إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | لبنان | عض الأصابع بين العهد والرئيس المكلف: من يصرخ أولاً؟
المصنفة ايضاً في: لبنان, مقالات

عض الأصابع بين العهد والرئيس المكلف: من يصرخ أولاً؟

آخر تحديث:
المصدر: صحيفة النهار اللبنانية
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 298
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق

إعلانات Zone 6B

ثلاثة أشهر مضت على تكليف مبهر للرئيس سعد الحريري تأليف حكومة جديدة وصفها رئيس الجمهورية بأنها حكومة العهد الاولى، والتي منها ستنطلق الوعود بالانجازات الى مسار التنفيذ.

 

لا الاجماع السياسي على تكليف الحريري بـ١١١ صوتا نجح في دفع مسار التأليف، ولا حتى اعلان النيات الحسنة لدى مختلف القوى بضرورة التعجيل في التأليف للإفادة من زخم الانتخابات النيابية وإطلاق ورشة تشريعية تطلق بدورها اليد لتنفيذ مشاريع مؤتمر ” سيدر” الباريسي.

 

حتى الضغوط الناجمة عن التردي الاقتصادي والمالي وشكاوى المواطنين من تفاقم الأوضاع، لم تنفع في حض هذه القوى على تحمل مسؤولياتها، ولو على حساب تقديم تنازلات من شأنها ان تحلحل عقد التأليف.

 

هي إذاً أشهر ثلاثة من المماطلة التي أبرزت بما لا لَبْس فيه، وخلافا لكل التأكيدات الرسمية، البعد الخارجي للأزمة الحكومية. وهذا الامر سيزداد تعقيدا، بعدما اصبح عامل الوقت اساسياً في تظهير الاجندات الإقليمية التي تتحكم في المشهد الداخلي.

 

على خطورة الأوضاع الاقتصادية والمالية ودقتها، والتهويل بأن يلقى لبنان مصير اليونان او تركيا او إيران في ظل الكلام المتجدد عن عقوبات وشيكة سيقدم عليها الرئيس الاميركي دونالد ترامب ضد “حزب الله”، في إطار سياسة التشدد والتضييق التي بدأها مع طهران واستكملها مع انقرة اخيرا، تقلل مراجع سياسية من اهمية هذا التشخيص مشيرة الى ان للبنان خصوصيات لا تضعه في خانة الدول المشار اليها، أهمها المظلة الدولية التي تصون الاستقرار الداخلي، والتي ستظل متوافرة ما دامت أزمة اللاجئين السوريين لم تسلك طريقها الى الحل. ويوفّر اللبنانيون العاملون في الخارج مظلة أمان للعملة الوطنية وللاقتصاد من خلال التحويلات بالنقد الأجنبي التي تقارب ما نسبته ١٥ في المئة من الناتج المحلي الاجمالي (وفق آخر تقديرات صادرة عن البنك الدولي لعام ٢٠١٧).

 

ويؤكد مصرفيون كبار ان هذا العامل يشكل معجزة صمود لبنان الحقيقية، وصمود قطاعه المالي والمصرفي، لكنه غير كاف ليتّكئ عليه المسؤولون فيتلهّوا عن مواجهة التحديات الاقتصادية والمالية، ويغيّبوا أولويتها عن أجنداتهم وحساباتهم السياسية الخاصة.

 

في ظل هذا الواقع، تشهد البلاد مرحلة قاسية من عض الاصابع في انتظار الفريق الذي سيصرخ اولا، رغم ما يرتبه هذا الوضع من ارتدادات خطيرة، تأكل من رصيد العهد الرئاسي وتجعله في موقع متقدم عن القوى السياسية الاخرى في تحمل مسؤولية التردي الحاصل. وبحسب مصادر سياسية مراقبة، أيا تكن محاولات رمي كرة التعطيل في مرمى رئيس الحكومة المكلف، فإن تبعات هذا التعطيل تقع في الدرجة الاولى على رئيس الجمهورية الذي بات يفتقد اليوم زمام أي مبادرة من شأنها أن تحرك الجمود القاتل، ما لم تلحظ تنازلات لا يبدو العهد في وارد تقديمها على حساب ما يعتبره مكاسب تحققت بفعل سياسة الممانعة.

 

في حين أن أي خطوات تدفع في اتجاه سحب التكليف قد صُرف النظر عنها لافتقادها المستند الدستوري الذي يخوّل الرئيس التحرك في هذا الاتجاه.

 

أما دفع الرئيس المكلف الى الاعتذار عن عدم التأليف، فلا جدوى منه، حتى لو اضطر الحريري الى الانتظار لأشهر عدة بعد، في حين لا يمكن التعويل على خيار دفعه الى تقديم تشكيلة حكومية لا تحظى بالتوافق السياسي يقبلها رئيس الجمهورية ويسقطها المجلس النيابي، تمهيدا لتكليف شخصية سنية اخرى، لاعتبارات عديدة يركن لها الرئيس المكلف نفسه:

 

– فالحريري يستند الى دعم طائفته الكامل على انه الزعيم الاول لها، ولن يكون ممكنا تسمية اي شخصية سنية لا تحظى بتمثيل الطائفة.

 

– لقد عاد ليحظى بدعم سعودي كامل، يعزز موقعه السياسي بقطع النظر عن الدعم المالي من خلال مشاريع وأعمال في المملكة.

 

– يضاف الى ذلك الدعم الدولي الذي يوفر للحريري مظلة أمان والتزام بدوره في اي تسوية سياسية إقليمية مقبلة على المنطقة.

 

– أما محليا، فقد استعاد الحريري قوة تحالفه مع الزعيمين الدرزي وليد جنبلاط والمسيحي سمير جعجع، بما يعزز موقعه التفاوضي ويحول دون عزله أو استضعافه.

 

في المقابل، لا يترك الحريري لرئيس الجمهورية خيارا إلا انتظار اتصاله لتحديد موعد زيارته المقبلة لقصر بعبدا، علما أنه، للمفارقة، المسؤول السياسي الوحيد ربما الذي يزور القصر هذه الأيام!

المصدر: صحيفة النهار اللبنانية

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

أحدث الأخبار - لبنان

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)