إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | لبنان | الحريري: موازنة 2019 بداية طريق لبلوغ الأمان الاقتصادي
المصنفة ايضاً في: لبنان

الحريري: موازنة 2019 بداية طريق لبلوغ الأمان الاقتصادي

باسيل يرد على لائميه بسبب لقائه أنجل: «وكأن لا أحد استقبله غيرنا»!

آخر تحديث:
المصدر: صحيفة الانباء الكويتية
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 281
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق
رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري يلقي كلمة خلال رعايته حفل إفطار قطاع المهن الحرة في المستقبل امس الاول (محمود الطويل)

الموازنة اللبنانية المتهالكة بلغت محطتها ما قبل الأخيرة في القصر الجمهوري اليوم، وعلى امل ألا تطول اقامتها، لتتابع الطريق الى مجلس النواب، حيث نهاية مطافها التشريعي.

 

في مشروع الموازنة المحفـــوف بالتحفـظـــات والاعتراضات، تم خفض العجز من 11.5 الى 7.5%، لكن تحليل ارقامها يعكس موازنة انكماشية نتاجها الركود.

 

ومع ذلك، يخشى مسؤولو لبنان من انحسار الاهتمام بالموازنة المرتبطة عمليا بمقررات مؤتمر «سيدر» الواعدة بالدعم، في ضوء هبوب الرياح الاقليمية الساخنة من بوابة العقوبات الأميركية على إيران، حيث الخشية من وضع لبنان في ممر الفيلة، مجددا، وضمنيا على الأفل.

 

الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله وفي كلمة له بمناسبة «عيد المقاومة والتحرير» قال: كما اغلق الجندي الاسرائيلي بوابة الاحتلال على ارض فلسطين مع لبنان عام 2000، اغلق معه بوابة زمن الهزائم، الزمن الاسرائيلي، ولن يدخل لبنان الزمن الاميركي، وسيبقى في زمن السيادة، زمن المعادلة الذهبية (الجيش ـ الشعب ـ المقاومة)، مؤكدا ان مزارع شبعا لبنانية وستعود لبنانية.

 

وتناول نصرالله موضوع ترسيم الحدود التي يعمل عليها الموفدون الاميركيون، الا انه ترك الدخول في تفاصيلها الى خطابه المرتقب يوم الجمعة المقبل الذي يصادف يوم القدس، حينها يكون مساعد وزير الخارجية الاميركي ديفيد ساترفيلد قد عاد الى بيروت (غدا الثلاثاء) ووضع المسؤولين اللبنانيين في آخر تطورات الموقف الاسرائيلي من شروط لبنان لترسيم الحدود المائية.

 

الترسيم حضر في لقاء رئيس مجلس النواب نبيه بري مع رئيس لجنة الشؤون الخارجية في الكونغرس الاميركي إليوت أنجل والوفد المرافق، حيث اكد بري ان لبنان لا يريد الحرب لكنه لن يتنازل عن سيادته وحقوقه لا في البر ولا في البحر، واكد انه ليس متشائما حول مجمل الاوضاع.

 

انجل زار الرئيس ميشال عون مساء وفاتحه بأهمية اعادة النازحين السوريين الى بلدهم تخفيفا لأعباء لبنان.

 

وتقول مصادر متابعة لـ «الأنباء» ان الاميركيين وربما الروس ايضا يفضلون استبقاء النازحين السوريين حيث هم لتمرير ما يعرف بصفقة القرن، وما تتضمنه من حلول لمصير اللاجئين الفلسطينيين، بعدها تصبح عودة النازحين السوريين من تحصيل الحاصل، بمعنى آخر ان اصحاب «صفقة القرن» يريدون الضغط على الدول المحتضنة للنازحين السوريين بالنازحين انفسهم لاقتناعها بالحلول التوطينية للاجئين الفلسطينيين لا اكثر.

 

في هذا السياق، كشف وزير الخارجية جبران باسيل في افطار في البقاع الغربي ان البعض لامنا على استقبال رئيس لجنة الشؤون الخارجية الاميركية يوم 25 الجاري الذي هو يوم المقاومة والتحرير، وقال: انجل صديق قديم للرئيس عون ولي، وكان في طليعة من ساعدنا على اقرار قانون استعادة لبنان لسيادته في الكونغرس «وكأن لا احد استقبله غيرنا».

 

وبالعودة الى مشروع الموازنة، لفت زوار بعبدا الى ان الرئيس ميشال عون الذي يرأس الجلسة الحكومية قبل ظهر اليوم سيطرح افكارا كقيمة مضافة على مشروع الموازنة.

 

الرئيس سعد الحريري استبق جلسة اليوم بالقول في افطار رمضاني ان موازنة 2019 هي بداية مسار لموازنات السنوات المقبلة، وهي رسالة في كل الاتجاهات، للبنانيين بالدرجة الاولى وللقطاعات الاقتصادية والمالية، ورسالة الى الاصدقاء في المجتمع الدولي تثبت اصراد ر الحكومة اللبنانية على معالجة اوجه الضعف والخلل والهدر في القطاع العام، وقال: هذه الموازنة ليست نهاية المطاف، انما هي بداية لطريق طويل حتى يصل الاقتصاد اللبناني الى بر الامان، متوقعا موسما سياحيا افضل بعد المصالحة مع اخواننا في الخليج بعد عدم التفهم لسياستنا.

 

وقال: لبنان هو الرابح في هذه الموازنة، وهذا ما كان يهمني، لذلك اخذت وقتا وكنت صبورا جدا جدا جدا.

 

مصادر نيابية توقعت محاولة من الحكومة لتمرير بند في موازنة 2019 حول مخصصات النواب السابقين ورواتبهم، وهناك تحفظات لوزراء القوات اللبنانية التي رحّلها الرئيس الحريري الى جلسة اليوم، كما ان هناك اسئلة اميركية وفرنسية حول الاستقرار وترسيم الحدود ومقررات «سيدر» نقلها موفدان من البلدين، يتعين الاجابة عليهما، في حين اعتبرت صحيفة «الاخبار» القريبة من حزب الله ان «الانجاز» المحقق في مشروع الموازنة هو بمنزلة اخفاء للاوساخ تحت السجادة!

 

على الصعيد الأمني، شيعت بلدة عرسال احد ابنائها حسين الحجيري الذي كان اختطف مع رفيقيه وسام كرنبي ونايف رايد اثناء قيامهم باصطياد الطيور في جرود عرسال، وكان الأمن العام استعاد جثة الحجيري حيث تبين انه خضع للتعذيب، فيما لايزال مصير رفيقيه مجهولا.

المصدر: صحيفة الانباء الكويتية

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

أحدث الأخبار - لبنان

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)