إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | لبنان | حي الشراونة يتحدى الجيش: جندي قتيل واستنفار عشائري
المصنفة ايضاً في: لبنان

حي الشراونة يتحدى الجيش: جندي قتيل واستنفار عشائري

آخر تحديث:
المصدر: جريدة المدن الألكترونيّة - لوسي بارسخيان
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 653
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق
كفة ميزان القوة ليست لمصلحة السلطة الأمنية الشرعية في حيّ الشراونة (المدن)

لم تنته العملية العسكرية، التي نفذها الجيش اللبناني في منطقة عدوس، قبل أسبوعين، وأودت بحياة ثلاثة من آل جعفر ورابع من آل زعيتر، من دون إصابات في صفوف الجيش، كما اعتقد عند إنتهاء العملية حينها. بل ترجمت تداعياتها المستمرة، عملية انتقامية من الجيش، استشهد على أثرها الجندي رؤوف يزبك، وجُرح اثنان من رفاقه، في كمين مسلح استهدف دورية للجيش، كانت تعبر حي الجعافرة بمحلة الشراونة، ما رفع نسبة التوتر الأمني إلى درجات لم تشهد لها الشراونة مثيلاً سابقاً، قبل أن تعود الأمور إلى طبيعتها صبيحة اليوم التالي.


آل يزبك وآل جعفر
الإعتداء الذي سارع بيان صادر من آل جعفر إلى لصقه بـ"طابور خامس"، أحرج العشيرة كما بدا، خصوصا أن ضحية الجيش اللبناني هو ابن بلدة نحلة الملاصقة، وهو الشهيد الثاني من آل يزبك، الذي يقتل على يد مسلحين من آل جعفر.

فيديو يُظهر إخلاء الجيش لحاجزه الأساسي عند مدخل "الشراونة"
 
 
 
وعليه فإن الحادثة وترت الأجواء في بلدة نحلة التي اجتمع أعيانها لدى شيوع استشهاد رؤوف يزبك وقرروا في ردة فعل أولى ان لا يتسلموا جثمانه حتى يتم توقيف المعتدين، والذين وصفهم بيان صادر عنهم بـ"الوحوش البشرية الخالية من أي أخلاق ومبادئ ومن أبسط المشاعر الإنسانية والوطنية". مضيفا "إننا لغاية الآن نعتبر أن لهذا الشهيد حقاً مقدساً لدى هذه الدولة، ونحتسبه شهيداً إن قامت الدولة بدورها كاملاً، ليعود الأمن والطمأنينة إلى هذه المنطقة العزيزة، ولكن إن تخاذلت عن هذا الدور، فنحن أولياء الدم، ونحن أصحاب الحق، ولا نقبل بموت رخيص لزهرة من شبابنا".

الجيش والشراونة
وكان القرار جازماً في صباح اليوم التالي، بأن لا مراسم دفن للشهيد، قبل أن تسلم عشيرة جعفر مطلقي النار على دورية الجندي المغدور. إلا أن زيارة قام بها ضباط عسكريين للعائلة، ساهمت بتهدئة النفوس، بعدما نقلوا عن قائد الجيش بأن الشهيد هو ابن المؤسسة العسكرية أولا، وأنها المسؤولة عن دمه، الذي لن يذهب هدرا. فتقرر دفن يزبك عند الحادية عشرة من قبل ظهر غد السبت.

وفي الموازاة، عادت الحياة إلى طبيعتها بحي الشراونة صبيحة الإعتداء على الجيش، بعد أن ذكرت المعلومات استقدامه تعزيزات كبيرة ليلا لتطويق المعتدين، الذين يبدو أنهم لجأوا الى تأمين غطاء ناري ليفروا، قبل أن يصدر بيان اول عن آل جعفر يستنكر الإعتداء على الجيش، ويحمل مسؤوليته لـ"طابور خامس".

علما أن الاعتداء، الذي تم تناقل أجزاء منه عبر وسائل التواصل الاجتماعي، جاء ترجمة لتهديدات مباشرة للجيش اللبناني، خلال الأيام الأخيرة، كان أبرزها إقدام مجموعة من الشبان على حرق حاجز للجيش بعد إخلائه، وهو ما دفع إلى رفع حالة الجهوزية على مختلف الحواجز الموجودة في البلدة، بإستثاء الحاجز الأكبر بينها، والذي أُخلي نهائيا من عناصره، في مشهد أظهر أن كفة ميزان القوة ليست لمصلحة السلطة الأمنية الشرعية في هذا الحي.

المصدر: جريدة المدن الألكترونيّة - لوسي بارسخيان

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

أحدث الأخبار - لبنان

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)