إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | لبنان | الجبل يقطع جولة باسيل.. قتلى وجرحى ومشاهد حرب

الجبل يقطع جولة باسيل.. قتلى وجرحى ومشاهد حرب

آخر تحديث:
المصدر: جريدة المدن الألكترونيّة
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 1766
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق
بدأ الخلاف بعد كلمة باسيل خلال افتتاحه مركز التيار الوطني الحرّ في الكحالة (ريشار سمّور)

استذكر اللبنانيون مشاهد الحرب الأهلية، بعد مقتل إثنين من مرافقي وزير الدولة لشؤون اللاجئين صالح الغريب في منطقة قبر شمون في جبل لبنان. ما أدى إلى توتير الأجواء السياسية والأمنية في الجبل ككل، خصوصاً بين الحزب التقدمي الإشتراكي من جهة، والحزب الديمقراطي اللبناني. توتر الوضع في الجبل حصل على إثر زيارة وزير الخارجية جبران باسيل إلى المنطقة. اضطر باسيل إلى قطع جولته على إثر اعتراضات وقطع للطرقات من قبل الأهالي الذين رفضوا دخول باسيل إلى مدينة عاليه ومدينة كفر متى. لكن تجنّب التوتر بين الأهالي وموكب الوزير باسيل، انعكس في التوتر الذي حصل بين مناصرين للحزب التقدمي الإشتراكي وآخرين للحزب الديمقراطي. ما أدى إلى قطع العديد من الطرقات في عدد من المناطق اللبنانية، وساد جو من التوتر والإستنفار.

بدأ الخلاف بعد كلمة ألقاها باسيل خلال افتتاحه مركز التيار الوطني الحرّ في بلدة الكحالة، إذ توجه لمناصريه قائلاً: "تعرفون تاريخ الرئيس عون في الكحالة وسوق الغرب وضهر الوحش وكل هذه المنطقة التي حمت الشرعية، بمعناها العميق، ونحن في خلفيتنا الفكرية مع الشرعية والدولة والدستور والقانون، وفي عز نفينا الجسدي والسياسي لم نخرج على الدستور." على الأثر استفز أهالي المنطقة معتبرين أن باسيل يستذكر معارك سوق الغرب. إذ يعتبر التيار الوطني الحرّ أن الجيش اللبناني حقق في هذه المعركة أيام الحرب الأهلية انتصاراً على أهالي المنطقة. كما احتجوا على الزيارة إلى البلدة للقاء الشيخ ناصر الدين الغريب في منزله في كفرمتى، ما أدى إلى تدخل الجيش واحتكاكات بين عناصره وبين عدد من المحتجين. إذ قطع شبان من كفرمتى طريق البلدة، بأجسادهم وبالسيارات في الاتجاهين. كما عمد شبان من منطقة قبرشمون إلى قطع الطريق باتجاه بلدتي عبيه وكفرمتى، إضافة إلى قطع طريق عبيه المؤدية إلى كفرمتى بالإطارات المشتعلة.

وفي حين بادر الوزير أكرم شهيب إلى القيام بمساع لإنهاء التوتر وفتح الطرقات، اعتبر النائب السابق وليد جنبلاط أن أفضل ردّ على موقف باسيل هو التجاهل، إلا أن الوضع لم يكن بهذا القدر من التجاهل من قبل مناصري الاشتراكي الذين تجمعوا في الساحات وعلى الطرقات وعمدوا إلى منع باسيل من استكمال زيارته لمناطقهم. وبينما عملت قوة من الجيش على فتح الطرقات، إلا أن التوتر بقي قائماً.

 

