إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | لبنان | ريفي يواجه باسيل وتياره.. منفردا؟
المصنفة ايضاً في: لبنان

ريفي يواجه باسيل وتياره.. منفردا؟

آخر تحديث:
المصدر: سفير الشمال
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 488
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق

دخل اللواء أشرف ريفي في مواجهة سياسية ـ قضائية من العيار الثقيل مع وزير الخارجية جبران باسيل والتيار الوطني الحر، حيث لم يكد يفرغ من مؤتمره الصحافي الذي شهد كيلا من الاتهامات لباسيل وبقضايا متنوعة، حتى بدأ وزراء ونواب وقياديين من التيار (سليم جريصاتي، سليم عون، آدي المعلوف وغيرهم) يتناوبون على إستهداف ريفي ويؤكدون على أن ما ساقه في مؤتمره الصحافي هو عبارة عن أخبار كاذبة، من دون أن تخلو هذه الردود من القدح والذم بحقه.

 

من الواضح أن معركة ريفي لن تكون سهلة، كونه يواجه من خلال باسيل سلطة سياسية، من دون حصانة أو أي دعم سياسي، خصوصا مع صدور قرار من محكمة المطبوعات بادانته بالدعوى المرفوعة ضده من باسيل على خلفية إتهامه بأنه ″الفاسد الأكبر والأول في الجمهورية″ حتى من دون الاستماع إليه كمدعى عليه (بحسب ما قال في مؤتمره الصحافي)، علما أن المكتب الاعلامي لباسيل عاد بعد المؤتمر وإتهم ريفي ″بالتقاعس عن الحضور أمام المحكمة لعدم إمتلاكه أي دليل أو مستند″، معلنا أن ″باسيل طلب من وكيله القانوني اتخاذ كافة الإجراءات القضائية المناسبة بحقه بعد تكراره للجرائم ذاتها بهدف الإضرار بسمعته″، وقال المكتب الاعلامي في بيان: ″سنؤكد للرأي العام مجددا، وعبر المؤسسات الدستورية عدم مصداقية ريفي واعتماده دائماً أساليب الافتراء والكذب في محاولة منه لتعويم نفسه بحثاً عن شعبية يفتقدها″.

 

وقد رد ريفي مجددا على باسيل في تغريدة على تويتر جاء فيها: ″إن من حجب أهالي منطقته مرتين ثقتهم به في الإنتخابات النيابية، ثم ربح في غفلة من الزمن بعد أن حاك قانون إنتخاب على قياسه، مستغلا موقعه وسلطته، هو آخر من يحق له التحدث عن الأحجام والشعبية″.

 

وأضاف ريفي: ″تهديداتك لن تردعنا عن إكمال مسيرة مكافحة الفساد حتى النهاية، ولن نستكين قبل تَبيان الحقائق بالوثائق والإثباتات أمام جميع المواطنين، والمال العام المنهوب يجب أن يُعاد للخزينة. وإذا كان للباطل جولة فللحقِ ألفُ جولةٍ وجولة″.

 

يبدو ريفي وحيدا في معركته، حيث أن المصالحة التي عقدها مع الرئيس سعد الحريري وترجمت دعما له ولمرشحته ديما جمالي في إنتخابات طرابلس الفرعية، تقف عند أبواب خلافه مع باسيل، حيث لم يصدر أي موقف دفاع عنه لا من الرئيس فؤاد السنيورة عراب المصالحة، ولا من أي وزير أو نائب أو قيادي في تيار المستقبل أو من الذين يدورون في فلكه، ما يشير الى أن ″المستقبل″ ينأى بنفسه عن هذا الخلاف ولا يريد أن يكون شريكا أو طرفا فيه، إنطلاقا من أن ريفي له إستقلاليته وتوجهاته السياسية التي عادت بعد المصالحة لتتوافق مع توجهات التيار الأزرق، ولا تدخل ضمن الاطار التنظيمي.

 

يشير مطلعون على أجواء ″تيار المستقبل″ الى أن الرئيس الحريري يكفيه الخلافات والتباينات مع الوزير باسيل على أمور عدة وفي مقدمتها إنجاز الموازنة التي تؤدي أيضا الى توتير علاقته مع رئيس الجمهورية، وهو غير قادر على مواجهة أزمات جديدة، خصوصا أن ريفي يتمسك باستقلاليته وبصراحته التي إعترف الحريري له فيها خلال زيارته في منزله قبل يومين من الانتخابات الفرعية في طرابلس، كما أن ريفي لم ينسق مع أحد في مؤتمره الصحافي أو في هجومه السابق على باسيل (موضوع الدعوى القضائية) وبالتالي فإن الحريري وتياره غير معنيين بهذه المواجهة لا من قريب ولا من بعيد.

 

من جهتها ترى مصادر مطلعة أن ريفي لن يكون وحيدا في هذه المواجهة التي تكبر مثل كرة الثلج، بل إن شريحة شعبية واسعة طفح الكيل لديها من ممارسات باسيل على كل صعيد ستكون الى جانبه وستمنحه الحصانة المطلوبة لاستكمال ما بدأه، على أن يكون القضاء وحده هو الحكم وبعدالة مطلقة ومن دون أية محاباة.

المصدر: سفير الشمال

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

أحدث الأخبار - لبنان

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)