إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | لبنان | دولةٌ: هي القاتل وهي القتيل...
المصنفة ايضاً في: لبنان

دولةٌ: هي القاتل وهي القتيل...

آخر تحديث:
المصدر: صحيفة الجمهورية اللبنانية - جوزف الهاشم
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 309
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق

يقول كونفوشيوس: «الفقرُ عـارٌ مع حكومة فاضلة، ومع حكومة سيِّـئة، الغنى هو العار...» ونحنُ مع أيٍّ من الحكومتين لم نكنْ مـرَّة إلاّ ضحيّة العار الحكومي...

 

الحكومة «الفاضلة» عندنا ناقشت الموازنة تشبُّهاً بالأسلوب السفسطائي اليوناني، - إنَّ التشبُّهَ بالكرامِ فلاحُ - «والسفسطائية» كلمة يونانية يفسِّرها القاموس بأنّها استدلالٌ باطل يُقْصد به تمويـه الحقائق.

 

أيَّ موازنة هي، التي ناقشوا ويناقشون ويتناتشون، قبل إحالتها إلى المجلس النيابي جاريةً معروضةً للبيع في سوق تجار الرقيق...؟

موازنة الدولة هي... أو الموازنات المهرَّبة في هجرة غير شرعية عبر البحار إلى البنوك الأوروبية..؟

 

سرَّيت وسائل التواصل الإجتماعي لائحة تحمل أسماء كبار المسؤولين اللبنانيين الذين يملكون مليارات من الدولارات المجمّدة في البنوك السويسرية.

 

وسواءٌ صحَّتْ هذه المعلومات أو كُذِّبَتْ ، فإنَّ ثمـة لائحة إسمية في أذهان اللبنانيين لا يستطيع أحدٌ أنْ يكذِّبها، ولا أظـنُّ أحـداً يستطيع تكذيب مسؤولٍ كبير سمعته شخصياً يقول: «إنّ التدقيقات الحسابية كشفتْ عن «28» مليار دولار تبخَّرت من خزينة الدولة»، كأنما أكلَتْها الجِرذان وقرضتْها الفئران..؟

 

لتتفضَّل الحكومة إذاً : بأن تناقش الحكومة التي أقدمَتْ على شراء خمسة آلاف ناخب قبل الإنتخابات النيابية بالتوظيف الممنوع.

وليتفضَّل المجلس النيابي بأنْ يناقش نفسه قبل أن يناقش الحكومة.

 

وليناقشوا جميعاً: «مركز الإحصاء» الذي أعلن عن تعيين «31» ألف موظف على مدى أربعٍ من السنين في دولة منهكة بالعجز.

 

وليناقشوا: الأب طوني خضره الذي يعلن عن «30» ألف موظف يتقاضون رواتبهم ولا يمارسون عملاً، وعن ألفَين من الموظفين الذين انتقلوا إلى الأخدار السماوية وما زالوا يتلقّون رواتبهم من هذه الدولة المنتقلة إلى أخدار الإنهيار.

 

وهل يناقشون...؟ «الشركة الدولية للمعلومات» ، والخبـير إيلي يشوعي، حيال المليارات المهدورة على الجمعيات الوهمية والتهريب الجمركي ، والتهرُّب الضريبي، والتهرّب من مسؤولية مصير «40» ألف طالب يتخرجون سنويّاً من الجامعات وأبواب المستقبل مقفلة أمامهم، فيما المسؤولون ينهبون خيرات الحاضر والمستقبل كمثل مَـنْ يسرق بيت أبيه ليطعم اللصوص كما يقول نابوليون.

 

هؤلاء الذين أوقعوا لبنان في «عنق الزجاجة» وهو التعبير الإصطلاحي في لغة الإقتصاد للدلالة على حالة الإختناق العام، هؤلاء... مَـنْ يحاسبهم...؟

 

لقد آن للشعب أن يحاسب الذين جعلوا هذه الدولة: هي القاتل وهي القتيل...؟ لأنّ الصَمْت المقدّس لم يعد قادراً على أن يقرع الطبل...

حتى ولو اضطر الشعب اللبناني على أن يتمثّل بالشعب البريطاني الذي اعتمد سنة 1650 نصّاً يقول: «أعاهد على أن أبقى مخلصاً للجمهورية دون ملكٍ ودون سيّـد».

 

المصدر: صحيفة الجمهورية اللبنانية - جوزف الهاشم

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

أحدث الأخبار - لبنان

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)