وتطورت الأمور بين مناصري الإشتراكي وموكب الغريب، وتشير المعلومات إلى أنه خلال قطع الأهالي للطريق، أصرّ موكب الغريب على اختراق تجمع الأهالي والعبور، ما أدى إلى زيادة التوتر. وهنا حصل التضارب في الروايات، فالاهالي يعتبرون أن موكب الغريب أصر على اختراق التجمعات وعمل مرافقوه على إطلاق النار، لتسهيل مرور الموكب، ما أدى إلى تبادل لإطلاق النار، أدى إلى سقوط قتيلين من مرافقي الغريب وعدد من الجرحى. وفيما أعلن الغريب عن سقوط 2 من مرافقيه. أكد الحزب الديمقراطي أن ما حصل هو كمين كان محضراً لموكب الغريب، من قبل الإشتراكيين، والعملية منظمة، وربما كانت تهدف إلى اغتيال باسيل بحسب ما قالت مصادر الديمقراطي الأمر الذي نفاه وزير الدفاع الياس بو صعب قائلاً:" لا يمكن أن أتكهن بمحاولة اغتيال باسيل". وقد أشار الحزب التقديم الإشتراكي في بيان، إلى أنه يترك الأمر للتحقيق، وقد وضع العديد من الإثباتات والفيديوهات بحوزة الأجهزة الأمنية، والتي تثبت أن مرافقي الغريب هم الذين بادروا إلى إطلاق النار.

وردّ التيار الوطني الحرّ على بيان الإشتراكي ببيان استنكر فيه "الغوغائية" التي ظهرت قبيل زيارة وزير خارجية لبنان ورئيس اكبر تكتل نيابي واكبر تيار سياسي على امتداد الوطن إلى القضاء من قبل بعض ضعفاء النفوس الذين يعمي الحقد عيونهم. ودعا التيار مناصريه إلى ضبط النفس والتعالي فوق التصرفات الميليشياوية وعدم الانجرار إلى المستويات التي لا تليق بأي لبناني، ولاسيما ابناء قضاء عاليه.

من جهته دعا النائب عن التيار سيزار أبي خليل الأجهزة الأمنية والقضاء لكشف ملابسات ما حصل. أما وزير المهجرين غسان عطا الله اعتبر أن ما جرى هو عملية منظمة لا يمكن أن تقوم بها إلا ميليشيا غير قادرة على تخطي صفحة الحرب.

وعلى إثر ما حصل، لجأ بعض مناصري الحزب الديمقراطي اللبناني إلى قطع العديد من الطرقات، لا سيما في خلدة على الأوتستراد الساحلي وقد سمع إطلاق نار كثيف في المحلة، وكذلك قطعت طريق المديرج صوفر، وطريق قبرشمون بعلشميه.

 

وتعقيباً على هذه التوترات دعا رئيس الجمهورية العماد ميشال عون المجلس الأعلى للدفاع إلى اجتماع قبل ظهر الإثنين في قصر بعبدا، وأجرى اتصالات لضبط الوضع الامني في منطقة عاليه. بدوره أجرى رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري سلسلة اتصالات شملت وزير الخارجية جبران باسيل والمسؤولين في قيادة الحزب التقدمي الاشتراكي والحزب الديمقراطي والمدير العام لقوى الامن الداخلي اللواء عماد عثمان ومدير المخابرات في الجيش، تركزت على ضرورة تطويق الأشكال الحاصل في الجبل وبذل أقصى الجهود الممكنة لتهدئة الأوضاع وإعادة الامور الى طبيعتها.

وفيما رفض وليد جنبلاط التعليق ما حصل إلا أنه كتب في تغريدة قائلاً:" لن أدخل في أيّ سجال إعلامي حول ما جرى. أطالب بالتحقيق حول ما جرى بعيداً عن الأبواق الإعلامية. وأتمنّى على حديثي النعمة في السياسة أن يدركوا الموازين الدقيقة التي تحكم هذا الجبل المنفتح على كلّ التيارات السياسية دون إستثناء، لكن الذي يرفض لغة نبش الأحقاد وتصفية الحسابات والتحجيم".

كما أصدر شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز الشيخ نعيم حسن بياناً جاء فيه: "أمام ما يجري من محاولات زرع الفتنة وتفريق الصفوف، الدعوة والنداء إلى أبناء طائفة الموحدين الدروز المعروفيين الأحرار الى الهدوء وعدم السماح بتحقيق أهداف المغرضين والمتربصين. يا أبناء الشحار الغربي الشجعان أنتم الأمناء على الدم والتضحيات والكرامة، حذارِ من فتنة الدم، حذار من الذهاب نحو المجهول. لكم التاريخ وأنتم تصنعون المستقبل، فليكن صوت العقل والحكمة والوعي هو المقياس، ولنعمل معاً على وأد الفتنة. لعن الله من يوقظها."

 

المصدر: جريدة المدن الألكترونيّة

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

أحدث الأخبار - لبنان

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)