إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | لبنان | طبول إدلب تقرع في بيروت والعونيون يسعون إلى تحرير الحريري من "أسره السياسي"؟
المصنفة ايضاً في: مقالات, لبنان

طبول إدلب تقرع في بيروت والعونيون يسعون إلى تحرير الحريري من "أسره السياسي"؟

آخر تحديث:
المصدر: صحيفة النهار اللبنانية
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 1120
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق

يوماً بعد يوم، تتكشف اكثر فأكثر الأبعاد الخارجية لحكومة الوحدة الوطنية التي يعجز افرقاء الداخل عن تأليفها، تحت وطأة مطالب وحصص لا تقدم ولا تؤخر شيئاً في ميزان السلطة، بعدما أفرزت الانتخابات النيابية ميزاناً يعكس واقعاً عملياً لا مفرّ من التعامل معه. وأي سيناريو لتشكيلة حكومية لا يأخذ في الاعتبار هذا الواقع، أو المعادلة الإقليمية للحكم في لبنان لن يؤدي الاّ الى المزيد من التدهور الدافع نحو الانهيار.

 

لم يعد خافياً أن طبول معركة ادلب تقرع في بيروت ويسمع صداها في اروقة طباخي التوليفة الحكومية بحيث يعود الكلام قوياً في العاصمة اللبنانية على التطبيع مع دمشق، كأحد الأسباب الرئيسيّة لتعطيل تشكيل الحكومة. وفي حين يهدد رئيس الجمهورية، في إطار الحث، بأنه لن ينتظر اكثر من مطلع أيلول المقبل، ليكون له كلام آخر في الملف الحكومي يفصح فيه امام اللبنانيين عن أسباب التأخير والتعطيل، بدأ العمل في أوساطه على تسريب الأدوات الدستورية التي قد يلجأ اليها وصولاً الى وضع الرئيس المكلف امام خيار من اثنين: اما تقديم تشكيلة حكومية، وإما الانسحاب.

 

في الاوساط العونية، ثمة اقتناع بأن وضع الحريري اليوم لا يقل حراجة عما كان عليه إبّان مرحلة استقالته من الرياض. وتذهب هذه الاوساط الى حد اعتبار الرئيس المكلف في حال “اختطاف سياسي”، تحت وطأة ضغط سعودي ينفذه داخلياً كل من رئيس حزب “القوات اللبنانية” سمير جعجع ورئيس “الحزب التقدمي الاشتراكي” وليد جنبلاط اللذين يشدّان الخناق عليه بمطالبهما الوزارية.

 

وتكشف الاوساط عن انه ليس في نيّة رئيس الجمهورية او “التيار الوطني الحر” التعامل مع الحريري على انه معرقل لتأليف الحكومة بل على اساس كونه ضحية هذا الضغط. من هنا، يتحرك رئيس الجمهورية من اجل حث الرئيس المكلف على التحرك وعلى فك أسره من الضغوط التي تواجهه، كما أسر اكثر من مرة امام عدد من محدثيه.

 

لكن، في الوقت الذي تتكشف فيه نيّات العهد حيال الوضع الحكومي، يستمر الحريري معتصماً بالصمت ازاء خطواته المقبلة. الا ان ما هو أكيد انه سيبادر فور عودته الى بيروت الى الاتصال برئيس الجمهورية، علماً ان التواصل بينهما ليس مقطوعاً، وإنما هو غير مثمر، بما انه لم يؤد حتى الآن الى اي اجراء عملي من شأنه أن يفرج عن الحكومة العتيدة. ولا تستبعد اوساط عليمة ان يشهد قصر بعبدا في اليومين المقبلين لقاء بين الرئيسين على ضوء تهديد عون باعتبار الاول من أيلول مهلة اخيرة لحسم الملف الحكومي. ولكن هذا لا يعني في رأي الاوساط، ان لقاء كهذا سيؤدي الى خطوات عملية قريبة. ذلك ان تذليل العقبات من امام تشكيل الحكومة ليس في يد الداخل، والكلمة الفصل لم تعلن بعد. وما حركة الاتصالات والمشاورات الداخلية الجارية، او الاجتهادات الدستورية المطروحة اما لسحب التكليف أو توسيع مفهوم تصريف الاعمال أو التهديد باللجوء الى التشريع في ظل حكومة مستقيلة تحت مبرر تشريع الضرورة، الا لملء الفراغ في الوقت الضائع.

 

لا تقلل الاوساط عينها، من اهمية التطورات الإقليمية، ومدى تأثيرها على الملف الحكومي، داعية الى النظر بتمعّن الى الحركة الديبلوماسية التي تستقطبها موسكو، والتي تصبّ في شكل مباشر في حسم معركة ادلب لمصلحة النظام السوري. ولا تستبعد ان يتولى الروس المبادرة اذا فشل تكليف الأتراك بهذه المهمة. وفي ما يعني الجانب اللبناني، لم يخف الروس دعوتهم السلطات اللبنانية الى القيام بكل الإجراءات التنظيمية ليكون لبنان على جهوزية تامة عند بدء تنفيذ المبادرة الروسية الرامية الى اعادة النازحين السوريين الى بلادهم. علما ان هذه الإجراءات تقتضي باجراء مسح شامل للنازحين وفق أماكن إقامتهم، واحصائهم.

 

المصدر: صحيفة النهار اللبنانية

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

أحدث الأخبار - لبنان

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)