إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | لبنان | هل حان دور لبنان بالعقوبات؟
المصنفة ايضاً في: مقالات, لبنان

هل حان دور لبنان بالعقوبات؟

آخر تحديث:
المصدر: صحيفة النهار اللبنانية
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 1390
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق
حفل تخريج ضباط ومسؤولين من قوى الأمن مدربين لدعم ضحايا العنف الأسري.

طرح دخول الرزمة الثانية من العقوبات الأميركية على إيران حيّز التنفيذ، علامات استفهام وتساؤلات كثيرة في الأوساط اللبنانية على خلفية سؤالين أساسيين يقلقان الساحة الداخلية:

 

– أولهما يتصل بتأثير هذه العقوبات على لبنان في السياسة كما في الاقتصاد. والسؤال هنا هل سيتأثر الاقتصاد اللبناني بهذه العقوبات؟ وهل ثمة ارتباط بين الضغط الأميركي المفروض على طهران وتشكيل الحكومة في لبنان؟ خصوصاً أن العقدة الأخيرة التي برزت في هذا السياق جاءت من جانب “حزب الله” الذي اشترط أن يتم توزير ممثل عن “سنة 8 آذار” في الحكومة. الأمر الذي أعاد الأمور إلى مربعها الأول، فأوقف محرّكات التأليف، ودفع بالرئيس المكلف سعد الحريري إلى البقاء بضعة أيام إضافية في باريس، تحت مبرر المشاركة في منتدى السلام العالمي المنعقد في العاصمة الفرنسية يومي 10 و11 تشرين الثاني الجاري في حضور عدد كبير من قادة العالم.

 

– اما السؤال الثاني فيتصل بمرحلة ما بعد العقوبات على طهران، وهل ستكر السُّبحة لتفتح الباب أمام فرض عقوبات جديدة على “حزب الله”؟ ومدعاة السؤال هذا أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب قد وقع قانون حظر التمويل على الحزب في نسخته الجديدة والذي كان أقر أخيراً في مجلسي النواب والشيوخ الأميريكيين.

 

على السؤال الأول، تجيب مصادر سياسية رفيعة بالقول إن بدء تنفيذ العقوبات الأميركية على طهران قد فتح المنطقة على أبواب المواجهة الأقسى في تاريخ العلاقات الأميركية – الإيرانية، ولا سيما بعد انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي، ولجوئها إلى سياسة الضغط عبر العقوبات الاقتصادية من أجل دفع طهران للعودة إلى طاولة المفاوضات حول تعديل بنود الاتفاق النووي الذي تشكو منه الإدارة الأميركية.

 

ولن يكون لبنان بمنأى عن ارتدادات هذه المواجهة، طالما أن ثمة مكوناً سياسياً أساسياً في البلاد وهو “حزب الله” يشكل الحليف الأقوى للجمهورية الإسلامية، والضغط لن يتوقف على طهران في الداخل، بل على كل أذرعها في العالم، بما فيها الحزب. أما في الشأن الاقتصادي، فتدعو المصادر إلى الفصل بين الجانب السياسي والجانب الاقتصادي، باعتبار أن لا علاقات مصرفية أو اقتصادية من باب النفط بين البلدين، ما يجعله ومصارفه بمنأى عن العقوبات الأميركية، ما لم يثبت أن ثمة تعاملات قائمة، وهو أمر تنفيه بشدة المصارف اللبنانية التي التزمت قانون الحظر، كما اتخذت إجراءات وقائية لمنع حصول تفلّت من العقوبات على إيران كما على سوريا من خلال النظام المصرفي. مع الإشارة إلى أن لبنان الموضوع تحت المجهر الدولي عموماً والأميركي خصوصاً، بات أكثر تيقظاً لهذه المسألة.

 

وعليه، يأتي الجواب على السؤال الثاني وربما الأهم بالنسبة إلى الداخل، والمتصل باحتمالات أن تكرّ سُبحة العقوبات لتطال الحزب. وهنا تجيب مصادر اقتصادية بالإيجاب، كاشفة عن أن دخول القانون حيز التنفيذ وضع سلاحاً قوياً في يد الرئيس الأميركي، وهو لن يتورّع عن استعماله عندما تدعو الحاجة. ولا تستبعد هذه المصادر أن تصدر رزمة جديدة من الأسماء تطال شخصيات وشركات ومؤسسات تابعة للحزب، أو ربما حليفة لها. كما لا تستبعد أن ينسحب الأمر على سوريا، باعتبار أن نظام دمشق حليف أساسي للحزب، وليس مستبعداً أن تطاله العقوبات من هذا المدخل أيضاً.

 

ولا تغفل هذه المصادر التذكير بالزيارة التي قام بها نائب مساعد وزير الخارجية الأميركي إلى بيروت قبل نحو أسبوعين حاملاً رسالة واضحة إلى الرئيس المكلف مفادها التيقظ إلى العقوبات المقبلة وضرورة التزام لبنان بالقانون الأميركي تحت طائلة خروجه من النظام المالي العالمي.

 

هل لهذا الأمر تأثيره على تأليف الحكومة؟ سؤال أخير يُطرح في ظل المراوحة التي يشهدها ملف التأليف، ولكن الجواب لدى المصادر السياسية عينها أن مسألة الحكومة باتت أكبر وأكثر تعقيداً، بعد أن بات لبنان في صلب المواجهة الإقليمية والدولية في المنطقة.

المصدر: صحيفة النهار اللبنانية

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

أحدث الأخبار - لبنان

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)