشكل الحكومة لم يعد في لبنان، بل ما وراء الحدود. وهو متعلّق بأي إيجابية وهدوء على خطّ العلاقات اللبنانية- السورية، والإيرانية- الأميركية.

المصدر: جريدة المدن الألكترونيّة

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

أحدث الأخبار - لبنان

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)