إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | لبنان | الحكومة مسؤولة لكن التبعات خطيرة على العهد
المصنفة ايضاً في: مقالات, لبنان, مختارات لبنانية

الحكومة مسؤولة لكن التبعات خطيرة على العهد

آخر تحديث:
المصدر: صحيفة النهار اللبنانية
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 601
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق

الأسهل بالنسبة الى ازمات اقتصادية قد تفجر انتفاضة شعبية ضد اهل السلطة ان يتم استيعاب الغضب عبر التضحية بالحكومة باعتبار انها يمكن ان تشكل كبش محرقة في وقت من الاوقات من اجل توجيه رسالة الى الرأي العام بان هناك تخليا عن نهج حكومي وانه سيتم اللجوء الى حكومة جديدة يمكن ان تضطلع بالمرحلة الخطرة التي يمر فيها البلد.

 

وحين عمد رئيس الجمهورية العماد ميشال عون الى تحميل مسؤولية التطورات التي حصلت في الاسبوع الماضي من خلال احالة سائليه الى وزير المال وحاكم مصرف لبنان ورافقه تحميل الوزير جبران باسيل شركاء في الداخل كما قال “يتآمرون على البلد واقتصاده”، اخذ كلام عون بعدا مختلفا من خلال بدء رمي الاتهامات وتحميل المسؤوليات كأنما هذا الفريق يسعى للنأي بالنفس عن تحمل مسؤوليته كحكم في هذا الاطار فيما ان رئيس الجمهورية لم يغب سوى خمسة ايام ابتداء من الاحد في 22 ايلول. وتقول مصادر سياسية ان هذا الموقف اعطى مؤشرا سلبيا في البلد حتى لو كان في معرض الرد على الحملات التي طاولت عدد مرافقي رئيس الجمهورية في زيارته الى نيويورك في وقت صعب جدا بالنسبة الى الوضع المالي في البلد.

 

لكن الخطاب في حد ذاته زاد الخشية من ان يتم دفع الامور الى كباش سياسي وايضا طائفي تحت وطأة الكلام من ان هناك استهدافا للعهد بما يعطي اصحاب هذا الاخير حق توجيه الاتهامات لآخرين علما ان سياسيين اعتبروا ما حصل لعبا بالنار. ودستوريا لا يتحمل رئيس الجمهورية المسؤولية بل الحكومة من يتحملها لكن اطاحة الحكومة تحت وطأة الازمة قد لا يجنب رئيس الجمهورية تبعات خطيرة تلحق بعهده علما ان تداعيات الازمة الاقتصادية ستلحق اكثر بجميع اللبنانيين من كل الطوائف والاحزاب. وهذا لا يمنع اثارة بلبلة لدى اللبنانيين من خلال تسييس الازمة الاقتصادية ما يعني دخول التوظيف السياسي من الباب العريض وليس الحلول المرجوة.

 

في حال الازمة الراهنة كان يجوز الذهاب الى حكومة مصغرة او حكومة طوارئ لولا ان هذا الخيار ليس متاحا اذا كان تأليف الحكومة، اي حكومة، سيأخذ اشهرا تحت وطأة الشروط والحصص نتيجة الكباش السياسي المعروف في البلد والطموحات السياسية لافرقاء يتطلعون ابعد من الواقع المباشر. ولكن هذه الحكومة التي تضم جميع الافرقاء السياسيين تجعلهم جميعا في موقع المسؤولية ولو كانت المسؤولية نسبية تتصل بطبيعة الحجم والنفوذ والسيطرة والمشكلة تكمن في عدم استعداد اي فريق بعد للتضحية او التنازل عن مكتسباته بل ان الافرقاء الاقوياء يلعبون على حافة الازمة للضغط على الاخرين للتنازل كما جرى في مراحل عدة سابقة. ويخشى ان تغيير الحكومة لن ينفع راهنا وفي الحدود الراهنة للازمة ينفي سياسيون استهدافا للعهد او استهدافا للحكومة ولكن عدم استدراكها بسرعة وفاعلية قد يفتح الابواب على امور عدة كما حصل بالنسبة الى التحركات في الشارع التي بدأت صغيرة وتوسعت الى درجة انها غدت انذارا حقيقيا الى اهل السلطة لا يمكنها تجاهله. ويخشى ان حال الانكار الذي يواجهه المسؤولون في هذا الاطار اشبه بحال الانكار التي طاولت المسؤولين في اليونان قبيل ازمتها المالية الخطيرة اخيرا علما ان الاشهر الستة على المهلة التي اعطتها وكالة ستاندرد اند بورز للسلطة لاتخاذ الاجراءات المناسبة للمعالجة وان مر عليها شهر فقط حتى الان، فان من شأن اللبنانيين ان يفرضوا ايقاعهم بعدما وصل الاحتقان والضغط الاسبوع الماضي حدا غير مسبوق على وقع الحال الاقتصادية والمالية المتفاقمة. والتحدي غدا حقيقيا وليس فقط وهميا امام المسؤولين.

المصدر: صحيفة النهار اللبنانية

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

أحدث الأخبار - لبنان

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)