إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | لبنان | سلطان: أولويتنا نور الفيحاء
المصنفة ايضاً في: لبنان, شمال لبنان

سلطان: أولويتنا نور الفيحاء

آخر تحديث:
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 584
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق

إعلانات Zone 6B

عقد السيد توفيق سلطان مؤتمرا صحافيا في دارته في ميناء طرابلس، تناول فيه أزمة الكهرباء في المدينة، وملف شركة نور الفيحاء الأسير في أدراج وزارة الطاقة، وقال: صار وقتها.. بعد أكثر من سنتين ونصف السنة، من الانتظار على ملف نور الفيحاء المستوفي كل الشروط الفنية والقانونية والموافق عليه من مجلس إدارة قاديشا، (وهي شركة خاصة تستطيع أن تتعاقد مع من تريد من دون أية مرجعية) وكذلك من مجلس إدارة كهرباء لبنان والذي نصح بالتعاقد معها، لا يزال محجوزا كيديا في وزارة الطاقة وهذا يشكل فضيحة بكل المعايير إن لم يكن أكثر..

 

صار وقتها..

من الزهراني الى طرابلس مرورا بزحلة، نهج واحد وظلم فاضح، طيفوا الكهرباء ومذهبوا المرافئ، نكثوا بالعهود وأخلوا بالوعود، وهذا أمر لا سابق له في البلد، يحدث أمر ما في زحلة، فيذهب وزير الطاقة إليها ويعد الناس أنه في شهر 12 يكون لديكم كهرباء 24 على 24 ساعة، ونحن ننتظر منذ سنتين ونصف وملفنا كامل، تفضل يا وزير الطاقة ناقش معنا الموضوع.

 

أن يوجد أكثر من ربع مليار دولار رأسمال وطني يوظف في هذا الظرف الصعب ليس في لبنان فحسب بل في المنطقة، ألا يرون الوضع الاقتصادي في تركيا وفي إيران، وفي لبنان، هناك 250 مليون دولار رأسمال وطني، تريد مجموعة أن تدفعها، وبالأمس ذهبتم الى مؤتمرات دولية، وتلقيتم وعودا من دول كبيرة مثل ألمانيا بقيمة 70 مليون يورو، بالمقابل هناك 250 مليون دولار سيتم دفعها، والكهرباء التي ستنتج لطرابلس يمكن أن تنتقل الى منطقة ثانية، يعني هناك فائدة لطرابلس ولنطاق كهرباء قاديشا، ولكل المناطق اللبنانية، لكنهم لا يقبلون بذلك.

 

نحن نرى اليوم أن رفض إعطاء الكهرباء لطرابلس هو قرار كيدي وهذا موقف مستهجن عجيب يستحق التوقف عنده والمحاسبة، وهذا الكلام هو إخبار برسم الرأي العام اللبناني وسفارات الدول الداعمة للبنان في المؤتمرات الدولية، وليطلع هؤلاء على ما يحصل، لأن السفارات تأخذ هذا الكلام على محمل الجد، وتسأل لماذا تسعون الى إستدانة المال من الخارج في وقت يوجد بين أيديكم أموالا وطنية للتوظيف وأنتم غير مقتنعين، فما هي الأسباب، أمامكم ملف نظيف، فإما أن تقبلوه أو أن ترفضوه، والرفض يحتاج الى تعليل، تريدونه بالتزام فليكن هناك مناقصة، ولتأتي لمصلحة أي كان، فنحن لا يهمنا الشركة بقدر ما تهمنا الكهرباء لطرابلس 24 ساعة.

