إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | لبنان | سيزار ابي خليل نقل الباخرة التركية إلى كسروان «عرين» العونيين، لتأمين الكهرباء لها على مدار الساعة!
المصنفة ايضاً في: لبنان, تقارير بالفيديو

سيزار ابي خليل نقل الباخرة التركية إلى كسروان «عرين» العونيين، لتأمين الكهرباء لها على مدار الساعة!

إدانة إغترابية لتشاطر أبي خليل..

آخر تحديث:
المصدر: صحيفة اللواء اللبنانية - نون
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 399
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق

إعلانات Zone 6B

يتابع اللبنانيون في مونتريال أخبار البلد الأم، وأيديهم على قلوبهم من حدوث «تطور ما»، يقضي على ما تبقى من أمن وإستقرار في البلد!

وتعبر غالبية اللبنانيين هنا، عن حالة من عدم الإرتياح للوضع السياسي في لبنان، الذي يبقى «أسير صراع ديوك الطوائف» على المصالح الشخصية، والصفقات المفضوحة على حساب خدمة الناس، وتلبية الحاجات الإنمائية الملحة للبلاد والعباد!

وجاء حديث الوزير «الألمعي» سيزار ابي خليل عن الباخرة التركية «عائشة غول»، ومحاولة تغيير إسمها عندما رست في مرفأ الزهراني، ليضاعف من هواجس اللبنانيين حول حالة عدم الإستقرار الراهنة في لبنان، وما يرافقها من تدني الخطاب السياسي إلى مستويات مخيفة، وتؤكد عدم كفاءة معظم أطراف الطقم السياسي، خاصة المحسوبين على التيار الوطني الحر، على إخراج البلد مما يتخبط به من مشاكل وأزمات!

المسألة لم تعد كيف تم نقل الباخرة من منطقة إلى أخرى، وكأن ثمة مناطق أهلها مثل أبناء الست، وأخرى مواطنيها أبناء الجارية ! بل المشكلة تعدت هذا الإعتبار الوطني بكل المقاييس، إلى ذلك التبرير الوقح والغبي لوزير الطاقة، الذي حاول أن يعزف على الوتر الطائفي والمذهبي المقيت، من خلال ذلك الكلام السخيف عن إسم الباخرة، لإشغال الناس عن سياسة التمييز المكشوفة بين المناطق!

ولم يستبعد رجل أعمال لبناني جنوبي أن يكون الوزير قد» تشاطر» أكثر من اللزوم، في تغطية قرار نقل الباخرة التركية من منطقة الرئيس نبيه بري إلى كسروان، المنطقة التي تعتبر «عرين» العونيين، لتأمين الكهرباء لها على مدار الساعة، دون الأخذ بعين الإعتبار تداعيات كلامه المسيء على صورة الحكم الحالي أولاً وأخيراً.

مرة أخرى، يثبت اللبنانيون أنهم وأينما وجدوا، على أرض الوطن أم في بلدان الإنتشار، يبقون أكثر وعياً من كثير من معظم الوزراء والسياسيين، وأكثر حرصاً على البلد والسلم الأهلي، من أدعياء حمل الأمانة، والذين وصلوا بالصدفة، أو بالغلط لا فرق، إلى مواقع المسؤولية!

وما تسمعه من اللبنانيين في مونتريال يشكل إدانة وطنية حاسمة لكلام وهرطقات أبي خليل!

 

المصدر: صحيفة اللواء اللبنانية - نون

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

أحدث الأخبار - لبنان

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)