 

لم يعد مقبولا من القيادة السياسية في طرابلس الصمت عمن يحجب النور عن الفيحاء والاكتفاء بكلام عمومي لا يعبر عن مصلحة طرابلس التي تعاني الظلم في كل المجالات، في الفترة الأخيرة تحدث الرئيس نجيب ميقاتي حول نور الفيحاء، وهو كلام واضح لكنه هادئ، وربما هذه هي طريقته في التعاطي، أما غيره من القيادات السياسية فلم يتحدثوا، ربما تحدثوا عن تخفيف التقنين وعن طرابلس المظلومة، وأنا أسألهم لماذا لا تتحدثون بصراحة عن هذا المشروع الطرابلسي الذي تستفيد منه كل المدينة وكل أهلها وليس فئة سياسية معينة؟، وللأسف الشديد هناك في طرابلس من يدعي أنه من قياداتها السياسية وقد أعطى تبريرا لوزارة الطاقة، وبشكل مستهجن ومستنكر، ولن أقول أكثر من ذلك.

 

وفي الوقت الذي تمت فيه صفقة دير عمار بالتراضي، نجد أن ملف نور الفيحاء مغيّب كيديا، وهذا يؤكد أن موضوع الكهرباء يخضع الى إعتبارات مشبوهة سياسيا وماليا، بالأمس أنجزتم إتفاقا لدير عمار بالتراضي، والذي يفاوض اليوم هو وزير مستقيل، فلماذا هناك حلال وهنا حرام؟، ملف نور الفيحاء هو ملف نظيف، فلماذا نضع الملف النظيف في الادراج، ونستحضر الملف المشبوه؟، ونحن عندنا كهرباء في دير عمار، نتغذى منها كما تتغذى سائر المناطق، لذلك نحن نريد شركة نور الفيحاء أو ما يماثلها، ليكون عندنا كهرباء 24 ساعة.

 

إن الظلم والظلام هما من فصيلة واحدة، واليوم عزّ عليهم أن تأخذ زحلة كهرباء على مدار 24 ساعة فيريدون تخريبها، جاؤوا بالباخرة الى الزهراني، ثم نقلوها الى جونية ليثيروا حساسيات طائفية ومذهبية، طرحوا ملف الحوض الرابع في بيروت بشكل طائفي ومذهبي مستهجن، ويريدون تصويرنا أننا في طرابلس ضد بيروت وأننا نسرق الشغل من بيروت، ما هذا الكلام العيب؟، وما هذه الطريقة بالسياسة؟، ساعة نريد أن ننتزع حقوق المسيحيين بأظافرنا وبأسناننا، فهل هكذا تبنى الأوطان؟، وهل هكذا يكون الاصلاح والتغيير؟.

 

وختم سلطان داعيا الى وقفة واضحة لوضع ملف نور الفيحاء كأولوية لنواب وفاعليات طرابلس السياسية والاقتصادية، لأن طرابلس لم تعد تحتمل التهميش والكيدية، لافتا الانتباه الى أنه طرح على رئيس غرفة التجارة توفيق دبوسي ملف الكهرباء، لأن غرفة التجارة هي عرين الاقتصاد، مقترحا إنعقاد مؤتمر يجمع كل النواب والقيادات والفاعليات والنقابات والأحزاب، وأن يصدر عنه وثيقة ملزمة للجميع وخطة عمل للتحرك، لأن بقاء الأمور على ما هي عليه هذا لا يجوز.

 

هناك الكثير من الأعمال التي يمكن أن نقوم بها في طرابلس من تهيئة المدينة لتكون قاعدة إنطلاق لاعادة إعمار سوريا، لكن اليوم أولويتنا هي الكهرباء التي يجب أن تنجز بأسرع وقت ممكن، ولا أحد يبرر بأن هذه الحكومة هي حكومة تصريف أعمال، فكل القصة أن هناك ملفا لدى وزير الطاقة يجب أن يفرج عنه، وأن تترك قاديشا تتعاقد مع الشركة، وإذا أرادوا إجراء مناقصة فليكن، لكن يكفي كذبا، وكأن طرابلس مستهدفة، لا يريدون لمرفئها أن يتطور، ولا يريدون إزالة جبل النفايات، ولا يريدون كهرباء، كل أمور طرابلس معلقة، وعندنا جسر حيوي لم ينته العمل منه منذ تسع سنوات، وأعتقد أن جسر الضبية بدأ منذ تسعة أشهر ويشارف على الانتهاء.

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

أحدث الأخبار - لبنان

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)